الأخبار العاجلة
تركيا وروسيا تسيران الدورية المشتركة الثالثة عشر على طريق الـ "M4" بإدلب (مصادر محلية) - 17:22 أهال يحرقون مقرا لفصيل "فرقة الحمزات" على خلفية مقتل مدنيين اثنين وجرح ثلاثة آخرين في مدينة عفرين شمال حلب (مراسل سمارت) - 16:36 قتيل وجرحى بإطلاق عناصر من "فرقة الحمزات" النار في مدينة عفرين شمال حلب (مراسل سمارت ) - 14:52 برنامج الأغذية العالمي يخفض للمرة الثانية خلال شهرين محتوى الحصة الغذائية شمال غرب سوريا (بيان) - 13:39 رامي مخلوف يتنازل عن ملكية أسهمه بالبنوك السورية لمؤسسة "راماك" التابعة له (بيان) - 13:08 النظام يخصص مدارس بمدينة حماة لحجر الطلاب الوافدين من إدلب والرقة ( مصادر محلية) - 11:52 مقتل لاجيء عراقي في مخيم الهول بالحسكة (مصادر إعلامية) - 11:24 برنامج الأغذية العالمي يخفض محتوى الحصة الغذائية شمال غرب سوريا (بيان) - 10:15 الليرة السورية تعاود الانهيار أمام الدولار متجاوزة حاجز الـ 1800 (مصادر خاصة) - 09:52 الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب (وسائل إعلام تركية) - 09:25
ui.public.translatedTo

تأسيس فريق للاستجابة لجائحة "كورونا" في شمال سوريا وضغوطات على صحة حلب لحلها

سمارت - سوريا

سجلت سوريا إصابات جديدة بمرض "كوورنا - كوفيد 19)، وأعلن في ذات الوقت تشكيل فريق من وزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، ومديريتي صحة إدلب وحلب ، وممثل مديريات الصحة في قطاع التنسيق الصحي، للاستجابة لجائحة "كورونا"، لا سيما بعد ضغوطات مارستها المنظمات الإنسانية الداعمة على مديرية صحة حلب للانضمام إلى صحة إدلب.

الأعداد في سوريا إلى زيادة

سجلت وزارة الصحة التابعة للنظام السوري الثلاثاء، ثلاث إصابات جديدة بمرض فيروس "كورونا - كوفيد 19) الذي يسببه فيروس "سارس _كوف - 2" ليرتفع عدد الإصابات المسجلة في البلاد إلى 42 إصابة.

وصرحت الوزارة بأن حصيلة الإصابات المسجلة بفيروس كورونا في سوريا حتى اليوم هي 42 إصابة شفيت منها ست إصابات وتوفيت ثلاث حالات.

وتوفي لاجئ سوري في تركيا ليل الثلاثاء - الأربعاء، حيث قالت مصادر من أقرباء اللاجئ لـ "سمارت" إن الشاب "باسل الهجيني" من أبناء مدينة الطبقة بالرقة توفي في أحد مشافي مدينة اسطنبول التركية بعد اصابته بمرض "كورونا".

"المؤقتة" تأسس فريق للاستجابة لجائحة "كورونا"

أعلنت مجموعة من المؤسسات والهيئات والمنظمات العاملة في القطاع الطبي في شمال سوريا الثلاثاء عن مبادرة تأسيس فريق الإستجابة الوطنية لجائحة "كورونا – كوفيد 19 ".

وقال مؤسسو "الفريق" في بيان  صحفي اطلعت عليه "سمارت" إن الفريق هو مجموعة من المؤسسات والهيئات والوحدات ذات الطابع الرسمي والمدني، والمنظمات الحكومية وغير الحكومية، التي تعمل بشكل مباشر في القطاع الصحي ضمن مناطق شمال سوريا.

وضم الفريق وفق ما أعلن وزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، ومديريتي صحة إدلب وحلب ، وممثل مديريات الصحة في قطاع التنسيق الصحي، وحدة التنسيق والدعم، الدفاع المدني السوري ، وحدة دعم الاستقرار، منسق وزارة الصحة التركية، وحدة المجالس المحلية، فريق لقاح سوريا، ونقابة الأطباء، بالإضافة إلى ست منظمات طبية سورية.

وأوضح البيان أن هدف هذه الخلية هو تنسيق الجهود ومتابعة خطة الاستجابة الوطنية الخاصة بمكافحة فيروس "كورونا"، وضمان "تجنيد كافة الموارد البشرية والمادية والمعرفية لانجاحها".

وأوضح المؤسسون للفريق أنهم بدؤوا خطوات عملية على عدة مناحي تنظيمية وعملية، ومنها تشكيل مجموعات عمل لتنفيذ الخطة الموضوعة للتصدي للوباء، وذلك بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية في مدينة عنتاب التركية.

وأشار البيان إلى ضرورة الإسراع في تنفيذ خطط الاستجابة الموضوعة، نظرا لحالة البنية التحية الصحية التي دمرها قصف النظام السوري وحلفاءه، بالإضافة إلى "عقم التدخلات الدولية"، وضعف التمويل، وانشغال المجتمع الدولي بأزمة "كورونا". 

ودعا البيان المؤسسات الدولية الدولية والهيئات الرسمية والحكومية للتعاون مع "فريق الاستجابة" في سبيل تجنيب الشمال السوري معاناة أخرى.

ومن جهة أخرى، أعلنت "الشرطة الحرة" التابعة للحكومة المؤقتة، فرض حظر تجول على الأطفال والمسنين في منطقة جنديرس (45 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال الإعلامي لدى الشرطة العسكرية في المنطقة فادي حمزة لـ "سمارت"، إن حظر التجول يشمل الأطفال الذين تبلغ أعمارهم 12 عاما او أقل، والمسنين من 65 عاما وما فوق.

وأضاف "حكزة" أن ذلك يأتي تطبيقا لقرار "الحكومة المؤقتة" بهدف الوقاية من انتشار مرض "كوفيد 19".

ضغوطات على صحة حلب

قال مصدر من مديرية صحة حلب الأربعاء، إن بعض المنظمات الإنسانية الداعمة تضغط على مديرية صحة حلب للانضمام إلى مديرية صحة إدلب، وذلك عبر رفضها تمويل مشاريع طبية (مركز حجر صحي لمرضى كورونا) في محافظة في حلب شمالي البلاد.

واستنكرت الاثنين 20 نيسان 2020، مديريات الصحة "الحرة" في حماة وحلب واللاذقية شمالي وغربي سوريا، سياسية الإقصاء والدعم الإنساني المشروط "بأهداف سياسية خاصة" لإخضاعها.

وأضاف المصدر إلى "سمارت"، أن منظمتي سامز ونبفسج تذرعتا بتقصير إعلامي نتج عن مديرية صحة حلب حال دون تزويد المشروع في حلب بالدعم المطلوب، وأصرتا على ضرورة انضمام الأخيرة لمديرية إدلب.

مشيرا أن المشكلة نشأت مع بدء أزمة مرض فيروس "كورونا - كوفيد 19" (COVID-19)حيث شرعت كلا من مديريتي صحة حلب وإدلب بتجهيز مركزين للحجر بكفركرمين ودارة عزة غرب مدينة حلب شمالي سوريا، بحسب شروط منظمة الصحة العالمية، ولكن التمويل مُنح فقط لمركز كفركرمين التابع لمحافظة إدلب.

وقالت المديريات في بيانها الصادر الاثنين، إنها تواجه "سياسة تهميش" من قبل منظمات وأفراد تهدف لنزع الإدارة وإخضاع  البنى التحتية والبشرية لمديرية صحة إدلب، مشيرة للتهديد بوقف الدعم الإنساني عنها في حال رفض الشروط والتمسك بالاستقلال.

الأسايش تفرج عن معتقلين لمنع انتشار "كورونا "

أفرجت "قوات الأسايش" الذراع الأمنية لـ "الإدارة الذاتية"، عن عدد من السجناء والمعتقلين في محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا كإجراء احترازي لمنع انتشار مرض "كوفيد 19".

وقال مصدر عسكري من "الإدارة الذاتية"  لـ "سمارت"، إن " قوات الأسايش" أطلقت سراح 20 سجينا ومعتقلا من سجن الرقة المركزي خشية انتقال عدوى "كورونا" إليهم..

وأشار المصدر أن غالبية المفرج عنهم يعانون من أمراض مزمنة كالسكري والربو والصرع، أو ممن شارف حكمهم على الانتهاء، لافتا لتزويدهم بأوراق تثبت "براءة الذمة " من التهم الموجهة إليهم.

1566 حالة شفاء خلال 24 ساعة في دول الجوار

سجلت وزارة الصحة التركية 119حالة وفاة جديدة بفيروس "كورونا" لترتفع الحصيلة الإجمالية إلى 2259 وفاة بسبب الفيروس في عموم البلاد.

وقالت الوزارة في بيان اطلعت عليه "سمارت"، إنها سجلت 4611 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" لترتفع الحصيلة الإجمالية إلى 95591 إصابة، شفي منهم 14918 شخصا بعد تعافي 1488 مصابا جديدا اليوم.

كما سجلت وزارة الصحة العراقية، 28 حالة إصابة جديدة بمرض فيروس "كورونا - كوفيد 19" الذي يسببه فيروس "سارز - كوف 2"، ليرتفع بذلك عدد الإصابات الكلي في البلاد إلى 1602 حالة.

وقالت الوزارة في بيان اطلعت عليه "سمارت"إن مختبراتها سجلت 28 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"، منها 8 حالات في مدينة الطب، و11 حالة في البصرة، و7 حالات في الرصافة، وحالتين في المثنى.

وأضاف البيان أن الوزارة سجلت حالة وفاة واحدة، فيما شفي 53 شخصا ليصبح مجموع الإصابات الكلي 1602 حالة إصابة، توفي منهم 83 شخصا وشفي 1096.

أما في الأردن، قال مصدر في وزارة الصحة الأردنية لـ "سمارت" إن الوزارة لم تسجيل أي حالة إصابة داخل المملكة لهذا اليوم، لكن تم تسجيل 3 حالات قادمة عبر الحدود لسائقي شاحنات، منهم اثنان من الجنسية الأردنية وآخر غير أردني. 

وأضاف المصدر أن مجموع الإصابات في الأردن وصل إلى 428 شخصا، فيما تعافى 25 مصابين ليبلغ عدد الحالات المتعافية 308 حالة.

وتفشى مرض فيروس "كورونا - كوفيد 19" (COVID-19) في مدينة ووهان الصينية في 31 كانون الأول 2019، إذ أصيب حتى تاريخ 22 نيسان 2020،  أكثر من 2.5 مليون شخص بالفيروس في نحو 210 دول في العالم، توفي منهم قرابة 179 ألف شخص، وتعافى أكثر من 700 ألف، حسب موقع (Worldometers).

ومرض "كوفيد-19" (COVID-19) هو مرض معد يسببه فيروس "سارس كوف 2" المكتشف مؤخرا، ويمكن للمرض أن ينتقل من شخص إلى آخر عن طريق ملامسة القُطيرات الصغيرة التي تتناثر من الأنف أو الفم عند السعال، لذلك من المهم الابتعاد عن الأشخاص الآخرين بمسافة تزيد عن متر واحد، إضافة إلى تعقيم الأسطح التي يمكن ملامستها وغسل اليدين بالصابون لنحو 20 ثانية.

وتتمثل الأعراض الأكثر شيوعاً لمرض "كورونا - كوفيد 19" بالحمى والإرهاق والسعال الجاف. وقد يعاني بعض المرضى من الآلام والأوجاع، أو احتقان الأنف، أو الرشح، أو ألم الحلق، أو الإسهال. وعادة ما تكون هذه الأعراض خفيفة وتبدأ تدريجياً، بينما يصاب بعض الناس بالعدوى دون أن تظهر عليهم أي أعراض ودون أن يشعروا بالمرض. ويتعافى معظم المصابين دون الحاجة إلى علاج خاص.