تسجيل خروقات للهدنة من قبل النظام وروسيا في يومها الثالث والأخيرة تطالب بتمديدها 48 ساعة

اعداد محمد عماد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 سبتمبر، 2016 8:02:15 م تقرير دوليعسكريسياسي هدنة



المستجدات الميدانية والمحلية:


* يدخل اتفاق "وقف إطلاق النار" المتفق عليه بين أميركا وروسيا، اليوم الأربعاء، يومه الثالث بعدد من الخروقات لقوات النظام في عدةِ مناطق سورية، بعد بدء سريانه مساء الاثنين الفائت (أول أيام عيد الأضحى)، حسب مراسلو "سمارت".

مراسل "سمارت" في حلب، قال إن قوات النظام قصفت بالمدفعية الثقيلة ظهرا، قرية "المرحمية" التابعة لبلدة تل الضمان في الريف الجنوبي، من مواقعها في "جبل الأربعين"، ما أدى إلى جرح مدني، نقل إلى نقطةٍ طبيةٍ قريبة.

وأضاف المراسل، أن طائرات النظام الحربية، استهدفت بالرشاشات الثقيلة وصواريخ "سي 5" فجرا، بلدة كفرناها التابعة لمدينة الأتارب في الريف الغربي، مشيراً في الوقتِ عينه، إلى عدم وصول المساعدات الإنسانية إلى مدينة حلب، والتي يُفترض أن تدخل المدينة فور بدء سريان "الهدنة".

كذلك، شنت طائرات النظام الحربية اليوم، عدة غارات بالصواريخ، على أطراف مدينة خان شيخون، والأراضي الزراعية الشرقية الشمالية للمدينة في ريف إدلب، حسب مراسلنا في المنطقة.

جنوباً، قال مراسلنا في درعا، إن قوات النظام استهدفت برشاشات "شيلكا" ظهر اليوم، بلدة الغارية الغربية في الريف الشرقي، كما استهدفت بصاروخ "أرض أرض"، قرية كفرناسج في الريف الشمالي، من مقارها في "الفرقة التاسعة" بالصنمين، واقتصرت الأضرار على المادية.

وتقدمت قوات النظام، اليوم الأربعاء، مسافة واحد كيلو متر شرقي مدينة داعل شمال درعا، في منطقة لا يسيطر عليها أي من الأطراف، حيث سيطرت عليها دون مواجهات مع الفصائل العسكرية.

ورغم ذلك، لم تغب مظاهر العيد عن ريفي حماة وإدلب في اليوم الثالث لعيد الأضحى، في ظل استمرار الهدنة الروسية -الأمريكية  التي يخرقها النظام وروسيا في عدة مناطق، حسب ما رصد مراسلو "سمارت"، اليوم الأربعاء.

وقال مراسلنا في حمص، إن أجواء العيد ما تزال حاضرة في مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، إذ يعيش الأطفال فرحة العيد وتوقف إطلاق النار في سوريا، وينتشرون في الشوارع والساحات.

وأيضا في بلدة قورقانيا تشهد ساحات العيد والشوارع تجمعا للأطفال، حيث يركبون الأراجيح، وسط انتشار بعض بائعي الحلوى والألعاب.

كذلك، يحتفل أهالي بلدة يلدا بريف دمشق لليوم الثالث بعيد الأضحى، إذ تشهد ساحات اللعب فيها إقبالاً من الأهالي والأطفال، وفق ما أفاد مراسل "سمارت".

على صعيد آخر، خرج العشرات من أهالي حيي بعيدين والحيدرية في مدينة حلب، مظاهرة رفضا لدخول المساعدات إليهم عبر طريق" الكاستيلو" شمالي حلب، الخاضع لسيطرة قوات النظام، وفق مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إن المتظاهرين رفعوا لافتات رفضا لذلك منها: "قوافل الموت لن تمر إلا على أجسادنا"، "أجسادنا هي الممرات الآمنة لروسيا والنظام المجرم"، فيما رفع أحد الأطفال المشاركين لافتة توجه بها إلى وزيري الخارجيتين الروسية والأمريكية كتب عليها: "شركاء بحصار حلب".

ميدانيا أيضا، أعلنت فصائل من الجيش السوري الحر في القلمون الشرقي قطعها طريق إمداد تنظيم "الدولة الإسلامية" في البادية، واستهداف تجمعاته في المنطقة بقذائف هاون.

ونشرت قوات "الشهيد أحمد العبدو" العاملة في القلمون الشرقي، على صفحتها الرسمية في موقع "فيسبوك"، مقطعاً مصوراً يظهر جانباً من العمليات العسكرية التي يخوضها مقاتلوها ضد عناصر تنظيم "الدولة"، مشيرة أنها قطعت طريق إمداد التنظيم في محاور البادية السورية.

وقضى عدد من الأشخاص بغارات لطائرات التحالف الدولي، على صهاريج لتنظيم "الدولة الإسلامية"، محملة بمادة "الفيول"، قرب قرية توينان في ريف حمص الشرقي، حسب ما أفاد ناشطون لـ"سمارت".

وأضاف الناشطون، أن الغارات التي استهدفت الصهاريج في حقل "توينان"، أدت لمقتلِ أربعة عمّال في الحقل بينهم ثلاثة سائقين، إضافةً لاحتراق أكثر من 21 صهريج، مشيرين إلى أن القتلى والجرحى نقلوا إلى مشفى مدينة الرقة الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة" شمال الحقل.


المستجدات السياسية والدولية:

* أعلنت وزارة الدفاع الروسية، مساء اليوم الأربعاء، أن موسكو تدعم تمديد التهدئة في سوريا لمدة 48 ساعة أخرى، "رغم تسجيل عدد من الخروقات لوقف الأعمال القتالية"، وفق ما ذكر موقع قناة "روسيا اليوم".

ونقل الموقع عن نائب رئيس إدارة العمليات في هيئة الأركان الروسية، فيكتور بوزنيخير، قوله إن الفترة الأولى من وقف الأعمال القتالية، تنتهي في الساعة السابعة مساءً بتوقيت دمشق، وفق الاتفاقات الروسية الأمريكية.

وأضاف "بوزنيخير" أن الهدنة لم تشهد خلال تلك الفترة تطبيقا شاملا، مدعيا ارتفاع العدد العام للخروقات من قبل "الفصائل المسلحة" حتى صباح اليوم إلى 60 حالة، زاعما أن قوات النظام لم تقم بأعمال مضادة ردا على انتهاكات التهدئة.

وأكد مراسلو "سمارت" في كل من حلب وإدلب ودرعا، في وقت سابق،  خرق قوات النظام للهدنة عدة مرات منذ بدء سريان اتفاق الهدنة.

في سياق متصل، اعتبر وزير الإعلام الروسي، في بيان نشر على موقع وزارة الخارجية الروسية، إن رفض قيادات 21 ممن أسماهم "جماعات المعارضة المسلحة" في سوريا، بمن فيها حركة "أحرار الشام الإسلامية"، الامتثال لاتفاق وقف إطلاق النار"، "تحدياً" للجهود الروسية الأمريكية.

من جهته، قال المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، إن المهمة الرئيسية في سوريا هي فصل من أسماها بـ"المعارضة المعتدلة" عن "الإرهابية"، من أجل تعزيز الهدنة "الهشة"، مضيفا "لا يمكن تحقيق تقدم في سوريا دون ذلك (...) ورغم أن نظام الهدنة هش للغاية، لكنه يمنح الأمل في الوصول إلى حل سلمي ودفع العملية السياسية إلى الأمام".

على صعيد آخر، قال مركز حميميم الروسي في سوريا إن قوات بلاده أدخلت أكثر من طنين من "المساعدات الإنسانية" إلى مدينة تسمى "جنارجك" في ريف اللاذقية، فيما أفاد مراسلنا أنه "لا توجد منطقة" في اللاذقية تحمل هذا الاسم.

أما الولايات المتحدة، فقال وزير خارجيتها جون كيري" إنه "لولا الهدنة، لتزايد العنف بدرجة كبيرة، وقتل كثير من السوريين، أو اضطروا للفرار من بلادهم"، حسب وكالة "رويترز".

وأضاف أن "الهدنة فرصة أخيرة للإبقاء على سوريا موحدة"، منوهاً أنه في "حال عدم التمكن من الجلوس إلى طاولة المفاوضات، سيزيد القتال بدرجة كبيرة".

في تطور آخر، اعتبر مدير العلاقات الخارجية السياسية في "حركة أحرار الشام الإسلامية"، لبيب النحاس، الاتفاق الأمريكي الروسي الأخير، بأنه يهدد الثورة السورية، ووحدة صفها الداخلي واستمرارها.

* أعلنت رئاسة الأركان التركية، في بيان، مقتل ستة عناصر لتنظيم "الدولة الإسلامية" بخمس غارات لطائرات التحالف على قرى يحمول وكفرغان وقزل مزرعة وجكة في ريف حلب الشمالي، أمس الثلاثاء، إضافةً إلى تدمير أربعة مواقع لإطلاق قذائف هاون وموقعين آخرين للدفاع.

* أدرجت الجمعية العامة للأمم المتحدة موضوع اللاجئين على جدول أعمال دورتها الـ71 بتصويت 82 دولة بالموافقة، ورفض 9 دول، بما فيها النظام، وامتناع 21 آخرى، بناءً على اقتراح تركي.

من جهته، دان المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة، زيد بن رعد الحسين، الانتهاكات التي يرتكبها نظام بشار الأسد ضد المدنيين في سوريا، مؤكداً أنه يرفض التعاون مع المحققين.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمد عماد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 سبتمبر، 2016 8:02:15 م تقرير دوليعسكريسياسي هدنة
التقرير السابق
النظام يخرق الهدنة في ساعاتها الأولى وجيش الاحتلال الإسرائيلي يقصف مواقع للنظام والتحالف يقول: ضرباتنا "ربما" قتلت مدنيين
التقرير التالي
قوات النظام تواصل خرق الهدنة في حلب وإدلب ودرعا بعد تمديدها من قبل أمريكا وروسيا لـ48 ساعة