الأخبار العاجلة
الحكومة المؤقتة تدعو إلى اجتماع لخلية الأزمة بهدف تفعيل خطة الطوارئ بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" شمالي سوريا (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:24 إغلاق مشفى باب الهوى شمالي سوريا والسكن الخاص به بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:18 تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" في مشفى باب الهوى شمالي سوريا (بيان لوحدة تنسيق الدعم) - 17:01 مقتل عنصر من "قسد" برصاص مجهولين ببلدة البصيرة شرق ديرالزور(مصادرمحلية) - 10:52 مقتل شخص وإصابة أخر بانفجار عبوة ناسفة رزعها مجهولون بسيارتهم في درعا (مصادر محلية + ناشطون) - 10:51 الحجر على مريض قادم من تركيا في مشفى اعزاز الوطني شمال حلب لإصابته بأعراض مشابهة لاعراض "كورونا" (مصدر طبي) - 18:58 جرح إعلامي تابع لـ "لواء القدس" الإيراني بانفجار لغم في ريف حماة (وسائل إعلام النظام) - 18:44 "قسد" تعتقل شبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري) - 13:52 مظاهرة لمدرسي قرى أبو حمام والكشكية شرق مدينة دير الزور تطالب بـ "اقالة الفاسدين" (ناشطون) - 11:00 "الجبهة الوطنية للتحرير" تستهدف مواقع قوات النظام قرب جبل الزاوية في إدلب بالصواريخ وقذائف الهاون (ناشطون) - 10:27

انفجار يستهدف رتل عسكري تركي في إدلب وفريق حقوقي يوثق عودة أكثر من 280 ألف نازح بعد اتفاق روسيا وتركيا

المستجدات المحلية والميدانية:

جرح جنود أتراك وعناصر من "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة لـ"الجيش الوطني السوري" الأربعاء، نتيجة انفجار خلال مرور رتل عسكري تركي بمحيط قرية اشتبرق (34 كم غرب مدينة إدلب) شمالي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" إن عبوة ناسفة زرعها مجهولون انفجرت خلال توجه الرتل إلى نقطة المراقبة العسكرية التركية في قرية اشتبرق غرب مدينة جسر الشغور، ما تسبب بإصابة ضابط ومجند من الجيش التركي وثلاثة مقاتلين من "الجبهة الوطنية".

في الأثناء قتل ثلاثة عناصر وجرح أكثر من ستة لقوات النظام السوري، بقصف جوي مجهول غرب مدينة الرقة شمالي شرقي سوريا.

كما قتل عنصران من قوات النظام السوري، نتيجة إطلاق النار عليهم من قبل مجهولين في بلدة أم ولد (30 كم شرق مدينة درعا) جنوبي سوريا.

في حين قتل مقاتلان سابقان من الجيش السوري الحر برصاص مجهولين في محافظة درعا جنوبي سوريا.

في سياق آخر مددت "الإدارة الذاتية" الكردية حظر التجول في مناطق شمال وشرق سوريا، للوقاية من مرض "كورونا - كوفيد19".

في حين أوقفت حكومة النظام السوري الثلاثاء، عددا من الأشخاص الخاضعين للحجر الصحي في السكن الجامعي بمدينة دمشق جنوبي البلاد، بعد رميهم كميات من الطعام احتجاجا على سوء الأوضاع وعدم الاهتمام بحماية الطعام خلال نقله.

جنوب البلاد قتلت طفلة الأربعاء، نتيجة رصاصة طائشة في بلدة أم المياذن (10 كم شرق مدينة درعا) جنوبي سوريا.

كما قتل مدني الأربعاء، بانفجار لغم أرضي بالقرب من بلدة سرمين  (7 كم شرق مدينة إدلب) شمالي سوريا.

شرقا عثر أهال على جثة طفل مجهول الهوية، مقتولا بطعنات سكين على طريق قرية الشحيل الخاضعة لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (37 كم شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا.

في السياق ذاته عثر أهال على جثة طفل بعد مضي عشرة أيام على اختفاءه في محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا.

في شأن اقتصادي اتهم ناشطون ومصادر محلية قوات النظام السوري والميليشيات التابعة لها بافتعال حرائق في مدينة تدمر (220 كم شمال شرق العاصمة دمشق) وسط البلاد.

في غضون ذلك ضربت هزتان أرضيتان خفيفتان الأربعاء، غرب مدينة اللاذقية وغرب العاصمة دمشق، غربي وجنوبي سوريا.

المستجدات السياسية والدولية:

أحصى"فريق منسقو الاستجابة - سوريا" الأربعاء، عودة أكثر من 280.000  نازح إلى القرى والبلدات في محافظتي حلب وإدلب شمالي سوريا بعد بدء تنفيذ قرار وقف إطلاق النار الذي وقعته روسيا وتركيا.

وقال "منسقو الاستجابة" في بيان اطلعت عليه "سمارت" إن أعداد النازحين العائدين إلى مناطقهم في ريفي إدلب وحلب بلغت منذ تطبيق قرار وقف إطلاق النار في 6 آذار 2020 وحتى 27 أيار  بلغ أكثر من 281.709 نازح معظمهم عاد إلى المناطق البعيدة عن نقاط التماس مع قوات النظام السوري.

دوليا تجاوز مجموع الوفيات بفيروس "سارس – كوف 2" المسبب لمرض "كورونا – كوفيد 19" الأربعاء،  الـ 350.000 شخصا حول العالم.