الأخبار العاجلة
19 حالة اشتباه جديدة بـ "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 08:48 فصائل من "الجيش الحر" تعلن قرى في جبل الزواية جنوب إدلب منطقة عسكرية (بيان) - 18:54 وفاة طفل وجرح آخر نتيجة انفجار اسطوانة غاز بمحل تجاري في مدينة جرابلس شرق حلب (مكتب جرابلس الإعلامي) - 16:51 قوات النظام تستهدف بقذائف الهاون قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 11:45 قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة الناجية غرب إدلب من مواقعها في تلة جب الأحمر (بوابة إدلب) - 11:18 الاشتباه بثلاث إصابات "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 11:09 منسقو الاستجابة يستنكر تصريحات روسيا العدائية بحق سكان شمالي غربي سوريا (بيان) - 09:58 تركيا وروسيا تسيران الدورية المشتركة الرابعة عشر على طريق الـ "M4" بإدلب (ناشطون) - 08:13 الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب (وسائل إعلام تركية) - 06:34 "الشبكة السورية لحقوق الانسان" توثق مقتل 125 مدنيا في أيار بينهم 26 طفلاً وست نساء (تقرير) - 18:50
ui.public.translatedTo

تطوع النساء لدى النظام في حلب يخلق شرخا اجتماعيا مع عوائلهن

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |

سمارت – حلب

سجل عام 2015 في مدينة حلب شمالي سوريا، أولى حالات انتساب فتيات من عوائل المدينة إلى صفوف قوات النظام السوري، في ظاهرة لم يعتد الأهال على رؤيتها في مدينتهم التي تعتبر إحدى أبرز المدن السورية التي تتسم بطابع اجتماعي محافظ على عادات وتقاليد صارمة، لا تحبذ انتساب الفتيات ضمن المجالات العسكرية.

ومع استمرار العمليات العسكرية التي يشنها النظام السوري على المناطق الخارجة عن سيطرته، زادت حاجة صفوفه لعناصر المجتمع الشابة لاسيما الفتيات منه، بهدف توظيفهم في خدمات إدارية أو خدمات عسكرية.

وترك انضمام الفتيات لصفوف النظام شرخا كبيرا ضمن عوائلهن، إذ استقوت بعضهن بما وصلن إليه من نفوذ عسكري لمواجهة الوالدين أو حتى زجهم في السجون. 

العنصر النسائي الذي جنده النظام في صفوفه لم يقف عند حدود الخدمات الإدارية أو مهام ثانوية في قواته، بل أقحم عشرات منهن في خطوط المواجهات العسكرية المباشرة لاسيما أولئك النساء المتطوعات من منطقة الساحل السوري، إذ شاركن في عمليات ضد الجيش السوري الحر في ريف دمشق وحمص، وقتل عدد منهن.

لقراءة المزيد: اضغط هنا

جميع الحقوق محفوظة © 2019 وكالة سمارت للأنباء