الأخبار العاجلة
ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا إلى ثلاث إصابات (الحكومة السورية المؤقتة) - 20:56 وفاة رضيعة من مهجري الغوطة الشرقية نتيجة سوء التغذية بمخيم البل في مدينة الباب شرق حلب (مصادر محلية) - 20:06 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة كفربطيخ جنوب إدلب (مراصد عسكرية) - 18:22 تربية إدلب تعلق دوام المدارس والمعاهد حتى إشعار آخر بعد تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في المحافظة (بيان) - 15:09 فرض الحجر الصحي على أطباء في مدينة الباب بريف حلب بعد أخذ عينات منهم (مصدر خاص) - 11:34 حكومة النظام تطلق سراح ثمانية أشخاص من معتقلي مظاهرات السويداء إثر مفاوضات مع النظام (ناشطون) - 11:04 النظام يعلن تسجيل 22 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 394 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 11:00 الحكومة المؤقتة تدعو إلى اجتماع لخلية الأزمة بهدف تفعيل خطة الطوارئ بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" شمالي سوريا (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:24 إغلاق مشفى باب الهوى شمالي سوريا والسكن الخاص به بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:18 تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" في مشفى باب الهوى شمالي سوريا (بيان لوحدة تنسيق الدعم) - 17:01

دخول الدورية التركية الثانية إلى إدلب ومدارس غربي المحافظة تعلق دوامها بسبب قصف النظام

pictogram-avatar
Editing: أمنة رياض |

المستجدات المحلية والميدانية:

انطلاقا من شمالي سوريا، دخلت الأحد، الدورية العسكرية التركية الثانية إلى قرية اشتبرق (34 كم غرب مدينة إدلب)، للتوجه لاحقا إلى "المنطقة منزوعة السلاح" شمال مدينة حماة وسط البلاد.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت"، إن 10 آليات عسكرية تركية دخلت إلى الأراضي السورية عبر معبر قرية خربة الجوز (40 كم غرب مدينة إدلب)، واستقرت في نقطة المراقبة التركية في اشتبرق.

وعلق المجمع التربوي في منطقة جسر الشغور (32 كم غرب مدينة إدلب) شمالي سوريا، الأحد، الدوام في المدارس التابعة له، نتيجة قصف قوات النظام السوري المتكرر على المنطقة.

وقال مشرف المجمع التربوي محمد قدور في تصريح إلى "سمارت"، إن قرار تعليق الدوام يوم الأحد 17 أذار قابل للتمديد حسب الضرورة الأمنية، ويشمل عشرة مدارس في مدينة جسر الشغور، إضافة إلى بعض المدارس في القرى والبلدات التابعة لها.

أما في حلب، أعلنت جامعة حلب "الحرة" الأحد، نقل كلياتها ومعاهدها من المناطق الخاضعة لسيطرة "هيئة تحرير الشام" في محافظتي حلب وإدلب إلى منطقة اعزاز في ريف حلب الشمالي.

وقالت رئاسة الجامعة التابعة للحكومة السورية المؤقتة في بيان اطلعت "سمارت" على نسخة منه إنها نقلت كلياتها ومعاهدها من مدينة الأتارب وقريتي عويجل وترمانين غربي محافظة حلب، ومدينة معرة النعمان وقرية كفر سجنة بمحافظة إدلب بعد سيطرة "مجلس التعليم العالي" التابع لـ"حكومة الإنقاذ" العاملة بالمناطق الخاضعة لسيطرة "تحرير الشام".

من جهة أخرى قتل مدني الأحد، بانفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم "الدولة الإسلامية" في بلدة قباسين (47 كم شمال مدينة حلب).

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت"، إن لغما أرضيا زرعه تنظيم "الدولة" قرب أحد الطرق في البلدة قبل انسحابه منها، انفجر بالمدني  ما أدى لمقتله على الفور.

في سياق آخر رفعت "قوات الشرطة والأمن العام" في منطقة عفرين (47 كم شمال مدينة حلب)، الجاهزية واستنفرت جميع كوادرها حتى إشعار آخر، تزامنا مع اقتراب "عيد النيروز".

وقال مصدر خاص من الشرطة لـ "سمارت" الأحد، إن الاستنفار سيبدأ من 18 إلى 25 آذار الجاري، بينما هناك بعض المراكز استنفرت منذ 15 آذار الجاري، لافتا أن أوقفت إجازات واستراحات العناصر، كما شددت الحواجز من تفتيشها للسيارات والمسافرين.

شرقا، قتل وجرح عدد من عناصر "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأحد، بهجوم شخص مجهول على سيارة عسكرية لهم في مدينة هجين (95 كم شرق مدينة دير الزور).

وقال قائد فوج "خابات الشعيطي" التابع لـ "قسد" يلقب "أبو محمد" بتصريح إلى "سمارت"، إن شخص يركب دراجة نارية القى قنبلة على سيارة عسكرية تابعة لـ"الفوج" في حي حوامة بالمدينة ولاذ بعدها بالفرار، ما أدى لمقتل عنصرين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح نقلوا على إثرها إلى مشفى "غرانيج".

وأعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) الأحد، عن "استسلام الآلآف" من عناصر وأسر تنظيم "الدولة الإسلامية" في آخر معاقله بقرية الباغوز شرق دير الزور.

وقالت "قسد" في بيان اطلّعت عليه "سمارت"، إن 29600 عنصر وشخص من عائلات عناصر تنظيم "الدولة" سلّموا أنفسهم لها، فيما بلغ عدد المدنيين الذين نقلتهم "قسد" من الباغوز إلى مناطق سيطرتها 37 ألف مدني، وذلك منذ انطلاق المعركة ضد التنظيم في كانون الأول الفائت.

وأشارت "قسد" أنها اعتقلت 520 عنصر من تنظيم "الدولة" بعمليات خاصة، وقتلت 1306 منهم وجرحت آخرين، فيما قتل 11 من عناصرها وجرح 61 آخرين، بحسب البيان.

جنوبا ارتفع مخزون مياه السدود في محافظة السويداء أربعة أضعاف مقارنة بالعام الفائت ووصل بعضها إلى الحجم الأعظمي نتيجة الهطولات المطرية التي شهدتها المحافظة.

وقال موظف في مديرية الموارد المائية التابعة للنظام السوري بتصريح إلى "سمارت" الأحد، إن مخزون مياه سدود السويداء بلغ العام الجاري 6.8 مليون متر مكعب ووصل حاليا إلى أكثر من 22 مليون، أي أن منسوبها ارتفع ضعف منسوب العام الفائت أربع مرات.

المستجدات الدولية والسياسية:

أعلنت إيران عن تدريبها لـ 100 ألف عنصر من قوات النظام السوري والميليشيات التابعة لها خلال الفترة الماضية لزجهم في القتال ضد الفصائل العسكرية والكتائب الإسلامية في سوريا.

وقال القائد العام لـ"الحرس الثوري الإيراني" اللواء محمد علي جعفري الأحد، إنهم أشرفوا على تدريب 100 ألف عنصر من قوات النظام وما أسماه بـ"القوات الشعبية" للوقوف في وجه "تنظيم الدولة" الإسلامية و"جبهة النصرة" و"المسلحين السوريين"، حلى حد قوله.