قوات النظام تفرج عن "عصابة خطف" في السويداء

تحرير سعيد غزّول🕔تم النشر بتاريخ 12 أيلول، 2017 13:02:24 خبرعسكرياجتماعيقوات النظام السوري

سمارت - السويداء

أفرجت قوات النظام السوري، عن باقي عناصر المجموعة المسلحة التي اختطفت عنصرين للنظام، قبل أيام، في بلدة عريقة (30 كم غرب السويداء)، جنوبي سوريا. بعد أن أطلقت المجموعة سراح العنصرين.

واختطفت مجموعة مسلحة، السبت الفائت، عنصرين لقوات النظام من "فوج المدفعية"، بعد مداهمتهم مخفر بلدة عريقة، لإخراج عناصرها الذين اعتقلهم "الأمن العسكري"، أثناء محاولتهم خطف أحد النازحين في بلدة قنوات(7 كم شمال السويداء).

وقال مصدر محلي لـ "سمارت"، إن قوات النظام أفرجت عن العناصر الثلاثة من المجموعة المسلحة، أمس الاثنين، بعد إطلاق المجموعة سراح العنصرين اللذين اختطفتهما، الأمر الذي أثار غضب أهالي بلدة عريقة، لإفراج النظام عمّن أسموهم أفراد "عصابة خطف وسرقة".

وأضاف المصدر نقلا عن أهالي البلدة، إن النظام  يفرج عمن أسموهم أفراد "عصابة خطف وسرقة"، ولكنه يسجن ناشط سياسي كـ جبران مراد، لأكثر من شهر، على الرغم من مداهمة أقرباء "مراد"، قيادة الشرطة التابعة للنظام، واعتقال نحو عشرين عنصرا بينهم ضباط.

وأفرج "الأمن العسكري" التابع لقوات النظام، في 20 تموز الفائت، عنالناشط جبران مراد من أبناء محافظة السويداء، بعد اعتقال دام أربعين يوما، مع ترويج صفحات موالية للنظام عن "مراد"، أنه تابع لـ "جبهة النصرة" (هيئة تحرير الشام).

وينتهج أهالي محافظة السويداء، أسلوب الخطف وحصار مقرات النظامللافراج عن معتقليهم أو الموقوفينلسوقهم إلى الخدمة الإجبارية، حيث تشهد المحافظة حالات خطف متكررة بسبب انتشار الميلشيات المساندة للنظام واللجان الشعبية.

الاخبار المتعلقة

تحرير سعيد غزّول🕔تم النشر بتاريخ 12 أيلول، 2017 13:02:24 خبرعسكرياجتماعيقوات النظام السوري
الخبر السابق
قتلى بينهم عنصر للنظام برصاص عائلة من السويداء اتهمتهم بخطف ابنتهم
الخبر التالي
19 قتيلا بقصف على مخيم للنازحين وقرية غرب دير الزور