فصائل تطلق معركة جديدة جنوب البلاد و"جيش الإسلام" يقول أن "داعش" اختار جبال القلمون "ملاذ له"

المستجدات الميدانية والمحلية:

*أعلنت فصائل عاملة في ريفي درعا والقنيطرة، اليوم الأحد، إطلاق معركة ضد قوات النظام، تحت مسمى "مجاهدون حتى النصر"، وفق ما أعلن "جيش اليرموك" ببيان على حسابه الرسمي في موقع "تويتر".

خدمياً، أقام الفريق الإداري، التابع لـ "فرقة شباب السنة"، اليوم الأحد، حديقة لألعاب الأطفال في مدينة بصرى بريف درعا، بمناسبة عيد الأضحى، وفق مراسل "سمارت".

*ألقت مجموعة من أهالي مدينة شهبا شمال السويداء، حملت اسم "عائلة شهبا"، القبض على اثنين من اللصوص أثناء بيعهم دراجة نارية مسروقة، بعد انتشار عصابات الخطف والسرقة في المنطقة، وفق ما صرح أحد أعضاء المجموعة لمراسل "سمارت".

*قال المتحدث باسم هيئة الأركان في "جيش الإسلام" حمزة بيرقدار، لوكالة "سمارت" إن تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) اختار جبال القلمون كـ"ملاذ آمن له" بعد خسائره مناطق سيطرته بالشمال السوري وتهديد "الإستراتيجية" منها.

ومن ناحية أخرى، قضى مدنيان وجرح خمسة آخرون، بقصف صاروخي لقوات النظام على مدينة دوما بريف دمشق، حسب مراسل "سمارت".

*قتل وجُرح عدد من المدنيين، في قصف جوي روسي على حي الصالحين في حلب، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

ومن جهة أخرى، أصدرت القيادة العامة لقوات الأمن التابعة لـ"الإدارة الذاتية" الكردية "الأسايش" في مدينة عفرين، بريف حلب، بياناً منعت فيه دخول الأفراد والمركبات إلى المدينة، والعبور ضمنها، لمدة أربعة أيام بمناسبة عيد الأضحى.

وشهدت أسواق مدينة منبج في ريف حلب الشرقي، حالة من الازدحام وزيادة في حركة البيع والشراء تحضيرا لقدوم عيد الأضحى "الأول" بعد خروج تنظيم "الدولة الإسلامية" من المدينة، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

*أطلقت "الهيئة الانسانية الإسلامية" بالتعاون مع "مؤسسة شروق الشمس" حملة لتوزيع ألبسة جديدة على الأطفال الأيتام في مدينة معرة النعمان جنوب إدلب، بمناسبة عيد الأضحى.

*أفرجت قوات النظام، اليوم الأحد، عن 194 معتقلاً في سجونه من عموم محافظة حمص وعدد من أهالي حي الوعر في حمص، وذلك ضمن العودة إلى تنفيذ بنود الاتفاق السابق المبرم في الحي، وفق مراسل "سمارت".

في الأثناء، قضت امرأة وجرح ثمانية آخرون، بقصف جوي لقوات النظام على قرية الحلموز بريف حمص، حسبما نقل مراسل "سمارت" عن ناشط في المنطقة.

*بدأ مجلس محافظة حماه بدعم من منظمة "كومينكس"، إعادة تشغيل فرن "عطشان" بريف حماه الجنوبي بعد نقله لمكان أكثر أمناً، ويعمل "الفرن" على تأمين الخبز للنازحين من ريف حماة، وفق مراسل "سمارت".

*شنّ عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية"، هجوماً على مواقع "وحدات حماية الشعب" الكردية جنوب مدينة عين عيسى في ريف الرقة الشمالي، حسب مراسل "سمارت".

*قتل عدد من عناصر قوات النظام، بينهم قائد، وجرح آخرون، خلال محاولتهم اقتحام قرية كباني بريف اللاذقية، بينما انسحبت الأخيرة من محور قرية التفاحية، حسبما أفاد ناشطون مراسل "سمارت".

المستجدات السياسية والدولية:

*أصدر " تيار الغد السوري" و"حركة المجتمع الديمقراطي" الكردية، بياناً مشتركاً أكدا فيه أن ما يجري في سوريا هو "حرب صراعات إقليمية ودولية"، تتقاسمها محاور طائفية، نأت بمطالب السوريين عن تطلعاتهم بدولة مدنية ديمقراطية تعددية".

*تابع الجيش التركي، أعمال ردم الخندق المحفور على الحدود مع سوريا وإزالة الأسلاك الشائكة في المناطق المقابلة لمنطقة تل أبيض شمال الرقة، حسب مراسل "سمارت".

*أعلنت إيران، ترحيبها بالاتفاق الأمريكي الروسي حول الهدنة في سوريا، داعية إلى ضرورة حل الصراع بالسبل السلمية، وفق ما قالت "وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية" للأنباء.

*أطلق متبرعون أتراك، مشروعاً لتوزيع هدايا العيد على أيتام سوريين في مدينة الريحانية بولاية هطاي، جنوبي تركيا، حسب وكالة الأناضول.

*قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن القضاء على تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا، من واجب بلاده، مشيراً إلى أن عملية "درع الفرات" هي أولى الخطوات في هذا السياق، حسب وكالة الأناضول.

*اعتقلت السلطات التركية 29 شخصا بينهم سوريون، في قرية كوزلو بمدينة "جناق قلعة" في تركيا خلال محاولتهم العبور إلى جزيرة "لسبوس" اليونانية.

الاخبار المتعلقة

التقرير السابق
قتلى وجرحى لقوات النظام في معركة "قادسية الجنوب" بالقنيطرة والفصائل العسكرية لا تثق بهدن مع الروس والنظام
التقرير التالي
"الأسد" يصلي العيد في داريا بعد تهجير سكانها واتفاق لخروج مقاتلين من المعضمية إلى جرابلس