النظام يستعيد نقاط خسرها بحلب وحركة نزوح في المدينة وضحايا بقصف على إدلب وريف دمشق

اعداد محمد علاء | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 أغسطس، 2016 12:00:12 م تقرير دوليعسكريسياسياجتماعيإغاثي وإنساني سيطرة

المستجدات الميدانية والمحلية:

*استعادت قوات النظام، ليلة الثلاثاء الأربعاء، مستعينة بغطاء صاروخي روسي، السيطرة على عدة نقاط جنوب غربي حلب، كان "جيش الفتح" سيطر عليها سابقاً خلال معركة "الغضب لحلب" الهادفة لفك الحصار عن المدينة، وفق ما صرح لـ"سمارت" مسؤولان إعلاميان للفصائل.

وقال إعلامي "صقور الجبل"، مصطفى الحلبي، في تصريح لـ"سمارت"، إن قوات النظام استعادت تلة الحويز وقريتها و"مناشر منيان" وتلة الجمعيات وكتل الأبنية في حي الراموسة، وذلك عقب قصف "هستيري" لطائرات النظام الحربية وسلاح الجو الروسي، إضافة لقصف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة.

وكانت فصائل "جيش الفتح"، سيطرت، على قرية وتلة الحويز جنوبي مدينة حلب، فيما تستمرّ الاشتباكات مع قوات النظام في منطقة الراموسة.

وفي سياق متصل، شهد حي الحمدانية و"مشروع 3000 شقة" بحلب، حركة نزوح من الأهالي نتيجة اقتراب المعارك من الحي، بين قوات النظام والفصائل العسكرية، حسب مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إن بعض الأهالي تمكنوا من الخروج من الحي الرابع داخل الحمدانية و"مشروع 3000 شقة"، حيث نزح منه القسم الأكبر من الأهالي، باتجاه حيي الأعظمية وسيف الدولة، وباقي الأحياء، وسط غياب لعناصر حواجز النظام في الحي، وفق قول المراسل.

إلى ذلك، أكّد مسؤول في "جيش الفتح"، أنهم "لن يوقفوا المعارك التي أطلقوها في حلب، وأن القرارات الدولية لا تعنيهم"، لافتا إلى أن "الفصائل كلها، على أبواب توحد كبير ومهم".

*قضى مدنيان وجرح ستة آخرون، صباح اليوم الأربعاء، بقصف جوي طال مدينة سراقب في ريف إدلب الجنوبي، حسبما أفاد مركز الدفاع المدني مراسل "سمارت".

وقال قائد فريق الإسعاف في مركز الدفاع المدني بسراقب، ليث العبد لله، لـ "سمارت"، إن طائرات النظام الحربية شنّت غارة بأربعة صواريخ فراغية على الحي الشمالي في المدينة، ما أوقع قتيلين وستة جرحى بينهم ثلاث نساء وطفل، حالة أحدهم خطيرة، أسعفوا إلى نقطة طبية قريبة.

وأفاد مدير الدفاع المدني في مدينة بداما بريف إدلب، أن بارجات روسية استهدفت قرية الشغرة بصاروخ بالستي، في قصف هو "الأول من نوعه"، فيما قتل ثلاثة مدنيين وجرح آخرون، بقصف جوي لروسيا والنظام على إدلب.

وقال مدير المركز حسام ظليلو، في تصريح لـ"سمارت"، إن صاروخاً بالستياً، مصدره البوارج الروسية في البحر الأبيض المتوسط، سقط في قرية الشغرة بريف جسر الشغور، أسفر عن أضرار مادية فقط، مؤكداً أنه "القصف الأول من نوعه" على هذه القرية.

*أعلنت "وحدات حماية الشعب" الكردية، مقتل اثنين من العناصر الأجنبية التي تقاتل في صفوفها ضدّ تنظيم "الدولة الإسلامية" في منطقة منبج بريف حلب الشرقي، واصفةً اياهما بأنهما "من رموز الوطنية والإنسانية".

*اعتصم عشرات من شباب السويداء صباح اليوم الأربعاء، أمام مقر "اتحاد الطلبة" في المدينة، احتجاجاً على مقتل شاب في المدينة، وفي ظل مطالبات بمحاكمة القتلة، حسب مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إن العديد من المعتصمين هم من طلاب فرع الهندسة، الذي كان القتيل "ريان أبو فخر" زميلاً لهم فيه، ولهذا السبب تم اختيار مكان الاعتصام أمام مقر "اتحاد الطلبة".

*قتل قائد عسكري وجرح ثلاثة من الجيش الحر، باشتباكات بعد دخولهم مواقع خاضعة لقوات النظام في تل بزاق بريف القنيطرة، حسب مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إن القائد العسكري للواء "الناصر صلاح الدين" التابع "لجبهة ثوار سوريا"، ويدعى "أبو لياس"، قتل، فيما جرح ثلاثة آخرون، خلال محاصرتهم من قبل النظام أثناء عملية رصد لتل بزاق في بلدة مسحرة.

*قضى مدنيون وجرح آخرون، فجر اليوم الأربعاء، جراء غارات جوية لطائرات النظام الحربية على مدينة حرستا ومخيم خان الشيح بريف دمشق، حسب مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إن امرأة وطفلها قتلوا وسقط العديد من الجرحى، حيث قامت فرق الإسعاف بسحب جثث القتيلين من تحت الأنقاض وإسعاف الجرحى إلى النقاط الطبية.

ومن جهة أخرى، أكد قائد "جيش الإسلام"، "تجاوز كثير من الخلافات" مع "فيلق الرحمن"، واعداً بـ"أخبار طيبة" خلال الأيام المقبلة، وذلك في كلمة ألقاها خلال اجتماع "مبادرة الجيش الواحد" المنعقد في مدينة دوما بريف دمشق.

المستجدات السياسية والدولية:

*قال نائب المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأمريكية، إن الولايات المتحدة "لم تكن على دراية بالخطط الروسية" لمهاجمة حلب، مضيفاً أن النظام في سوريا ارتكب انتهاكات للهدنات مؤخراً.

*اجتمع وزير الخارجية التركية مولود جاويش أوغلو، في أنقرة، مع منسق الهيئة العليا للمفاوضات رياض حجاب، بحضور رئيس "الائتلاف الوطني" أنس العبدة.

*أعلنت منظمة الهجرة العالمية (IOM)، أنّ نحو 257 ألف مهاجراً غير شرعي، وصلوا إلى أوروبا بعد عبورهم البحر المتوسط منذ بداية العام الجاري، فيما يبلغ عدد المهاجرين المفقودين 4027 شخصاً.

*قالت وزارة الخارجية الأمريكية أنها تدرس تقارير عن استهداف بلدة سراقب في ريف مدينة إدلب، بالغازات السامة، إثر إسقاط طائرة مروحية روسية في المنطقة.

*أفادت مواقع إعلامية إيرانية، بمقتل عسكري إيراني من قوات "الباسيج"، نتيجة المعارك الدائرة في مدينة حلب بين "جيش الفتح" وفصائل "غرفة عمليات فتح حلب" من جهة، وبين قوات النظام والميليشيات المُساندة لها.

*قالت وزارة الخارجية القطرية، في بيان، إنها "قلقة جراء تدهور الوضع الإنساني في مدينة حلب، إثر الهجمات التي تشنها قوات النظام السوري".

*قال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، إنّ الولايات المتحدة الأمريكية "ليست مستعدة لعملية فصل الإرهابيين عن المعارضة المعتدلة في سوريا"، على حد وصفه.

*قال الرئيس الأميركي باراك أوباما، إن بلاده "تسعى إلى التعاون مع روسيا لإيجاد حلول دبلوماسية للنزاعين في سوريا وأوكرانيا رغم العلاقة الصعبة بين البلدين".

*أعربت دولة قطر، اليوم الأربعاء، عن قلقها تجاه الانتهاكات ضد الأطفال في سوريا وفلسطين، مطالبةً مجلس الأمن جعل حمايتهم في قائمة أولوياته.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد علاء | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 3 أغسطس، 2016 12:00:12 م تقرير دوليعسكريسياسياجتماعيإغاثي وإنساني سيطرة
التقرير السابق
حالات اختناق بغازات سامة في إدلب وفصائل معركة "الغضب لحلب" تبدء مرحلتها الثالثة
التقرير التالي
مفاوضات بوساطة روسية بين "الزبداني-الفوعة" وضحايا بقصف جوي روسي وللنظام على عدّة محافظات