الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

قتيل وثلاثة جرحى بقصف لطيران "التحالف" على مدينة الرقة.. و"أحرار الشام" تفتح باب الانضمام لصفوفها شمالي سوريا

قضى مدني وجرح ثلاثة آخرين نقلوا لنقطة طبية قريبة، اليوم الثلاثاء، إثر غارتين لطيران التحالف الدولي على منطقة الفروسية بمدينة الرقة، حسب مراسل "سمارت" في المنطقة.

ليس بعيدا، تعرض حي الصناعة ومنطقة حويجة صكر لقصف مدفعي من مواقع قوات النظام في الجبل المجاور لمدينة دير الزور، ما خلف أضراراً مادية، حسب مراسل سمارت.

إلى ذلك، تعرضت قرية الجنينة بريف دير الزور الغربي لقصف بقذائف الهاون من مواقع قوات النظام في معسكر الطلائع بحي الجورة، تزامناً مع اشتباكات بين قوات النظام وعناصر "الدولة الإسلامية" قرب حاجز النقشبندي وحي الحويقة الغربي في دير الزور، وفقاً للمراسل.

في سياق منفصل، أفرجت قوات "الأسايش" الكردية، صباح اليوم، عن المعتقل آزاد عجو، وذلك بعد 15 يوم على اعتقاله في مدينة القامشلي، حسب مراسل سمارت.

وأضاف المراسل، أن عجو بدء بالإضراب عن الطعام، السبت الماضي، بسبب "عدم توجيه أي تهمة إليه، وعدم استجوابه أو محاكمته في مكان اعتقاله بمدينة الدرباسية". وينتمي عجو لحزب "يكيتي" الكردي، والمعارض لسياسات "حزب الاتحاد الديمقراطي"، الذي أعلن "الإدارة الذاتية" داخل مناطق تحت سيطرة "وحدات حماية الشعب" الكردية.

وسبق أن أصدر حزب "يكيتي" بيانات باسم منظمة "عامودا" والمجلس الوطني الكردي، طالبت بالإفراج عن عجو، وجميع المتعلقين، حسبما أوضح عضو المكتب السياسي للحزب، أنور ناسو لوكالة  "سمارت".

على صعيد آخر، أعلنت حركة "أحرار الشام الإسلامية" اليوم الثلاثاء، فتح باب الانضمام للحركة بهدف "تشكيل قوة مركزية في الأرضي المحررة بشمالي سوريا"، حسب بيان صادر عن الحركة نشر على موقع "فايسبوك".

وقال المتحدث الرسمي باسم الحركة "أحمد قره" في تصريح لـ "سمارت"، إن الحركة فتحت باب الانضمام لصفوفها، "من أجل إعادة هيكلة الجناح العسكري، وبدء تشكيل قوة مركزية جديدة لها على الأرض" حسب قوله.

وأضاف المتحدث، أن هناك "شروطا موضوعية" تتعلق باللياقة البدنية والشخصية للأشخاص الراغبين في الانتساب، منوهاً "لوجود شروط محددة واجتياز فحص كامل"، حسب تعبيره.

 وأشار "قره"، أن تشكيل القوة المركزية يتركز في مناطق سوريا الشمالية، رافضاً "ذكر أعداد المنتسبين للحركة لأسباب تتلعق بسياسة الحركة"، حسب وصفه.

إلى ذلك، جرح طفل جراء غارة للطيران الحربي على قرية إحسم في إدلب، فيما لم يسفر قصف مماثل على مدينة أريحا وقريتي جوزف وكنصفرة، وقمة النبي أيوب في جبل الزاوية، ومحيط مطار أبو الظهور العسكري عن إصابات، حسب ما أفاد المراسل.

وفي حلب، جرح مدنيان، صباح اليوم، إثر القاء الطيران المروحي برميلاً متفجراً على حي المشهد بحلب، بينما طال قصف مماثل حي بستان القصر، دون وقوع إصابات، حسب مراسل "سمارت".

كذلك جرح مقاتل من "الفرقة 30 مشاة"، التابعة للجيش الحر، جراء غارة للطيران الحربي بالصواريخ الفراغية على موقع للفرقة في قرية العلقمية، قرب مدينة إعزاز بالريف الشمالي، وفق المراسل، فيما ودارت اشتباكات بين قوات النظام والجيش الحر في حي الإذاعة، وسط اشتباكات مماثلة بين الأولى و"الفرقة 16 مشاة" في حي الخالدية.

وقتل نحو عشرة عناصر لقوات النظام وجرح عدد آخر، أمس الاثنين، إثر تفجير مقاتلي "الفوج الأول" وكتائب "فجر الخلافة"، نفقاً لعناصر النظام تحت "دار الأيتام" بحي جمعية الزهراء، كما قتل نحو ثلاثة عناصر لقوات النظام، جراء قصف مدفعي لـ"الفرقة 16 مشاة" على حي الخالدية، في حين قصفت "الجبهة الشامية" بصواريخ "كاتيوشا"، تجمعات تنظيم "الدولة" في قرية أسنبل بالريف الشمالي.

جنوبا، ألقى الطيران المروحي ثمانية براميل متفجرة على مدينة الزبداني بريف دمشق، فيما شنّ الطيران الحربي غارات على مدينتي عربين وحرستا في ريف دمشق، في حين تعرضت بلدة مضايا لقصفت بقذائف الهاون من الحواجز المحيطة، ومزارع خان الشيح إلى قصف مدفعي من جبل المضيع.

في الأثناء، شنّ الطيران الحربي غارة على حي جوبر بدمشق، بينما سقطت قذيقة هاون على حي القابون في دمشق مصدرها الحواجز المحيطة، لم تسفر عن إصابات، وفق ما أفاد مراسل سمارت.

بالمقابل، دارت اشتباكات بين "الفرقة (16) مشاة" وقوات النظام في حي الخالدية، واشتباكات مماثلة بين "الجبهة الشامية" وقوات النظام في قرية باشكوي بريف حلب الشمالي، دون توفر معلومات عن خسائر في صفوف الطرفين.