الأخبار العاجلة
مقتل شخص وجرح آخرين بانفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في مدينة عفرين شمال حلب (مصادر محلية) - 18:57 مظاهرة ضد المجالس المحلية التابعة لـ"قسد" في بلدة العزبة شمال شرق دير الزور (مصادر محلية) - 18:41 احتراق أكثر من 100 دونم من الأراضي الزراعية لأسباب مجهولة بمدينة إنخل بمحافظة درعا (ناشطون) - 17:10 وفاة مدير مدرسة في درعا متأثرا بجراح أصيب بها جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفته (مصادر محلية) - 16:13 جرحى مدنيون باشتباكات بين فرقتي "السلطان مراد" و"الحمزة" في مدينة رأس العين بالحسكة(مصدر عسكري) - 15:11 إصابة طفلين بحروق جراء احتراق خيمتهم في مخيم شمال إدلب (مصادر محلية) - 14:31 حكومة النظام تعلن تسجيل حالة وفاة و16 إصابة جديدة بمرض "كورونا" (وسائل إعلام النظام ) - 14:08 القوات الروسية تسير دورية عسكرية شمال الرقة (مصدر عسكري) - 12:30 وقفة احتجاجية في إدلب تطالب بإسقاط النظام وعودة المهجرين ( ناشطون) - 11:47 قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة كنصفرة جنوب إدلب من حواجزها المحيطة (ناشطون) - 10:52

قتيل لـ"قسد" بديرالزور و"داعش" يتبنى ذلك ومواجهات بين مجموعتين من "الحر" في حلب

pictogram-avatar
Editing: أمنة رياض |

 المستجدات المحلية والميدانية:​

انطلاقا من شرقي سوريا قتل
الثلاثاء، عنصر من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بإطلاق نار شرق دير الزور، وأعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليته عن ذلك.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" إن خلية نائمة لتنظيم "الدولة" أطلقت النار على عناصر لـ "قسد" في قرية سويدان ما أدى لمقتل أحدهما.

في الرقة المجاورة، قتل معتقل سابق لدى "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) أطلقت سراحه قبل نحو شهر، وذلك برصاص مجهولين شمالي غربي مدينة الرقة.

وقال مصدر محلي وآخر من أقرباء القتيل لـ"سمارت"، إن مجهولين أطلقوا الرصاص على "أبو سام راغب عدوان" في قرية البوعاص بالرقة ما أدى لمقتله على الفور، في حين تمكن الفاعلون من الفرار دون التعرف عليهم.

وجرح عنصر من "وحدات حماية الشعب" الكردية الثلاثاء، بانفجار قنبلة يدوية ألقاها مجهولون قرب مدينة الرقة.

وقال مصدر عسكري من "قوات الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية لـ "سمارت"، إن المجهولين ألقوا القنبلة على دورية لـ "الوحدات" الكردية خلال عبورها طريق مزرعة "الحكومية" ما أدى لإصابة العنصر بجروح خطرة نقل على إثرها إلى المركز الصحي العسكري في مدينة الرقة.

شمالا اندلعت الثلاثاء، مواجهات بين مجموعتين تابعتين للجيش السوري الوطني المرتبط بالحكومة السورية المؤقتة في مدينة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب).

وقال مصدر خاص لـ "سمارت"، إن المواجهات حدثت بين مجموعة تابعة لـ "الجبهة الشامية" وأخرى انفصلت عنها منذ أيام، نتيجة اختلافهم على أحد المقرات في مدينة عفرين، حيث تطورت الخلافات لاشتباكات دون وقوع إصابات في صفوفهما.

من جانب آخر أفرجت "قوات الشرطة والأمن العام" الثلاثاء، عن إعلاميين اثنين بعد اعتقالهما لساعات في مدينة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب).

وكان "الأمن السياسي" احتجز مراسل "تلفزيون سوريا" هادي طاطين وزميله يلقب نفسه "خالد أبو الهدى" في وقت سابق الثلاثاء، خلال تصويره تقريرا حول الذكرى الأولى لتهجر أهالي غوطة دمشق الشرقية في عفرين.

أما في إدلب جرح مدني الأربعاء، بانفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف سابق لقوات النظام السوري على جنوب مدينة إدلب.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" إن القنبلة انفجرت خلال قيام المدني برعي أغنامه بأطراف قرية أم الخلاخيل، حيث أسعف إلى نقطة طبية قريبة لتلقي العلاج.

وفي الوسط، أبلغت روسيا ممثلين عن مخيم الركبان قرب الحدود السورية – الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص) الثلاثاء، بشروط النظام السوري لعودة النازحين في المخيم إلى مناطق سيطرته.

جاء ذلك بعد انتهاء اجتماع عقد بين  ممثلين عن روسيا وقوات النظام من جهة وآخرين عن "هيئات المجتمع المدني" بمخيم الركبان من جهة أخرى، يهدف لمعرفة طلبات أهالي المخيم من الجانب الروسي وقوات النظام والعوامل التي تؤخر إغلاق المخيم

وقال أحد المشاركين في الاجتماع من قاطني المخيم ويلقب "أبو صبحي" لـ "سمارت" إن ممثلي روسيا أبلغوهم بوجود مراكز إيواء جاهزة لاستقبال النازحين الراغبين بالعوزدة إلى مناطق سيطرة النظام، إذ ستبقى هذه المراكز مدة عشرين يوما ريثما تنتهي إجراءات الدراسة الامنية لأسماء النازحين.