مظاهرة في بلدة كفروما جنوب إدلب ضد الحملة العسكرية المحتملة للنظام