الأخبار العاجلة
تبادل أسرى بين لجيش "السوري الحر و"قوات النظام" قرب مدينة اعزاز شرق مدينة حلب (ناشطون) - 11:44 قصف مدفعي على قرية المنصورة غرب مدينة حماة مصدره قوات النظام المتمركزة في بلدة جورين القريبة (ناشطون) - 10:38 انفجار مجهول داخل مقر لقوات النظام على محور مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي (مراصد عسكرية + ناشطون) - 10:15 ارتفاع عدد الإصابات بـ" كورونا" إلى "أربعة" أشخاص في إدلب (مصادر طبية ) - 10:02 قوات النظام تقصف بالمدفعية قرية قليدين في سهل الغاب غرب حماه (ناشطون) - 09:58 انتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لـ "الائتلاف الوطني السوي" خلفا لأنس العبدة (بيان) - 15:43 عزل مشفيين جديدين والحجر على كوادرهما بعد ارتفاع الإصابات "بكورونا" في إدلب وحلب (مصدر طبي ) - 11:40 قتلى وجرحى بقصف طيران مجهول رتل عسكري لميليشيات إيرانية شرقي ديرالزور(ناشطون ) - 11:38 أربعة جرحى بانفجارسيارة مفخخة في مدينة الباب شرقي حلب( مصدر طبي) - 11:29 ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا إلى ثلاث إصابات (الحكومة السورية المؤقتة) - 20:56

فصائل من "الحر" تعلن قرى في جبل الزاوية مناطق عسكرية ونزوح جديد من مناطق في إدلب نحو الحدود السورية - التركية

المستجدات المحلية والميدانية:

أعلنت فصائل تابعة للجيش السوري الحر الثلاثاء، منع دخول المدنيين إلى مناطق تسيطر عليها في قرى جبل الزاوية جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا واعتبارها مناطق عسكرية .

وجاء في بيان أصدرته "الجبهة الوطنية للتحرير" والمكتب الأمني لفصيل "صقور الشام" أنه يمنع على المدنيين في المنطقة الواقعة شرقي جبل الزاوية، وهي قرى بينين ومجرشة ومفرق رويمية وقرية كندورة، عدم التواجد في هذه المناطق حرصا على سلامتهم.

وقال مصدر عسكري في فصيل "صقور الشام" بتصريح إلى "سمارت" إن السبب الرئيسي لهذا القرار هو قرب هذه القرى من خط المواجهة مع قوات النظام السوري، المستمر بخرق قرار وقت إطلاق النار، واستهداف المناطق المذكورة بالقذائف والرشاشات بشكل يومي.

جنوب البلاد أصيب 11 شخصا بمرض "كورونا -  كوفيد 19في محافظة درعا الخاضعة لسيطرة قوات النظام جنوبي سوريا.

في الأثناء أعلنت "شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة" التابعة لـ "وحدة تنسيق الدعم" والمدعومة من "منظمة الصحة العالمية" (WHO)الأربعاء، الاشتباه بـ 19 إصابة بمرض "كورونا - كوفيد 19" شمالي غربي  سوريا.

اقتصاديا واصلت الليرة السورية انهيارا أمام الدولار الأمريكي الأربعاء، حيث تجاوز سعر صرف الدولار الـ 1900 ليرة في دمشق وحلب وإدلب جنوبي وشمالي سوريا.

في حين فقدت بعض أنواع الأدوية من الصيدليات في مناطق سيطرة قوات النظام السوري، وسط مخاوف من ازدياد الأنواع المفقودة وانقطاعها بشكل كامل.

شمال البلاد قتل طفل وجرح آخر الثلاثاء، بانفجار وقع في محل تجاري في مدينة جرابلس (106 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

في شأن انساني أرسلت الأمم المتحدة 2086 شاحنة  مساعدات إنسانية، إلى محافظة إدلب شمالي سوريا عبر الأراضي التركية، خلال شهر أيار 2020.

المستجدات السياسية والدولية:

نزحت عشرات العوائل الأربعاء، من قرى وبلدات جبل الزاوية جنوبي إدلب شمالي سوريا، نتيجة التصعيد الأخير لقوات النظام وروسيا.

وقال مدير "فريق الاستجابة – سوريا" محمد حلاج في تصريح إلى "سمارت"، إن عشرات العوائل العائدة مؤخرا إلى قراها نزحت  مجددا نتيجة التصعيد الأخير من قوات النظام السوري وروسيا، مشيرا لتخوف الأهالي من التحليق الكثيف للطيران الحربي الروسي بالمنطقة.

وأضاف الحلاج أن عشرات العوائل الأخرى تستعد للخروج من جنوبي المحافظة جراء التصعيد الأخير والخروقات المتكررة لقوات النظام السوري والميليشيات المساندة له، مرجحا أن طائرات حربية روسية قصفت ليلة أمس الثلاثاء شمالي غربي حماة وسط البلاد.

في سياق آخر وقعت مؤسسات إعلامية واجتماعية الثلاثاء، بيانا تضامنيا مع الصحفية السورية يقين بيدو المعروفة باسم "ميرنا الحسن"، إثر تعرضها لما وصفه البيان أنه "حملة تنمر وكراهية وتعنيف على وسائل التواصل الإجتماعي".

وجاء ذلك بعد حملة تعرضت لها "بيدو" على وسائل التواصل الاجتماعي عقب ظهورها في مقابلة مصورة نشرتها مدونة "عيني عينك" قالت فيها إنه "لم يكن هناك إعلام رسمي أو ثوري في بداية الثورة السورية كما هو الحال الآن"،حيث اعتبر البعض أن تصريحها يتجاهل جهود الإعلاميين الذين عملوا على نقل الأحداث في سوريا منذ عام 2011