الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"سمارت" تطلق فيلماً وثائقياً بتقنية الواقع الافتراضي.. و"ميثاق شرف" لدعم النظام الصحي في سوريا

عرض في العاصمة الفرنسية باريس، أمس الثلاثاء، أول فيلم وثائقي من إنتاج مؤسسة "سمارت"، ومشاركة شركة "okio" الفرنسية، بتقنية الواقع الافتراضي. ويحكي الفيلم، الذي تبلغ مدته خمس دقائق، عن الحياة العامة بمدينة جسر الشغور في إدلب، والدمار الذي لحق بالممتلكات العامة والخاصة، نتيجة قصف قوات النظام المتواصل للمدينة. ويعرض الفيلم الذي استغرق إنتاجه شهرين، بتقنية (الواقع الافتراضي)، حيث جرى التصوير بكاميرا مزودة بست عدسات، بحيث تمكن الرؤية بزاوية 360 درجة. وشهد عرض الفيلم، الذي افتتح بمقهى سيريانا بباريس، حضورا لافتا لوسائل إعلام فرنسية عديدة، منها صحف "اللوموند"، "البريسن"، وراديو نوفا، إضافة لتلفزيون (BFM)، وجمعية التعاون الإعلامي الفرنسية.

في سياق آخر، وقعت منظمات طبية سورية، الاثنين، "ميثاق شرف" للتركيز على استعادة النظام الصحي، من خلال دعم مديريات الصحة. وقال مدير منظمة "أوسم" الطبية، الدكتور زيدون الزعبي، إن "منظمات (باك)، (سامز)، (سيما)، و(أوسم)، العاملة في الشأن الطبي، وقعت على الميثاق، الذي يرمي لإعادة الثقة بين المنظمات، في ظل انقطاع التواصل بينها في سوريا، وعدم وجود مشاركة أو تخطيط استراتيجي". وأضاف الزعبي لوكالة "سمارت" أن مشروع الميثاق بدأ فعلياً في درعا والغوطة الشرقية بريف دمشق، لافتاً إلى أن المشروع لـ"دعم كوادر الصحة الإنجابية بشكل رئيسي".

وأشار الطبيب إلى أنه لا توجد جهة تشرف على تنفيذ الميثاق، وأن المنظمات الأربعة بادرت لإنشائه، مؤكداً أنه مفتوح لأي منظمة تعمل في الشأن الطبي بسوريا. كذلك أكد استعداداهم للتعاون مع مديريات الصحة في مختلف محافظات سوريا، نافياً تعاونهم حتى الآن مع المنظمات الأربعة الموقعة على الميثاق. وبين مدير "منظمة أوسم الطبية" أن المنظمات الموقعة على الميثاق تمرر أكثر من 70% من الدعم الطبي في سوريا، وأن مشروع الميثاق سيتضمن لقاءات شهرية ودراسة لمشاريع مقترحة في مناطق مختلفة.

إلى ذلك، قال مدير مراكز الدفاع المدني في محافظة اللاذقية، أشرف تركماني، إن حرائق عديدة تلتهم مناطق واسعة في جبل التركمان وقرى (شحرورة، عطيرة، دغدغان، ربيعة، عين عيسى، والخضرة)، بريف اللاذقية. وأوضح تركماني لـ "سمارت"، الثلاثاء، أن 90 بالمئة من الحرائق ناتجة عن القذائف التي ترميها قوات النظام على ريف اللاذقية، إضافة لعوامل أخرى منها رمي السجائر على الأراضي الزراعية وأشعة الشمس العاكسة. وأضاف أن الحرائق دمرت مناطق مأهولة بالسكان والأراضي الزراعية في المنطقة، مشيراً إلى "أن الدفاع المدني في جبل الأكراد  ومركز دغدغان الرئيسي، ومركزي عين غزال والييمضية، تقدم المؤازرة في حال اشتعلت الحرائق، مع عدم وجود فرق مدربة على إطفاء الحريق"، حسب تعبيره.

وذكر تركماني أن إمكانيات المركز محدودة للغاية، ولا تكفي لمواجهة الحرائق، لافتاً إلى "أن الحرائق أسفرت عن كشف المناطق المحررة لمراصد قوات النظام، حيث أصبح قصفها أكثر سهولة، إضافة للتلوث البيئي الذي يسبب أضرار على الأهالي". وطالب مدير مراكز الدفاع المدني، المنظمات الداعمة بتأمين صهاريج وخزانات للمياه، تكفي لمواجهة الحرائق المندلعة في المنطقة.

ميدانياً، قتل تسعة أشخاص وجرح عشرات آخرين، الثلاثاء، إثر انفجار سيارة مفخخة عند مقر لـ"وحدات حماية الشعب" الكردية في مدينة الحسكة. وبحسب مراسل "سمارت" هناك، انفجرت سيارة مفخخة يقودها انتحاري من تنظيم "الدولة الإسلامية"، عند مقر العلاقات العامة لـ"الوحدات الكردية" ،والتي كانت تتخذ من مبنى مديرية المياه السابقة في حي المشيرفة مركزاً لها، أدت لمقتل 5 مدنيين وأربعة عناصر لـ"الوحدات"، كما جرح 25 شخصاً بينهم مدنيون. وأفادت مصادر محلية لمراسل "سمارت"، أن "وحدات الحماية الجوهرية" ألقت القبض على شخصين، يشتبه أنهما انتحاريان، في حي الصالحية. وكان 26 شخصاً بينهم عناصر لقوات "الأسايش" قتلوا، وجرح نحو 100 آخرين أمس الاثنين، بانفجار سيارتين مفخختين لتنظيم "الدولة" استهدفتا حاجزا لقوات "الأسايش" الكردية، عند دوار خشمان وحي المحطة في الحسكة .