الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20
ui.public.translatedTo

مباحثات بين النظام و"قسد" في الحسكة و"أردوغان" يعلن تشكيل آلية مشتركة مع روسيا وإيران حول سوريا

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |

المستجدات الميدانية والمحلية:

قالت مصادر خاصة لـ "سمارت" الخميس، إن النظام السوري يجري مباحثات مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) حول التهديدات التركية بشن عملية عسكرية شرقي الفرات، تتضمن  تسلم الأول حقول نفط مقابل حماية مناطق تسيطر عليها "قسد".

وأضافت المصادر أن اجتماعا ضم ضباطا من قوات النظام مع قياديين بـ "قسد" في مطار مدينة القامشلي جرى فيه التفاوض على تسليم حكومة الأخيرة حقول نفط، في حين لم تكشف تلك المصادر عن جوانب آخر بالمباحثات أو عن النتائج التي توصل إليها الطرفان.

في سياق مواز، تخلف "حزب الاتحاد الديمقراطي" و"المجلس الوطني الكردي" الخميس، عن حضور اجتماع في مدينة القامشلي بالحسكة، لمناقشة الخلافات بين الأحزاب الكردية والخروج بموقف واحد ضد التهديدات التركية.

ولم يحضر أي ممثلين رسميين عن الحزبين اللذين يعتبران أهم الأحزاب الكردية في سوريا، واللذين تدور بينهما خلافات واضحة، إذ يمنع "الاتحاد الديمقراطي" الذي يقود "الإدارة الذاتية" الكردية أحزاب "المجلس الوطني" من ممارسة أي نشاط في سوريا ويعتقل أعضاءهم باستمرار.

إلى ذلك، نظم أهال في منطقة عين العرب "كوباني" (130 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا، اعتصاما قرب الحدود مع تركيا، تنديدا بقرار انسحاب القوات الأمريكية من البلاد، تزامنا مع التهديدات التركية بشن عملية عسكرية.

وقال ناشطون لـ "سمارت" إن المئات من أهالي مدن وقرى "كوباني" تجمعوا في خربة العاشق المتاخمة للحدود التركية، للتنديد بالقرار الأمريكي، ورفعوا لافتات تطالب الولايات المتحدة والتحالف الدولي "باحترام تضحيات الأشخاص الذين قتلو في المعارك ضد تنظيم الدولة الإسلامية".

وتعقيبا على القرار الأمريكي بالانسحاب من سوريا، قال المتحدث باسم "قسد" مصطفى بالي الخميس، إنهم سيعملون على بناء علاقات مع قوى إقليمية ودولية وحتى محلية للتنسيق في أمر محاربة "الإرهاب" وملء فراغ انسحاب القوات الأمريكية من سوريا.

 

المستجدات السياسية والدولية:

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس، تشكيل "آلية ثلاثية" مع روسيا وإيران حول سوريا، إلا أنه لم يوضح هذه الآلية الجديدة لكنه شدد على أن المنطقة تلقي مسؤولية كبيرة على عاتق تركيا وإيران.

في موازاة ذلك، اعتبر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، إن قرار سحب القوات الأمريكية "المفاجئ" من سوريا قد يهدد الحرب ضد تنظيم "الدولة" و"يقوض النجاحات التي تحققت"، وفق وكالة "رويترز".

بدورها، أكدت وزيرة الشؤون الفرنسية ناتالي لوازو الخميس، أن بلادها ستحافظ على وجودها العسكري في سوريا، لمحاربة تنظيم "الدولة"، مضيفة أن الأخير بات أضعف من أي وقت مضى بعد أن فقد 90 بالمئة من المناطق التي كان يسيطر عليها.

وقالت الحكومة البريطانية ووزارة الدفاع الفرنسية، إن تواجد تنظيم "الدولة" في سوريا لم ينته وما يزال يشكل مصدر تهديد رغم فقدانه معظم الأراضي التي كان يسيطر عليها، وذلك ردا على قول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن الأخير هزم هناك.

كذلك قالت "قوات سوريا الديمقراطية" إن معركتها ضد تنظيم "الدولة" شرقي سوريا لم تنته، وإن إعلان أمريكا عن بدء انسحابها من المنطقة سيؤثر "سلبا ويخلق فراغا سياسيا وعسكريا".

من جهته، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس إنه يؤيد قول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن تنظيم "الدولة هزم في سوريا، وذلك بالتزامن مع بدء الجيش الأمريكي بإعادة قواته من سوريا إلى الولايات المتحدة.

وفي سياق مواز، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أن بلاده ستصعّد عملياتها بنشاط قوي ضد مساعي إيران لترسيخ وجودها في سوريا، عقب انسحاب القوات الأمريكية، مضيفا أنهم يحظون بتأييد الولايات المتحدة، وفق وكالة "رويترز".

واعتبر المتحدث الرسمي باسم "هيئة التفاوض" المنبثقة عن مؤتمر "الرياض 2" يحيى العريضي أن "انسحاب القوات الأمريكية من سوريا سيؤثر على المحادثات السورية، قائلا إنه "من غير الواضح ما إذا كان سحب أمريكا لقواتها سيكون بشكل كامل (..) لكن ما كان تحت سيطرتها سينتقل لجهة أخرى لا تعمل عند النظام ولا لصالحه".