الأخبار العاجلة
النظام يعلن وفاة 3 حالات ليرتفع العدد لـ19 و تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 416 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 12:25 انهيار مبنى سكني بحي القاطرجي داخل مدينة حلب (وسائل إعلام النظام) - 12:35 تبادل أسرى بين لجيش "السوري الحر و"قوات النظام" قرب مدينة اعزاز شرق مدينة حلب (ناشطون) - 11:44 قصف مدفعي على قرية المنصورة غرب مدينة حماة مصدره قوات النظام المتمركزة في بلدة جورين القريبة (ناشطون) - 10:38 انفجار مجهول داخل مقر لقوات النظام على محور مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي (مراصد عسكرية + ناشطون) - 10:15 ارتفاع عدد الإصابات بـ" كورونا" إلى "أربعة" أشخاص في إدلب (مصادر طبية ) - 10:02 قوات النظام تقصف بالمدفعية قرية قليدين في سهل الغاب غرب حماه (ناشطون) - 09:58 انتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لـ "الائتلاف الوطني السوي" خلفا لأنس العبدة (بيان) - 15:43 عزل مشفيين جديدين والحجر على كوادرهما بعد ارتفاع الإصابات "بكورونا" في إدلب وحلب (مصدر طبي ) - 11:40 قتلى وجرحى بقصف طيران مجهول رتل عسكري لميليشيات إيرانية شرقي ديرالزور(ناشطون ) - 11:38

مدارس بإدلب تعلق الدوام بسبب قصف النظام و"الأسايش" تعتقل شبابا بالرقة لسوقهم إلى التجنيد الإجباري

pictogram-avatar
Editing: أمنة رياض |
access_time
تاريخ النشر: 2019/02/13 11:07

المستجدات المحلية والميدانية:

انطلاقا من شمالي سوريا، أعلنت "مديرية التربية الحرة" الثلاثاء، تعليق الدوام في المدارس التابعة لمجمع مدينة معرة النعمان جنوب إدلب، نتيجة القصف المتكرر لقوات النظام السوري على المنطقة.

وقال مدير دائرة الإعلام في المديرية مصطفى حاج علي لـ "سمارت"، إن التعليق سيكون يوم غد الأربعاء إلا أنه قابل للتمديد، ويشمل 135 مدرسة يدرس فيها 48,553 طالبا وطالبة، لافتا أن سبب تعليق الدوام هو الاحتجاج على استمرار القصف، والحفاظ على سلامة الطلاب والكوادر التعليمية.

أما في حلب، أوقف "الجيش الوطني السوري" في منطقة عفرين قرب حلب أربعة أشخاص فروا مع عائلاتهم من مناطق سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" شرقي محافظة دير الزور شرقي البلاد.

وقال المتحدث باسم "الجيش الوطني" يوسف حمود بتصريح إلى "سمارت" الأربعاء، إنهم وبالتعاون مع "مديرية الشرطة والأمن العام" أوقفوا قبل أسبوع أربعة أشخاص بينهم اثنان من أصول روسية وثلاث نساء وسبعة أطفال خلال محاولتهم التوجه من بلدة شران إلى محافظة إدلب.

من جهة أخرى جرح 12 مدنيا بينهم ثلاث نساء وطفل الثلاثاء، بانهيار بناء سكني متصدع في مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري.

وقال مصدر طبي لـ "بوابة حلب" (إحدى المشاريع الإعلامية التابعة لوكالة سمارت)، إن انهيار بناء متصدع ​مؤلف من أربعة طوابق نتيجة القصف السابق على حي الشعار بحلب، أسفر عن إصابة 12 مدنيا بينهم ثلاثة نساء وطفل، نقلوا على إثرها إلى مشفى "الرازي" و"المشفى الجامعي".

وفي الشمال الشرقي، اعتقلت "قوات الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية الثلاثاء، 19شابا شمال مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الإجباري.

وقال مصدر عسكري من "الأسايش" لـ "سمارت"، إنهم نصبوا حاجزا مؤقتا (طيار) على الطريق الواصل بين قريتي الجلاء وإشبيلية واعتقلوا 15 شابا خلال عبورهم من هناك لتجنيدهم في صفوف "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) .

واغتال مسلحون مجهولون مسؤولين اثنين في "مجلس الرقة المدني" التابع لـ "مجلس سوريا الديمقراطي" (مسد) بمدينة الرقة شمالي  بإطلاق نار عليهما.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" الثلاثاء، إن المسلحين أطلقوا النار على مختار حي النهضة أحمد السلطان وصديقه خالد أبو فياض الذي كان برفقته خلال عبورهما بسيارة كانا يستقلانها لطريق قرب "الحديقة البيضاء" بالرقة.

وجرح مدني الثلاثاء، بإطلاق نار من مجهولين في مدينة الطبقة (43 كم غرب مدينة الرقة).

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" إن المجهولين أطلقوا النار على المدني خلال قيادته سيارته بحي الإسكندرية ما أدى لإصابته بجروح خطرة نقل على إثرها إلى مشفى "الطب الحديث" في الطبقة.

أما في الوسط، وجه المجلس المحلي لقرية الجابرية شمال مدينة حماة، مناشدات لتقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية لـ 30 عائلة مهجرة.

وقال  رئيس المجلس المحلي عبد الرزاق الخليف في تصريح إلى "سمارت"، إن العوائل المهجرة من حماة وحمص ودرعا وغوطة دمشق الشرقية، لم تتلق الدعم من المنظمات الإنسانية والإغاثية أسوة ببقية المهجرين والنازحين المقيمين في المناطق الأخرى.

وفي أقصى الشمال الشرقي، قال "المجلس التنفيذي لمقاطعة الجزيرة" التابع لـ "الإدارة الذاتية" الكردية الثلاثاء، إنهم يرفضون تشكيل مجلس لمحافظة الحسكة من قبل "الحكومة السورية المؤقتة" ويعتبرونه "تدخلا خارجيا".

وأضافت الرئيسة المشتركة لـ "المجلس التنفيذي" أليزابت كورية بتصريح إلى "سمارت"، أنهم يملكون مجالس مدنية تدير المنطقة وتخّدمها ويرفضون تشكيل مجلس المحافظة من قبل "الحكومة المؤقتة" التي ستدير المجلس بهدف "كسب مصالح على حساب أبناء المنطقة".

ختاما في الجنوب، قتل مدنيان وضابط بقوات النظام السوري نتيجة انفجار لغم في الأراضي الزراعية لبلدة عدوان (25 كم شمال غرب مدينة درعا).

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الأربعاء، إن لغم من مخلفات الاشتباكات بين تنظيم "الدولة الإسلامية" والجيش السوري الحر انفجر الثلاثاء، خلال محاولة تفكيكه من قبل قوات النظام.

المستجدات السياسية والدولية:

قال "التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية" الثلاثاء، إن جنوده وعناصر "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) المدعومة من قبله، يحققون تقدما "بطيئا ومنظما" على حساب التنظيم شرق دير الزور شرقي سوريا.

وأضاف المتحدث باسم "التحالف" شون ريان، إنه من السابق لأوانه تحديد مدة زمنية لانتهاء العملية العسكرية ضد تنظيم "الدولة" في آخر معاقله بقرية الباغوز، مشيرا أن الأخير حصّن مواقعه "بشكل كامل" وما زال يشن هجمات عكسية ضد "قسد"، بحسب وكالة "رويترز".