الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20
ui.public.translatedTo

اغتيال ناشطين إعلاميين برصاص مجهولين بإدلب و"الجيش الوطني" يعلن انتهاء حملته الأمنية شمال حلب

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |

المستجدات الميدانية والمحلية:

انطلاقا من إدلب، اغتال مجهولون الجمعة، الناشطين الإعلاميين البارزين رائد فارس وحمود جنيد في مدينة كفرنبل.

وقال شهود عيان إن خمسة مجهولين يركبون سيارة من نوع "فان" أطلقوا النار على "فارس" و"جنيد" قرب منزل الأول في شارع "كسريا" وسط المدينة، ما أدى لمقتلهما على الفور، بينما نجا مصور صحفي كان برفقتهما، يتعذر على "سمارت" ذكر اسمه خوفا على حياته.

وإلى ذلك شيع قرابة 2000 شخص، الناشطين رائد فارس وحمود جنيد في المدينة ، بعد ساعات من اغتيالهما.

وفي الشمل أيضا، أعلن "الجيش الوطني" التابع لـ"الجيش السوري الحر" انتهاء حملته الأمنية شمال مدينة حلب.

وقال الناطق باسم "الجيش الوطني" يوسف الحمود بتصريح إلى "سمارت" إن الحملة ضد "المفسدين" انتهت في مدينتي اعزاز ومارع وريفيهما حتى بلدة اخترين شرقا، بعد تسليم كافة المطلوبين أنفسهم.

وسبق ذلك، تسليم مطلوبون أنفسهم لـ "الجيش الوطني"، ضمن الحملة الأمنية التي أطلقها في مدينة اعزاز والنواحي التابعة لها.

فيما أجرت فصائل تابعة لـ "الجيش الوطني"، مفاوضات مع مجموعات من الجيش الحر في مدينة اعزاز، غير منضوية ضمن "الجيش الوطني" لضمها إليه.

وفي حلب أيضا، شارك مئات من أهالي عدد من البلدات والقرى في ريف حلب الغربي، بمظاهرة مركزية خرجت في بلدة حور، في جمعة أطلق عليها اسم "تحالفكم والأسد يقتل الأبرياء".

وجرح مدنيان، بسقوط قذائف هاون مجهولة المصدر على حي الخالدية، حسب مراسل "سمارت" في المنطقة.

في وسط البلاد، احتجزت "هيئة تحرير الشام"، مدنيا كان قياديا سابقا لدى "ألوية أحفاد الرسول" التابعة لـ "الجيش السوري الحر" في مدينة كفرزيتا (30 كم شمال مدينة حماة)، ومصادرة بعض أملاكه، دون معرفة السبب.

بالانتقال لشمالي شرقي البلاد، جرح أربعة مدنيون بينهم نساء، بانفجار لغم أرضي وآخر مجهول في محافظة الرقة.

فيما صادرت "قوات الأسايش" الذراع الأمني لـ"الإدارة الذاتية" الكردية، ثلاث سيارات محملة بمادة المازوت في المحافظة.

أما شرقا، أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، عن مقتل 27 عنصرا من تنظيم "الدولة الإسلامية باشتباكات وقصف للتحالف الدولي في محيط مدينة هجين (112 كم جنوب شرق مدينة دير الزور).