الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20
ui.public.translatedTo

انتشار الأمراض في مخيم الركبان المحاصر والأمم المتحدة تحصل على موافقة لإدخال المساعدات له

pictogram-avatar
Editing: أمنة رياض |
access_time
تاريخ النشر: 2018/10/17 08:56

المستجدات المحلية والميدانية:

انطلاقا من وسط سوريا، وثق مركز "شام" الطبي المجاني الوحيد في مخيم الركبان عند الحدود السورية - الأردنية، انتشار عدة أمراض بين النازحين، وسط عجز كادره عن تقديم الخدمات الطبية لهم، ما يهدد حياة المئات بالخطر.

وقال مدير المركز يزن عليوي في تصريح إلى "سمارت" الثلاثاء، إنهم وثقوا انتشار عدة أمراض أبرزها "سوء التغذية، الحصبة، اللشمانيا، الإسهال الحاد والدموي، إلتهاب كبد A، الجفاف"، وسط عدم وجود أدوية لأصحاب الأمراض المزمنة "الضغط، القلب، السكري، احتشاء داخلي".

من جانبها أبلغت الأمم المتحدة الثلاثاء، الإدارة المدنية لمخيم الركبان، حصولها على موافقة لإدخال مساعدات إنسانية.

وقال رئيس مكتب الشؤون المدنية في المخيم عبدالله العقبة في تصريح إلى "سمارت"، إن الأمم المتحدة أبلغتهم عبر تطبيق "الواتس أب" حصولها على موافقة لإدخال مساعدات غذائية وإنسانية للمخيم دون ذكر من أعطاها الموافقة، متمنيا أن يكون الأمر صحيحا وتدخل مساعدات قبل نهاية الشهر الجاري.

وفي حماة قتل وجرح أربعة مقاتلين من "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش السوري الحر ليل الثلاثاء – الأربعاء، برصاص قناصة قوات النظام، في منطقة قلعة المضيق شمال حماة.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت" إن قناصة قوات النظام المتمركزين في قرية الجيد، استهدفوا مقاتلي "الجبهة الوطنية" ما أدى لمقتل اثنين منهم وجرح اثنين آخرين.

ووصل رتل عسكري تركي فجر الأربعاء إلى نقطة المراقبة التركية قرب مدينة مورك (25 كم شمال مدينة حماة)، برفقة عربات للجيش السوري الحر.

وقال مصدر من "الجبهة الوطنية للتحرير" بتصريح إلى "سمارت" إن الرتل يضم تسع ناقلات جند وسيارة إشارة واتصالات، دون تحديد عدد الجنود الأتراك الموجودين ضمن الرتل.

بالانتقال إلى الشمال، جرح ثلاثة مدنيين الأربعاء، بانفجار عبوة ناسفة أثناء مرور شاحنة على طريق في منطقة برج حيدر التابعة لناحية جنديرس في ريف عفرين (42 كم شمال مدينة حلب).

وقال الإعلامي لدى الشرطة العسكرية في المنطقة عبد الكريم الحلبي لـ "سمارت" إن عبوة ناسفة انفجرت على طريق في منطقة برج حيدر أثناء مرور سيارة شحن محملة بالحجارة.

بدورها أعلنت "وحدات حماية الشعب" الكردية الثلاثاء استهداف مقاتلين من "لواء أحرار الشرقية" العامل ضمن عملية "غصن الزيتون" العسكرية في منطقة عفرين بحلب.

وألقت الشرطة العسكرية التابعة لفصائل عملية "غصن الزيتون" بحلب، القبض على عصابة من مقاتلين اختطفوا طفلا في مدينة عفرين.

وقالت "الشرطة" إنها ألقت القبض على الخاطفين وسلمت الطفل إلى ذويه، في حين صرح فصيل "تجمع شهداء الشرقية" لـ"سمارت" إنه ساهم باعتقال العصابة المكونة من مقاتلين سابقين في صفوفه.

أما في الشمال الشرقي، اعتقلت قوات تابعة لـ"وحدات حماية الشعب" الكردية شخصين قرب بلدة حزيمة (15 كم شمال مدينة الرقة)، بتهمة "تهريب السلاح والمخدرات".

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت"، إن "قوات مكافحة الإرهاب" (HAT) داهمت خيما عشوائية  ليل الثلاثاء-الأربعاء، قرب بلدة حزيمة للقبض على المتهمين بتهريب السلاح والمخدرات وأوقفت شخصين.

وانتشل "فريق الاستجابة الأولية" الثلاثاء، 11 جثة جديدة من مقبرة جماعية وركام أحد المنازل في مدينة الرقة.

وقال مصدر في فريق الإستجابة" لـ "سمارت"، إنهم انتشلوا تسع جثث من مقبرة حي البانوراما جنوبي مدينة الرقة، حيث تعرفوا على اثنتين منها وسلموهما لذويهما، بينما دفنت البقية في مقبرة "تل البيعة" (الشهداء) شرقي المدينة.

وفي الحسكة شغلت "هيئة الطاقة" التابعة لـ"الإدارة الذاتية" الكردية عنفة جديدة لتوليد الكهرباء في محطة رميلان (118 كم شرق مدينة الحسكة).

وقال نائب رئيس "هيئة الطاقة" زياد رستم  لـ"سمارت" الأربعاء، إن القدرة الإنتاجية للعنفة 30 ميغا واط ساعي، وبالتالي سيرتفع إنتاج المحطة إلى 80 ميغا واط، مما سيؤدي لزيادة عدد ساعات الكهرباء في مدينتي الحسكة والقامشلي إلى 15.

وفي الجنوب، اعتبر شبان مطلوبون للتجنيد في صفوف قوات النظام السوري بمحافظة السويداء الثلاثاء، المبادرة التي طرحها عليهم ماهر الأسد قائد الفرقة الرابعة وشقيق رئيس النظام بشار الأسد "كاذبة ومزيفة".

وأرسل قائد "الفرقة الرابعة" في قوات النظام السوري ماهر الأسد أمس الاثنين، مبادرة لرافضي التجنيد في السويداء، مقسمة إلى ثلاثة بنود تشمل المطلوب للإحتياط و للتجنيد الإجباري ومن يزيد عمره عن 35 عاما لحالتي التجنيد بهدف الحاقهم في "الفيلق الأول" والقطع العسكرية الأخرى.

وختاما غربي البلاد، انفجر لغم الثلاثاء بعناصر من تنظيم "حراس الدين" التابع لتنظيم "القاعدة" في موقع شمالي محافظة اللاذقية.

وقال مصدر محلي لـ"سمارت" إن قائدا عسكريا من تنظيم "حراس الدين" قتل وجرح عنصرَين آخرين، نتيجة انفجار لغم بهم خلال استطلاعهم مواقع قوات النظام السوري عند قرية كباني في جبل الأكراد شمالي اللاذقية، القريبة من قريتي السرمانية وسلمى.

المستجدات السياسية والدولية:

قال المتحدث باسم "هيئة التفاوض" المنبثقة عن مؤتمر "الرياض 2" يحيى العريضي الثلاثاء، إن الولايات المتحدة أمهلت المبعوث الدولي إلى سوريا ستافان دي ميستورا حتى نهاية الشهر الجاري لاختيار الأعضاء الخمسين المنوط به اختيارهم لـ"اللجنة الدستورية".

وأضاف "العريضي" في تصريح إلى "سمارت"، أن المهلة تنتهي نهاية الشهر تشرين الأول الجاري، في الوقت الذي يعترض فيه النظام السوري على بعضها ويضع شروطا "تشير أنه لا يريد صياغة دستور أو أي أمر يتعلق بالحل السياسي"، وتابع: "الكرة الآن في ملعب روسيا(الداعم الأبرز للنظام السوري".

وبحث الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية مع المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري الثلاثاء، تفعيل العملية السياسية في سوريا تحت إشراف الأمم المتحدة بشكل كامل.

جاء ذلك خلال لقاء جرى بين رئيس الإئتلاف الوطني عبد الرحمن مصطفى وأعضاء آخرون مع "جيفري" ووفد مرافق له في مدينة اسطنبول التركية.