الأخبار العاجلة
جرحى من عناصر "قسد" بتفجير عبوة ناسفة استهدفت سيارةعسكرية بالقرب من بلدة ذيبان شرق ديرالزور (مصادر محلية) - 15:04 إصابة 11 شخص بمرض "كورونا" في محافظة درعا (مصدر طبي) - 12:59 قوات النظام تقصف بالمدفعية محيط قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة (ناشطون) - 12:16 حركة نزوح جديدة يشهدها جنوب إدلب إلى الشمال السوري ( منسقو الاستجابة) - 10:25 قوات النظام تقصف بالمدفعية محيط قرية البارة جنوب إدلب من مواقعها في قرية بسقلا جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 10:24 19 حالة اشتباه جديدة بـ "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 08:48 فصائل من "الجيش الحر" تعلن قرى في جبل الزواية جنوب إدلب منطقة عسكرية (بيان) - 18:54 وفاة طفل وجرح آخر نتيجة انفجار اسطوانة غاز بمحل تجاري في مدينة جرابلس شرق حلب (مكتب جرابلس الإعلامي) - 16:51 قوات النظام تستهدف بقذائف الهاون قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 11:45 قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة الناجية غرب إدلب من مواقعها في تلة جب الأحمر (بوابة إدلب) - 11:18
ui.public.translatedTo

سوريا خالية "رسميا" من مرض "كورونا – كوفيد 19" الذي يحصد المزيد من الأرواح حول العالم

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |

سمارت - سوريا

يواصل مرض "كورونا – كوفيد 19" انتشاره في العالم حاصدا أرواح المزيد من البشر، في وقت ما تزال سوريا خالية من الوباء بحسب حكومة النظام السوري ومديريتي الصحة بالمناطق الخارجة عن سيطرة النظام في حلب وإدلب، إلا أن الفرق التطوعية بالمنظمات العاملة في الشمال السوري تكثف حملاتها التوعوية للوقاية من المرض الذي في حال انتشاره سيتحول إلى "كارثة" حسب ما أكد علماء ومنظمة الصحة العالمية بالأيام الماضية.

إدلب خالية من الإصابات "رسميا"

قالت مديرية الصحة "الحرة" إنه لا يوجد أي إثبات رسمي عن وجود إصابات بمرض "كورونا- كوفيد 19" في محافظة إدلب شمالي سوريا.

وأضافت مديرية الصحة في بيان اطلعت عليه "سمارت"، أن الإجراءات التي تتخذها المشافي "شيء طبيعي، ويأتي في سياق التعامل مع الحالات المشتبه بها"، مشيرة أن ستعلن بشكل رسمي عن أي إصابة بفيروس "سارس كوف 2" بعد التأكد من التشخيص.

وخصصت مديرية الصحة أرقاما لهواتف محمولة وقالت إنها "خصصتها كخط ساخن للرد على استفسارات الأهالي حول مرض "كورونا – كوفيد 19"، وطالبت الأشخاص الذين تظهر لديهم اضطراب حرارة أو أعراض المرض التواصل على الأرقام بشكل مباشر.

من جانبه قال مدير الصحة الطبيب منذر الخليل في تسجيل مصور إن منظمة الصحة العالمية وعدتهم أنها سترسل "الكيتات" الخاصة بتحاليل مرض "كورونا" خلال الأيام القادمة، مطالبا الأهالي بالالتزام بالعزل الاجتماعي وتطبيق الإجراءات اللازمة بالحماية الشخصية.

ولفت "الخليل" أن الحالات التي فرضت المشفى "الخيري" في قرية أطمة شمال مدينة إدلب، عليها الحجر الصحي ظهرت عليها أعراض مرض "كورونا"، حيث أخذوا منهم عينات وأرسلوها لمخبر "الترصد الوبائي" وما زالوا ينتظرون نتائج التحاليل.

حكومة النظام تجدد التأكيد على خلو المناطق الخاضعة لها من المرض

جدد وزير الصحة بحكومة النظام السوري التأكيد على أن المناطق الخاضعة لسيطرتها ما تزال خالية من المرض، مشيرا أنهم سيحجرون على حجر أي مسافر يصل إلى سوريا لمدة 14 يوما.

وأضاف الوزير أنه حتى الآن لم تسجل أي إصابة في المخابر التابعة لمنظمة الصحة العالمية في سوريا.

إطلاق حملات توعية حول المرض في شمالي سوريا

أطلق الدفاع المدني السوري الأحد، حملة اجتماعية في محافظتي حلب وإدلب شمالي سوريا، لحث الأهالي على البقاء في منازلهم، كإجراء احترازي لمواجهة مرض "كورونا – كوفيد 19".

وجاب عناصر من الدفاع المدني شوارع عدة مدن وقرى في محافظتي حلب وإدلب، حاملين لافتات كتب على بعض منها "خليك بالبيت، كورونا بحاجة لثبات شتوي، وجودك ببيتك ضمان إلك وإلنا، البقاء في بيتك ضمان سلامتك"، كما دعوا الأهالي لتجنب المصافحة والتقبيل والعناق لتجنب الإصابة بفيروس "سارس كوف 2".

وقال مدير الدفاع المدني في منطقة الأتارب نجيب بكور إنهم أطلقوا حملة "خليك بالبيت" لتعريف الأهالي على وباء "كورونا"، وإعطائهم التوجيهات والإرشادات اللازمة لتجنب إصابتهم بالفيروس، داعيا الأهالي الابتعاد عن التجمعات والحفاظ على النظافة الشخصية.

وبدأ الدفاع المدني الأحد، حملة رش وتعقيم للمراكز الحيوية وأماكن التجمعات في مدينة أريحا (13 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، لمواجهة انتشار مرض "كورونا – كوفيد 19".

وقال قائد إحدى فرق الدفاع المدني يلقب نفسه "محمد أبو النور" لـ "سمارت"، إنهم بدأوا برش وتقيم المساجد والمراكز الصحية والمشافي وأماكن التجمعات في مدينة أريحا كإجراء احترازي لمواجهة فيروس "سارس كوف 2"، لافتا أن الحملة ستستهدف المراكز الحيوية وأماكن التجمعات في عموم محافظة إدلب.

وطالب "أبو النور" الأهالي الالتزام في بيوتهم، وأخذ خطر وباء "كورونا" على محمل الجد، وأخذ الاحتياطات اللازمة من العزل الاجتماعي والحماية الصحية الشخصية.

إلى ذلك، نظم فريق تطوعي، بالتنسيق مع مجالس محلية حملة توعية لمنع انتشار مرض "كورونا - كوفيد 19" في مخيمات النازحين السوريين شمال مدينة حلب شمالي سوريا.

وقال رئيس فريق "لأجلك بلدي التطوعي" محمد حمدو بتصريح إلى "سمارت" إن متطوعين من الفريق قاموا بحملات توعية في تجمعات تضم نازحين بريف مدينة مارع وريف بلدة اخترين شمال حلب، بهدف ابلاغ الأهالي بخطورة فيروس "كورونا"، والتعريف به، وبالإجراءات التي يجب اتخاذها لتجنب المرض.

وأضاف "حمدو" أن الحملة شملت جلسات توعية و توزيع منشورات مصورة للأطفال والنساء تعرّف بطرق الوقاية من هذا المرض وأسباب نقل العدوى بين الناس، مضيفا أن هذه المخيمات أحوج ما تكون لهذه الحملات كونها بعيدة عن المراكز الصحية، وبسبب عدم وجود وعي كافي لدى معظم الأهالي اتجاه فيروس كورونا.

أسواق تتأثر بـ "كورونا"

ارتفعت أسعار المواد الغذائية بعد قرار حكومة النظام السوري إغلاق الأسواق في مدينة حماة وسط سوريا، كإجراء لمواجهة انتشار مرض "كورونا - كوفيد 19".

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت"، إن الأسواق شهدت ازدحاما شديد وطلبا كبيرا على المواد الغذائية، بعد إبلاغ قوات النظام لأصحاب المحال بموجب قرار إغلاق الأسواق، وتهديد المخالفين بمخالفات مالية وسجن.

وأضافت المصادر أن ازدياد طلب الأهالي على المواد الغذائية والخضروات والفواكه أدى لارتفاع أسعارها بشكل كبير، حيث بلغ سعر الكيلو غرام من الرز 900 ليرة سورية بعد أن كان 700، وطبق البيض ارتفع لـ 2000 بعد أن كان 1800.

أما الخضروات ارتفع سعر كيلو الليمون للضعف حيث كان بـ 500 ليرة سورية، والخيار وصل لـ 1300 بعد أن كان 1100، والطماطم ارتفعت من 400 إلى 650.

الوفيات في العراق بسبب "كورونا" ترتفع إلى 20

أعلنت وزارة الصحة والبيئة العراقية الأحد، عن ارتفاع عدد وفيات مرض "كورونا كوفيد 19" ، إلى 20 وفاة والمصابين إلى 233 شخصا.

وأضافت الوزارة في بيان اطلّعت عليه "سمارت"، أنها سجلت ثلاث حالات وفاة جديدة ليرتفع العدد إلى 20 وفية، كما أجرت مختبرات الصحة التابعة لها 106 فحص مختبري جديد وأظهرت النتائج تأكيد تشخيص ١٩ حالة جديدة مصابة بـ "الكورونا" ليرتفع عدد المصابين إلى 233 .

ونوّهت الوزارة أن خمس حالات جديدة شفيت من المرض في العاصمة بغداد ليرتفع عدد المرضى الذين شفوا من المرض إلى 57.

الإصابات بالأردن تقترب من مئة

أعلنت وزارة الصحة الأردنية عن ارتفاع عدد المصابين بمرض "كورونا كوفيد 19" (فيروس سارس كوف 2) إلى 99 شخص.

وقالت وزارة الصحة الأردنية عبر موقعها الرسمي في "تويتر"، إنهم سجلوا 14 حالة جديدة بمرض الكورونا ليرتفع عدد المصابين إلى 99 شخصا، مشيرة أن من بينهم خمس حالات أصيبت لمخالطتهم مصابين في حفل زفاف حضره مصابون بالفيروس في مدينة إربد إضافة إلى حالة معزولة بفندق للحجر الصحي.

وأشارت أن ثلاثة أشخاص أصيبوا بالمرض لمخالطتهم امرأة معزولة أصيبت نتيجة مخالطتها لشخص قدم من خارج الأردن، إضافة إلى مخالطين اثنين لوالدهم الذي يحمل الجنسية العراقية ومخالط واحد لأخيه الذي قدم من إسبانيا.

تركيا تسجل 21 وفاة بالمرض و 947 إصابة

أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة عن ارتفاع عدد الوفيات نتيجة مرض "كورونا - كوفيد 19" إلى 21 شخص والإصابات إلى 947 شخصا.

وقال "قوجة" على حسابه الرسمي في "توتير" إن 12 شخصا مسنا توفوا بعد إصابتهم بمرض "كورونا" ليرتفع عدد الوفيات إلى 21 شخص، كما أجروا التحاليل لـ 2995 شخص يشتبه بإصابتهم بفيروس "سارس كوف 2"، حيث تبين أن 277 شخص منه مصابين بالفيروس ليرتفع عدد الإصابات إلى 947.

وفي السياق، أصدرت تركيا قرارا بمنع خروج من فوق الـ 65 عاما من المنزل للوقاية من الإصابة بالمرض.

ونقلت وكالة الأناضول التركية الرسمية عن بيان لوزارة الداخلية التركية "المسنين من عمر الـ 65 وما فوق، والمصابين بأمراض مزمنة، قُيّد خروجهم من منازلهم وتنقلهم في الأماكن المفتوحة مثل الحدائق، اعتبارا من منتصف ليلة السبت ـ الأحد، بموجب المادة الـ 11 من قانون الإدارة المحلية، والمادة 27 من قانون السلامة الصحية العامة".

كما قررت عدة بلديات على رأسها العاصمة أنقرة تعليق التنقل المجاني مؤقتا للمسنين (فوق 65) في وسائل النقل العامة، وذلك للحد من انتشار فيروس "سارس – كوف 2" المسبب لمرض "كورونا – كوفيد 19".

لبنان : لم يعد باستطاعتنا احتواء الوباء

قال وزير الداخلية اللبناني محمد فهمي الأحد، إن الحكومة اللبنانية فقدت القدرة على احتواء وباء مرض "كورونا - كوفيد 19".

وأضاف "فهمي" في مؤتمر صحفي، إن أعداد المصابين تزايدت بشكل مخيف لعدم التزام المدنيين بالحجر المنزلي وبالتعليمات الاحترازية لمواجهة فيروس "سارس – كوف 2" والتي أصدرتها الحكومة اللبنانية، مشيرا أن لبنان بدء الانزلاق "نحو المجهول"، على حد وصفه.

وطالب "فهمي" المنظمات التابعة للأمم المتحدة بالتنسيق مع المسؤولين في الحكومة اللبنانية والقوى الأمنية بما يخص وضع اللاجئين.

وأعلنت وزارة الصحة اللبنانية تسجيل 18 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الأحد، ليرتفع بذلك عدد المصابين بالفيروس في عموم لبنان إلى 248 حالة ثبتت من خلال الفحوص المخبرية التي تجريها المستشفيات الجامعية اللبنانية.

وتفشى مرض "كورونا - كوفيد 19" (COVID-19) في مدينة ووهان الصينية في 31 كانون الأول 2019، إذ أصيب حتى تاريخ 22 آذار 2020، قرابة 320000 شخص في أكثر من 150 دولة في العالم، توفي منهم قرابة 14000 شخصا، حسب موقع (Worldometers).

ومرض "كورونا - كوفيد 19" (COVID-19) معد يسببه فيروس "سارس - كوف 2" المكتشف مؤخرا، ويمكن للمرض أن ينتقل من شخص إلى شخص عن طريق القُطيرات الصغيرة التي تتناثر من الأنف أو الفم عندما يسعل الشخص المصاب بالمرض أو يعطس. وتتساقط هذه القُطيرات على الأشياء والأسطح المحيطة بالشخص، ويمكن حينها أن يصاب الأشخاص الآخرون بالمرض عند ملامستهم لهذه الأشياء أو الأسطح ثم لمس عينيهم أو أنفهم أو فمهم. كما يمكن أن يصاب الأشخاص إذا تنفسوا القُطيرات التي تخرج من الشخص المصاب بالمرض مع سعاله أو زفيره. ولذا فمن الأهمية بمكان الابتعاد عن الشخص المريض بمسافة تزيد على متر واحد (3 أقدام).

وتتمثل الأعراض الأكثر شيوعاً لمرض كوفيد-19 في الحمى والإرهاق والسعال الجاف. وقد يعاني بعض المرضى من الآلام والأوجاع، أو احتقان الأنف، أو الرشح، أو ألم الحلق، أو الإسهال. وعادة ما تكون هذه الأعراض خفيفة وتبدأ تدريجياً. ويصاب بعض الناس بالعدوى دون أن تظهر عليهم أي أعراض ودون أن يشعروا بالمرض. ويتعافى معظم الأشخاص (نحو 80%) من المرض دون الحاجة إلى علاج خاص.