الأخبار العاجلة
تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50

عشرات الضحايا المدنيين بغارات للنظام على محافظة إدلب ومجلس الأمن يمدد قرار إدخال المساعدات إلى سوريا ستة أشهر

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل وجرح أكثر من 60 مدنيا السبت، نتيجة قصف جوي من طائرات حربية تابعة لقوات النظام السوري على محافظة إدلب شمالي سوريا.

ووثق الدفاع المدني السوري  مقتل 1830 شخصا بينهم أطفال ونساء، ودمار عشرات المراكز الحيوية، نتيجة قصف النظام السوري وروسيا شمالي ووسط سوريا، خلال عام 2019.

ويأتي ذلك تزامنا مع إعلان وزارة الدفاع التركية الجمعة 10 كانون الثاني 2020، عن وقف إطلاق نار في محافظة إدلب، سيبدأ الأحد 12 كانون الثاني 2020، بعد خرق قوات النظام السوري لإعلان وقف إطلاق النار الذي أعلنت روسيا أنه بدأ الخميس 9 كانون الثاني 2020.

ويشهد ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما عسكريا بريا من قبل قوات النظام السوري والميليشيات الموالية له بدعم من روسيا، إلا أن وتيرته ازدادت بتاريخ 20 كانون الأول 2019، حيث سيطرت خلاله على العشرات القرى والبلدات بالمنطقة، بعد قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات آلاف منهم.

إلى ذلك، قتل عنصر وجرح آخر من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) السبت، بهجوم شنه مجهولون على حاجزهم شمال مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

وسبق أن أصيب شخصان الجمعة، بإطلاق نار من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) "على قافلة شاحنات تجارية عبرت من مناطق سيطرة "الجيش الوطني السوري" إلى مناطق سيطرتها شمال الرقة، شمالي شرقي سوريا.

في الغضون، جرح سائق بانفجار لغم أرضي استهدف شاحنة لنقل النفط في قرية تسيطر عليها "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شرق دير الزور شرقي سوريا.

وفي دير الزور، افتتحت ميليشيا "الحرس الثوري الإيراني" باب التطوع ضمن صفوفها في محافظة ديرالزور شرقي سوريا، وكلفت عددا من أبناء المنطقة بمهمة تطويع العناصر الجدد.

في الغضون، جرح ستة أشخاص السبت، إثر انفجار دراجة نارية مفخخة في مدينة هجين (95 كم شرق مدينة دير الزور) الواقعة تحت سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شرقي البلاد.

إلى ذلك، قتل طفلان شقيقان بانفجار لغم أرضي في أرض زراعية بمحيط قرية البحرة التي تقع تحت سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شرق دير الزور شرقي سوريا

جنوبا، قتل ثلاثة عناصر من قوات النظام السوري وأصيب اثنان ليل الجمعة - السبت، بهجومين منفصلين شنهما مجهولين  شرق درعا جنوبي سوريا.

من جهة أخر، اشتكى أهال من تراكم النفايات في عدد من أحياء مدينة السويداء جنوبي سوريا، نتيجة إهمال بلدية النظام السوري.

 

المستجدات السياسية والدولية:

مدد مجلس الأمن ليل الجمعة – السبت، القرار رقم 2165 الذي يسمح بإدخال المساعدات الإنسانية عبر الحدود إلى سوريا، لمدة ستة أشهر فقط مع تقليص عدد المعابر.

وسمح مجلس الأمن بإدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر معبرين مع تركيا، واستبعد معبرين مع العراق والأردن، كما ستكون مدة القرار ستة أشهر فقط بعد أن كانت سنة كاملة، حسب وكالة "رويترز".

في سياق آخر،  أعلنت هيئة الأركان الإيرانية السبت، أن إسقاطها للطائرة الأوكرانية بالقرب من مطار "الخميني" بالعاصمة الإيرانية طهران في الثامن من كانون الثاني الجاري، كان عن طريق "خطأ بشري"، مضيفة أن الطائرة دخلت بطريقة خاطئة في دائرة "هدف معاد" بعد أن اقتربت من "مركز عسكري حساس" خلال رفع جاهزية الجيش بسبب التوترات المتصاعدة مع الولايات المتحدة.

وفي 8 كانون الثاني الحالي قتل 176 مسافرا، بتحطم طائرة من طراز "بوينغ 737-800 NG (تسجيل UR-PSR)" تابعة للخطوط الجوية الأوكرانية بعد إقلاعها من مطار "الخميني" في العاصمة الإيرانية طهران، حيث سقطت بالقرب من مدينة برند جنوب طهران.

من جهة أخرى، أرسل كل من النظام السوري والائتلاف الوطني السوري السبت، تعزيتهما بوفاة سلطان عُمان قابوس بن سعيد الذي توفي الجمعة 10 كانون الثاني 2020، عن عمر 79 عاما، حيث حكم سلطنة عُمان منذ توليه السلطة عام 1970 بعد الانقلاب على أبيه.

وقال "الائتلاف الوطني" في بيان تعزية نشر على موقعه الرسمي، إن "كانت حياة السلطان الراحل سلسلة من الجهود الرامية إلى تحقيق تطلعات الشعب العماني الشقيق، وقد عمل خلالها على خدمة أبناء بلده لتحقيق إنجازات ونقلات نوعية على مختلف المستويات متمكناً من قيادة عمان نحو مزيد من التقدم والازدهار".

وبدوره، أرسل رئيس النظام بشار الأسد برقية تعزية للسلطان هيثم بن طارق آل سعيد، أكد فيها على "الحكمة والحنكة" للسلطان قابوس حيث تمكن "من خلق موقع متميز لعُمان بين الدول العربية وعلى الصعيدين الإقليمي والدولي"، معربا عن "ثقته" بقدرة السلطان الجديد بتحقيق "التقدم والازدهار"، حسب وسائل إعلام النظام.