قتلى وأسير للنظام حلب وضحايا بقصف جوي للنظام وروسيا على محافظات عدّة

تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 13 آب، 2016 19:59:27 تقريردوليعسكريسياسيقصف

المستجدات الميدانية والمحلية:

*أكد قيادي في "كتائب أبو عمارة" العاملة في مدينة حلب، اليوم السبت، مقتل سبعة عناصر لقوات النظام وأسر ضابط إثر محاولة تسلل فاشلة لهم على جبهة  "معمل الإسمنت".

وقال القائد، عبد العزيز المغربي، بتصريح إلى "سمارت"، إن مجموعة من عناصر النظام حاولت التقدم، ليلة أمس، في محيط "معمل الإسمنت" إلى نقاط مقاتلي الفصيل في حي الشيخ السعيد، حيث تمكن المقاتلون من قتل سبعة عناصر وأسر ضابط برتبة ملازم أول من "الطائفة السنية".

 

في سياق آخر،قضى 13 مدنيينوجرح آخرون، اليوم السبت، بغارات لسلاح الجو الروسي وآخر للنظام على مدينة حلب وريفها، وفق ما أفاد مراسل "سمارت".

 

*قال المجلس المحلي لمدينة درايا بريف دمشق، اليوم السبت، بتصريح خاص إلى "سمارت" إن قوات النظام "في تقدم مستمرولو بمسافات صغيرة نتيجة اتباعها سياسة الأرض المحروقة".

وأوضح المتحدث، فادي محمد، لـ"سمارتإنّ قوات النظام ما تزال تحاول اقتحام المدينة من الجهة الجنوبية والغربية، تزامناً مع قصف جوي بالبراميل المتفجرة والنابلم وقصف صاروخي ومدفعي مصدره جبال الفرقة الرابعة.

 

في سياق آخر، أُصيب ثلاثة مدنيين، اليوم السبت، جراء غارات شنتها طائرات النظام الحربية على مدينة دوما بريف دمشق، بحسب مراسل "سمارت".

 

*قضى 15 مدنياً بينهم أطفال وجرح العشرات،اليوم السبت، إثر استهداف مدينة إدلب وريفها بأكثر من 40 غارة جوية للنظام وسلاح الجو الروسي، حيث تشهد المدينة تصعيداً عسكرياً مع استمرار الغارات عليها حتى اللحظة، وفق ما أفاد مراسل "سمارت".

 

 

*قضى ثلاثة مدنيينبينهم طفل وامرأة، وجرح أكثر من عشرة آخرون، اليوم السبت، بقصف لطائرات النظام الحربية على قرية الفرحانية بحمص، حسب مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إن طائرات النظام الحربية شنت أربع غارات، استهدفت أحد الأحياء السكنية المكتظة بالأهالي في القرية، ما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين بينهم طفل وامرأة وشاب، وجرح أكثر من عشرة إصاباتهم حرجة، وجلّهم من الأطفال والنساء، بينهم حالات بتر أطراف، تم اسعافهم إلى مشافي ريف حمص الشمالي، إضافة إلى دمار في منازل والممتلكات.

 

*قضت سيدة وأصيب ابنها، اليوم السبت، جراء قصف لطائرات التحالف الدولي، على الرقة، في وقت وصل عناصر لتنظيم "الدولة الإسلامية" وعائلات إلى الرقة بعد انسحابهم من مدينة منبج بحلب.

وأوضح مراسل "سمارت" أن طائرات التحالف الدولي، شنت ثلاث غارات على الأطراف الغربية لمدينة الرقة، واستهدفت الغارات كلا من قريتي رطلة وكسرة جمعة، ما أدى لمقتل سيدة وإصابة أحد أبنائها، أثناء رعيهم الأغنام في قرية رطلة.

في السياق، عادت الكهرباءإلى كافة محافظة الرقة، اليوم السبت، بعد انقطاع دام أكثر من عشرين يوماً، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

وقال المراسل إنّ الكهرباء عادت إلى كافة مناطق الرقة ريفاً ومدينةً، بعد تمكن ورشات الإصلاح من صيانة عنفات "سد الفرات"، حيث تأتي الكهرباء لمدة ثماني ساعات يومياً، أربع ساعات منها في الصباح وأربع في المساء.

 

*شهدت أسعار الغاز والمحروقاتفي محافظة درعا، ارتفاعا ملحوظا خلال الأسبوع الفائت، بسبب المعارك الدائرة في مناطق سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، ما يعيق نقل النفط من تلك المناطق، وفق ما قال أحد تجار المحروقات في درعا لـ "سمارت".

وقال جواد الرفاعي" الذي يعمل تاجر محروقات في درعا لمراسلنا إن الارتفاع بأسعار مادة المازوت، يعود إلى المعارك الدائرة في مناطق التنظيم شمال سوريا، ما يعيق عملية نقل الوقود إلى مناطق أخرى، مضيفاً أن العاملين بنقل المحروقات، يقولون إن أي تواجد عسكري، يعيق حركة القوافل على الطريق، وفق تعبيره.

 

*أطلقت منظمة "إحسان للإغاثة والتنمية"، اليوم السبت، مشروعاً زراعيالدعم المزارعين من السكان والنازحين في ريف إدلب الشمالي، حسب مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إن المشروع يدعم زراعة البطاطا والفاصولياء للأسر الفقيرة والنازحة في كل مناطق جسر الشغور ودركوش وبعض القرى التابعة لها، وذلك بالتعاون مع منظمة " "Human Appeal

 

 

*انطلقت، اليوم السبت، المرحلة الثانية من حملة اللقاح الروتينيللأطفال في مدينة كفرنبل بإدلب، والتي يديرها "فريق عمل لقاح سوريا" بإشراف "مديرية صحة إدلب الحرة"، حسب مراسل "سمارت".

 

*أقامت مؤسسة ثقافية، اليوم السبت، ندوة حواريةحول المستجدات التي طرأت على ساحة محافظة السويداء في الأيام الأخيرة الماضية.

 

*اعتبرت"الإدارة الذاتية" الكردية، اليوم السبت، أن السيطرة على مدينة منبج بحلب بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة الإسلامية"، "خطوة استراتيجية" سواء من الناحية العسكرية والسياسية.

 

 

 

المستجدات السياسية والدولية:

*اعتبر البنتاغون أن تنظيم "الدولة الإسلامية" أصبح على وشك الهزيمة بعد سيطرة قوات "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد) على مدينة منبج بريف حلب.

 

*أدان وزير الخارجية الألماني، استخدام النظام في سوريا، أسلحة محرمة دولياً، بهجمات ضد المدنيين في سوريا، بينما اتهم وزير التنمية الألماني، الاتحاد الأوروبي بالعجز، مطالبا ببرنامج طوارئ لسوريا وللدول المجاورة.

كما دعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل،  كبار مديري الشركات الألمانية،  لعقد اجتماع قمة يوم 14 أيلول المقبل، وذلك للوصول سوياً إلى رؤية أفضل لإدماج اللاجئين في سوق العمل.

وأوضحت صحيفة "بيلد" الألمانية، في عددها الصادر اليوم السبت، أن "ميركل تريد حثّ الشركات على تقديم المزيد من فرص التدريب وأماكن العمل للاجئين.

 

*أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم السبت، أنه من المقرر أن يلتقي، الاثنين القادم بروسيا، وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير، لبحث القضية السورية.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 13 آب، 2016 19:59:27 تقريردوليعسكريسياسيقصف
التقرير السابق
عشرات الضحايا بقصف لروسيا والنظام على عدة محافظات والنظام يتقدم بداريا بريف دمشق
التقرير التالي
ضحايا بقصف جوي على حلب وريفها والائتلاف يقول إن التقارب الروسي التركي "لن يؤثر" على الثورة