الأخبار العاجلة
تركيا وروسيا تسيران الدورية المشتركة الثالثة عشر على طريق الـ "M4" بإدلب (مصادر محلية) - 17:22 أهال يحرقون مقرا لفصيل "فرقة الحمزات" على خلفية مقتل مدنيين اثنين وجرح ثلاثة آخرين في مدينة عفرين شمال حلب (مراسل سمارت) - 16:36 قتيل وجرحى بإطلاق عناصر من "فرقة الحمزات" النار في مدينة عفرين شمال حلب (مراسل سمارت ) - 14:52 برنامج الأغذية العالمي يخفض للمرة الثانية خلال شهرين محتوى الحصة الغذائية شمال غرب سوريا (بيان) - 13:39 رامي مخلوف يتنازل عن ملكية أسهمه بالبنوك السورية لمؤسسة "راماك" التابعة له (بيان) - 13:08 النظام يخصص مدارس بمدينة حماة لحجر الطلاب الوافدين من إدلب والرقة ( مصادر محلية) - 11:52 مقتل لاجيء عراقي في مخيم الهول بالحسكة (مصادر إعلامية) - 11:24 برنامج الأغذية العالمي يخفض محتوى الحصة الغذائية شمال غرب سوريا (بيان) - 10:15 الليرة السورية تعاود الانهيار أمام الدولار متجاوزة حاجز الـ 1800 (مصادر خاصة) - 09:52 الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب (وسائل إعلام تركية) - 09:25
ui.public.translatedTo

المساعدات الإنسانية.. سلاح آخر بيد النظام السوري

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء حسن برهان |

سمارت - سوريا

تحرير: محمد علاء

لا ينسى السوريون علب المساعدات الإنسانية المكدسة أمام مؤسسات النظام السوري المدنية والأمنية وحواجزه المنتشرة في كل حي من أحياء البلاد حتى وصل حد الاستهزاء استخدام خيمة النزوح السوري التي تحمل شعار "المفوضية العليا لشؤون اللاجئين" التابعة للأمم المتحدة كمظلة لحماية عناصر هذه الحواجز التي اعتقلت عشرات الآلاف من المدنيين منذ بدء الثورة السورية.

فهذا المشهد بالتحديد يمكن أن يختصر تقرير من 80 صفحة صادر عن منظمة "هيومن رايتس ووتش" لحقوق الإنسان تحت عنوان "نظام مغشوش.. سياسات الحكومة السورية لاستغلال المساعدات الإنسانية وتمويل إعادة الإعمار"، الأمر الذي جعل المساعدات الإنسانية سلاح إضافي بيد النظام إلى جانب الأسلحة التقليدية والمحرمة دوليا.

دير الزور مثال واضح..

أعلنت منظمة "الهلال الأحمر السوري" عدة مرات إيصال مساعدات للمناطق التي سيطرت عليها قوات النظام السوري في محافظة دير الزور بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة الإسلامية" شهر تشرين الثاني 2017.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الخميس 2 أيار 2019، إن عناصر ميليشيا إيرانية وأخرى تابعة لقوات النظام السوري في مدينة البوكمال تسلمت مواد إغاثية و أخرى إنسانية من منظمة "الهلال الأحمر" لتعيد توزيعها على الأهالي مقابل مبالغ مالية تصل إلى 500 ليرة سورية مقابل السلة الغذائية الواحدة.

لقراء المزيد: اضغط هنا