"قسد" تسيطر على حي وسط الرقة وتنظيم "الدولة" ينتزع قرية من النظام شرق حماة

اعداد أحلام سلامات| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 13 أيلول، 2017 12:08:02 تقريردوليعسكريسياسيوحدات حماية الشعب الكردية

المستجدات الميدانية والمحلية:

أعلنت"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) السيطرة على حي الثكنة في مركز مدينة الرقة، بعد  اشتباكات مع عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية"، ضمن حملة "غضب الفرات".

وقتل 12 مدنياوجرح آخرون، بغارة لطائرات التحالف الدولي، على حي البدو في مدينة الرقة، مع وجود جثث وجرحى تحت الأنقاض.

وفي دير الزور، أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مدينة دير الزور منطقة عسكرية، استعدادا للمعارك مع قوات النظام السوري، وطالب المدنيين بإخلاء الأحياء الخاضعة لسيطرته، كما بدأ بتجهيز عشرات السيارات المفخخة وحفر الخنادق، حسب ما أفاد ناشطون "سمارت".

وتوفيثلاثة مدنيين، خلال اليومين الماضيين، نتيجة التدافع على منافذ بيع المواد الغذائية في حيي الجورة والقصور الخاضعين لسيطرة قوات النظام السوري بمدينة دير الزور.

وقتلت طفلة وجرح خمسة مدنيين آخرين، بقصف جوي يرجح أنه لطائرات روسية على قرية غرب مدينة ديرالزور.

إلى وسط البلاد، استعادتنظيم" الدولة الإسلامية"، السيطرة على قرية أم توينة، التابعة لناحية عقيربات (65 كم شرق مدينة حماة)،عقب معارك مع قوات النظام، أسفرت أيضا عن مقتل سبعة عناصر للأخيرة وأسر آخر، واستيلاء التنظيم على أسلحة متوسطة.

قتل عشرة مدنيينواعتقل آخرون على يد قوات النظام السوري، أثناء محاولتهم النزوح من ناحية عقيربات في حماة، إلى محافظة إدلب.

وقال رئيس مجلس محلي بلدة عقيربات، أحمد الحموي، لـ"سمارت" إن قوات النظام نصبت كميا للنازحين في منطقة وادي العذب، وقتلت عشرة منهم، بينهم نساء وأطفال واعتقلت 11 آخرين بينهم أطفال.

جرحت امرأةبقصف صاروخي لتنظيم "الدولة الإسلامية" على مدينة السلمية (31 كم شرق مدينة حماة)، في حين قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة والصواريخ مزارع قرية السطحيات وبلدة حربنفسه جنوب حماة.

أما في حمص، أكد "جيش التوحيد" التابع للجيش السوري الحر، رفضه أي حل أو اتفاقلا يتم التنسيق فيه مع "هيئة التفاوض" عن شمال حمص وجنوب حماة، مشيرا أن إيران تسعى عبر محادثات "الأستانة" لوضع موطئ قدم لها في المنطقة.

جنوبا، إلى ريف دمشق، عقد اجتماعموسع لممثلي الفصائل العسكرية والفعاليات المدنية في مدينة جيرود،بالقلمون الشرقي في ريف دمشق، تحضيرا لتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار الموقع مع روسيا.

أعلن عدد من العاملين في مجال الصحة، تأسيس نقابة "فنيي الصحة الأحرار" في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام السوري في محافظتي درعا والقنيطرة،

المستجدات السياسية والدولية:

اجتمع وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، مع رئيس النظام السوري بشار الأسد في دمشق، بعد إيعاز من الرئيس الروسي فلاديمر بوتين، لبحث الأوضاع في سوريا.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الاجتماع ركز حول استقرار الوضع في سوريا ومناطق "تخفيف التصعيد" وتقديم المساعدات، والتعاون العسكري بين الطرفين، وفق وكالة "سبوتنك" الروسية.

يعقد اجتماع روسي - تركي - إيراني في وقت لاحق الأربعاء بالعاصمة الكازاخستانية "أستانة" لبحث مسألة "تخفيف التصعيد" في محافظة إدلب شمالي سوريا، تمهيدا لجولة المحادثات المقرر انعقادها  يوم غد.

نفت رئاسة أركان الجيش السوري الحر الأربعاء ما أعلنته وزارة الدفاع الروسية بأن قوات النظام السوري تسيطر على  85 % من سوريا.

قالت روسيا الأربعاء، إنها سترسل 4 آلاف طن من مواد البناءإلى سوريا ضمن خطة إعادة إعمار المناطق التي استعاد النظام السوري السيطرة عليها.

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية، أن روسيا ستعيد تأهيل البنية التحتية في مناطق سيطرة النظام، حيث سترسل أجهزة ومعدات أخرى تتضمن "أكثر من 40 وحدة من معدات البناء الثقيلة من الجرافات والحفارات والرافعات، للبدء بأعمال الترميم، حسب وكالة "سبوتنيك" الروسية.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ 13 أيلول، 2017 12:08:02 تقريردوليعسكريسياسيوحدات حماية الشعب الكردية
التقرير السابق
قتلى للنظام باشتباكات مع "تحرير الشام" جنوب حلب وأمريكا تضع خطة غير عسكرية لمواجهة إيران
التقرير التالي
"فصائل عسكرية" ترفض اتفاقيات التهجير جنوب دمشق و"قسد" تسيطر على نقاط جديدة شمال دير الزور