الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20
ui.public.translatedTo

"تحرير الشام" تعلن قتل قيادي من "حزب الله" ووفد برلماني أوروبي يبحث مع "الإدارة الذاتية" تبعات العملية العسكرية التركية

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |

المستجدات الميدانية والمحلية:

أعلنت "هيئة تحرير الشام" الاثنين، مقتل قيادي في ميليشيا "حزب الله" اللبنانية يدعى ناجي الموسوي خلال محاولة مجموعته التسلل بمحيط قرية كبانة باللاذقية، مضيفة أن كامل عناصر مجموعته قتلوا وجرحوا.

وسبق أن أعلنت "هيئة تحرير الشام" في وسائل إعلامها عن مقتل 14 عنصرا من "الفرقة الرابعة" التابعة لقوات النظام بينهم أربعة ضباط إضافة إلى جرح آخرين، لم تحدد عددهم، خلال محاولتهم التقدم بمحيط قرية كبانة.

إلى ذلك، قال قائد عسكري في الجيش السوري الوطني التابعة للحكومة السورية المؤقتة، إنهم سيرسلون تعزيزات عسكرية إلى محافظة إدلب، لمواجهة قوات النظام السوري.

ويشهد الريف الجنوبي الشرقي لمحافظة إدلب معارك كر وفر بين الفصائل العسكرية وقوات النظام السوري، وسط قصف مكثف على مدن وبلدات وقرى المحافظة، حيث قتل خمسة مدنيين من عائلة واحدة وجرح ثلاثة آخرون الأحد، بقصف لقوات النظام السوري وروسيا على المنطقة.

وفي ظل حملة القصف المكثف، ناشد أهالٍ بمدينة معرة النعمان جنوب إدلب، المنظمات الإنسانية لمساعدتهم بالنزوح من تحت القصف المكثف لقوات النظام السوري وروسيا.

ونفذ أهال في مدينة الباب شرق حلب وقفة تضامنية مع أهالي منطقة معرة النعمان بمحافظة إدلب، في ظل الحملة العسكرية التي يتعرضون لها من قبل روسيا وقوات النظام.

وفي السياق، أفادت مصادر خاصة لـ"سمارت" أن مئات القتلى والجرحى لقوات النظام السوري وصلت إلى مدينة حماة وسط سوريا، نتيجة الاشتباكات مع الفصائل العسكرية جنوبي محافظة إدلب شمالي البلاد.

بموازاة ذلك، سلّم النظام السوري جثث عناصر من قواته إلى ذويهم في محافظة الرقة، بعد مقتلهم بالمواجهات مع الفصائل العسكرية والكتائب الإسلامية في محافظة إدلب شمالي سوريا.

كذلك أعلنت قوات النظام السوري صد هجوم بالطائرات المسيرة على مطار حماة العسكري ومنطقة السلمية (30 كم شرق مدينة حماة) وسط سوريا.

من جهة أخرى، قتل وجرح 21 شخصا ، بانفجار سيارة مفخخة وسط بلدة سلوك (74 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا، كما قتل شخصان وأصيبت امرأة من موظفي "الإدارة الذاتية" الكردية، بهجوم شنه مجهولون على مبنى مديرية "التجارة" في مدينة الطبقة غرب الرقة.

كذلك جرحت امرأة بانفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم "الدولة الإسلامية" أثناء رعيها الأغنام في تلة قرب قرية الأنصار ما أدى لإصابتها بجروح خطرة حيث نقلها أقاربها إلى إحدى مشافي مدينة الرقة لتلقي العلاج، كما جرح عنصران من "قوات الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية بانفجار عبوتين ناسفتين في مدينة الرقة.

في الأثناء، سيَّرت كل من تركيا وروسيا، دورية مشتركة جديدة في ناحية الدرباسية شمال الحسكة وذلك في إطار تنفيذ بنود الاتفاق التركي - الروسي بما يخص شمالي شرقي سوريا.

كما سيرت روسيا دورية عسكرية جديدة لها الأحد، برفقة سيارات عسكرية تابعة لـ "قوات الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية، من مطار القامشلي باتجاه بلدة القحطانية (82 كم شمال شرق مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا.

في سياق آخر، صادرت "الإدارة الذاتية" الكردية موادا غذائية منتهية الصلاحية وأكياس طحين تموينية مخصصة للأفران في مدينة الحسكة شمالي شرقي سوريا.

وفي دير الزور، قتل رجل ليل الأحد - الإثنين، برصاص مجهولين في مدينة البصيرة التي تسيطر عليها "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) جنوب شرق دير الزور شرقي سوريا.

من جهة أخرى، اعتقلت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) ليل الأحد - الاثنين، أشخاصا قالت إنهم أفراد خلايا لتنظيم "الدولة الإسلامية" في بلدة ذيبان شرق دير الزور شرقي سوريا، وصادروا أسلحة خفيفة وعبوات ناسفة كانت بحوزتهم، دون ذكر تفاصيل إضافية.

إلى ذلك، تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" الاثنين، اغتيال ضابط وعدد من عناصر قوات النظام السوري في عمليتين منفصلتين بمحافظتي درعا والقنيطرة جنوبي سوريا، كما تبنى التنظيم عملية اغتيال عنصرين من الشرطة العسكرية الروسية قرب مدينة نوى شمالي المحافظة.

وقتل متطوع مع قوات النظام السوري وجرح آخر ليل الأحد - الاثنين، بإطلاق نار في مدينة أنخل (45 كم شمال مدينة درعا) جنوبي سوريا.

وفي السويداء القريبة، اختفى مدير مشفى مدينة صلخد جنوبي المحافظة الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري جنوبي سوريا، ليل الأحد – الاثنين، في ظروف غامضة، وسط ترجيحات باختطافه.

 

المستجدات السياسية والدولية:

بحث وفد برلماني أوروبي مع "الإدارة الذاتية" الكردية في مدينة القامشلي قرب الحسكة شمالي شرقي سوريا تبعات العملية العسكرية التي أطلقتها تركيا شرق نهر الفرات.

وقال عضو الاتحاد البرلماني الأوروبي أندرياس شيدر خلال مؤتمر صحفي كان مراسل "سمارت" أحد الحاضرين له، إنهم سيطالبون بإعادة 350 ألف مدني إلى بلداتهم وقراهم التي نزحوا منها بسبب العملية التركية، داعيا إلى تقديم الدعم الإنساني للمنطقة "بشكل مباشر".

وأبدت "الإدارة الذاتية" الاثنين 4 تشرين الثاني الماضي، تخوفها من إحداث عملية تغيير ديمغرافي في المناطق التي سيطر عليها الجيشين التركي والوطني التابع للحكومة السورية المؤقتة شمالي شرقي سوريا.

في سياق آخر، أعلن النظام السوري ليل الأحد - الاثنين، أن قواته أسقطت صواريخ قادمة من هضبة الجولان المحتل وضبطت سيارة مفخخة بألغام بعضها إسرائيلية الصنع على الطريق الدولي دمشق - درعا جنوبي سوريا، بينما لم تتبن إسرائيل إطلاق الصواريخ أو تلغيم السيارة حتى الآن.

واستهدفت إسرائيل عدة مرات مواقع لقوات النظام وأخرى قالت إنها مواقع وأرتال لميليشيات تدعمها إيران التي تعهدت بعدم السماح لطهران بإنشاء قواعد لها داخل سوريا.