الأخبار العاجلة
روسيا توقف حركة المرور على تل تمر - عين عيسى شمال الحسكة (مصدر من "قسد") - 11:39 "قسد" تشن حملة اعتقالات عشوائية عقب انفجار قرب أحد حواجزها بدير الزور (مصدر محلي) - 11:18 وزير الصحة في "المؤقتة": أجرينا 1861 اختبارا للكشف عن فيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا جميعها سلبية (تصريح) - 09:22 طائرات حربية روسية تقصف مناطق شمال وغرب مدينة حلب (تصريح) - 08:05 "قسد" تعتقل 18 معلما وطالبا جامعيا في محافظة دير الزور(تصريح) - 08:04 مقتل شخص وجرح آخرين بانفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في مدينة عفرين شمال حلب (مصادر محلية) - 18:57 مظاهرة ضد المجالس المحلية التابعة لـ"قسد" في بلدة العزبة شمال شرق دير الزور (مصادر محلية) - 18:41 احتراق أكثر من 100 دونم من الأراضي الزراعية لأسباب مجهولة بمدينة إنخل بمحافظة درعا (ناشطون) - 17:10 وفاة مدير مدرسة في درعا متأثرا بجراح أصيب بها جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفته (مصادر محلية) - 16:13 جرحى مدنيون باشتباكات بين فرقتي "السلطان مراد" و"الحمزة" في مدينة رأس العين بالحسكة(مصدر عسكري) - 15:11
ui.public.translatedTo

العثور على جثث قرب مقر لـ "تحرير الشام" بإدلب والنظام وإسرائيل يتبادلان قصفا صاروخيا جنوبي سوريا

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |

المستجدات الميدانية والمحلية:

انطلاقا من شمالي البلاد، أغلقت "هيئة تحرير الشام" الأحد، الطريق الواصل بين مدينتي إدلب وأريحا، بعد العثور على جثث أشخاص مجهولي الهوية، قرب مقر لها تعرض لتفجير قبل يومين، وسط ترجيحات بمسؤولية "الهيئة" عن تصفيتهم.

وفي ذات السياق، احتجزت "تحرير الشام" الأحد، ثلاثة أشخاص من مدينة سرمين (8 كم شرق مدينة إدلب)، بعد اتهامهم بالمسؤولية عن تفجير استهدف مقرا لها يوم الجمعة الماضي.

أما في حلب، اجتمع قياديون من "حركة نور الدين الزنكي" المنضوية ضمن "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة للجيش السوري الحر، في مدينة جنديرس غرب عفرين، بهدف إعادة هيكلتها وتعيين قادة جدد لها.

وأعلنت قوات "الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية، القبض على 11 شخصا بتهمة الإتجار بالمواد المخدرة في مدينة عين العرب "كوباني" بحلب.

وفي ساق آخر، توفي طفل نازح يبلغ من العمر خمسة أشهر في مشفى مدينة الباب (38 كم شرق مدينة حلب)، نتيجة تعرضه للبرد.

وسط البلاد، قالت مديرية صحة حماة "الحرة"، إن 200 ألف مدني ثلثهم من الأطفال في مناطق شمال وغرب حماة، مهددين بنقص الخدمات الطبية نتيجة قرار بعض المنظمات المانحة تعليق الدعم عن المشاريع الصحية شمالي البلاد.

شمالي شرقي البلاد، شارك الآلاف معظمهم موظفون بمظاهرتين دعا إليهما "مجلس الرقة المدني" التابع لـ"مجلس سوريا الديمقراطي"، في مدينتي الطبقة والرقة، للتنديد بالتهديدات التركية بشن عملية عسكرية ضد "وحدات حماية الشعب" الكردية.

كذلك تظاهر المئات، في مدينة القامشلي (75 كم شمال مدينة الحسكة)، بالذكرى الأولى لبدء تركيا والجيش السوري الحر معركة عفرين في محافظة حلب، ضد "الوحدات" الكردية.

شرقا، اعتقلت قوات النظام السوري ليل السبت-الأحد، شابين في مدينة البوكمال (120 كم جنوب شرق مدينة دير الزور).

في الجنوب تبادلت قوات النظام السوري والجيش الإسرائيلي الأحد، قصفا صاروخيا.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيخاي أدرعي عبر حسابه الخاص في "تويتر"، إن منظومة  "القبة الحديدية التابعة للجيش الإسرائيلي أسقطت صاروخا اعترض شمالي هضبة الجولان على الحدود السورية".

ونقلت وكالة أنباء النظام "سانا" عن مصدر عسكري قوله، إن عناصر الدفاع الجوي تصدوا لـ"عدوان جوي إسرائيلي ومنعته من تحقيق أهدافه"، دون ذكر تفاصيل إضافية.

فيما قالت وكالة "سبوتينك" الروسية، إن القصف استهدف مواقع في منطقة "التلول الحمر" قرب بلدة حضر بريف القنيطرة، تزامنا مع تحليق مكثف للطيران الإسرائيلي في سماء الجولان.

اقتصاديا، ارتفعت أسعار لحوم المواشي في مدينة درعا والقرى المجاورة لها الخاضعة لقوات النظام السوري، بنسبة تجاوزت 25 بالمئة.