النظام يوقع عقودا مع إيران في قطاع الكهرباء ويتعهد بتسهيل استثمار شركاتها

اعداد عمر سارة| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 12 أيلول، 2017 19:50:46 خبردوليأعمال واقتصاداقتصادي

سمارت-تركيا

وقعت حكومة النظام السوري، الثلاثاء، عقودا ومذكرة تفاهم مع إيران تعطيها الحق بإنشاء وصيانة محطات كهرباء في سوريا، كما تعهدت بتقديم تسهيلات للشركات الإيرانية في مرحلة إعادة الإعمار.

وقالت وسائل إعلام النظام، إن وزير الكهرباء في حكومة النظام، محمد خربوطلي، تعهد للمستشار في الرئاسة الإيرانية، سعيد أوحدي، بتقديم تسهيلات وحل جميع المشكلات التي تعيق استثمار الشركات الإيرانية في سوريا، خلال مرحلة "إعادة الإعمار".

وأضافت وسائل الإعلام، أن "خربوطلي" وقع  مع نظيرة الإيراني، في طهران، مذكرة وعقودا تتضمن إنشاء محطة توليد في محافظة اللاذقية، وخمس مجموعات غازية في مدينة بانياس في طرطوس لتحسين ادائها، وتأهيل وتوريد مجموعات غازية إلى المحطة الحرارية في مدينة حلب، وإنشاء مركز للتحكم الرئيسي بمنظومة الكهرباء.

كما تتضمن إعادة تأهيل محطة كهرباء التيم في ديرالزور، وتأهيل محطة "جندر" في حمص.

وسبق أن حصلت إيران التي تعدم النظام عسكريا وسياسيا، على امتيازات من حكومة النظام لإنشاء شركة اتصال واستثمارات أخرى.

وذكر مسؤولون أمريكيون، في وقت سابق اليوم، أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، يدرس خطة تدعو إلى ردود أميركية "أشد صرامة" ضد إيران وميليشياتها في سوريا والعراق، باستثناء التصعيد العسكري ضدها في الدولتين.

وكان كشف موقع " Bellingcat" البريطاني، يوم 6 آب الماضي، أن الذخيرة التي استخدمت في هجمات الكيماوي بشهر نيسان الفائت، على مدينة خان شيخون (60 كم جنوب إدلب)، شمالي البلاد، لم تكن عن طريق الطائرات، إنما بصواريخ إيرانية قصيرة المدى من نوع "IRAM".

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر سارة| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 12 أيلول، 2017 19:50:46 خبردوليأعمال واقتصاداقتصادي
الخبر السابق
تخفيض أسعار جباية المياه في مدينة سراقب بإدلب
الخبر التالي
مسؤول محلي ينفي مزاعم روسيا باستهداف مواقع لتنظيم "الدولة" بناحية عقيربات بحماة