رفض واستنكار في غوطة دمشق الشرقية للهدنة الروسية