1,400 مقاتل ومدني يغادرون قدسيا والهامة إلى إدلب وثلاثون قتيلاً حصيلة انفجار سيارة مفخخة بإعزاز بحلب

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 أكتوبر، 2016 12:00:22 م تقرير عسكريسياسيإغاثي وإنساني تهجير

المستجدات الميدانية والمحلية:

*شمالاً في حلب، جرح عدد من المدنيين، ليل الخميس ــ الجمعة، بقصف مدفعي ليلي للنظام على حي الصالحين في القسم الشرقي المحاصر من مدينة حلب، فيما لم تسجل إصابات بغارات روسية على أحياء أخرى وريف المدينة، وفق مراسل "سمارت".

قضى وجرح العشرات من مقاتلي الجيش السوري الحر، وبعض المدنيين، أمس الخميس، إثر انفجار سيارة مفخخة على أطراف مدينة اعزاز ، بريف حلب الشمالي.

حيث ارتفعت حصيلة قتلى انفجار سيارة مفخخة في مدينة اعزاز بريف إدلب الشمالي، إلى ثلاثين قتيلاً، وفق ما نشر الدفاع المدني، ليل الخميس ــ الجمعة، على قناته في موقع "تيلغرام".

وأقدمت مجموعة من النساء النازحات ،من ريفي حلب الشمالي والجنوبي، إلى الريف الغربي على إعداد وجبات الطعام، ضمن مطعم أطلقن عليه اسم" خسى الجوع"، وذلك بهدف إعانة أزواجهن في ظل الظروف التي تعيشها المنطقة، وفق مراسل "سمارت".

وفي إدلب، جهزت منظمات إنسانية عاملة في إدلب، وحدتين سكنيتين لإيواء عدد من المقاتلين القادمين مع عائلاتهم من مدينة قدسيا وبلدة الهامة بريف دمشق، بحسب ما صرحت منظمة "بنفسج" لـ"سمارت" .

كما  توفي قائد العمليات في "لواء شهداء الإسلام" المدعو "أبو جعفر الحمصي"، أمس الخميس، غرقا في نبع عين الزرقا، في منطقة دركوش بريف إدلب، ونعاه الجيش الحر والائتلاف الوطني السوري.

*وسط البلاد في حمص، قال معتقل في سجن حمص المركزي، لمراسل "سمارت"، أمس الخميس، إن عشرات المعتقلين يستعدون للخروج من السجن صباح الغد (الجمعة)، من الذين كان قد صدر بحقهم إخلاء سبيل مسبقاً، لكنهم لم يخرجوا بسبب الطلبات الأمنية والعسكرية بحقهم.

كما أفاد مراسل "سمارت" في حمص، أمس الخميس، بانقطاع طريق حمص-السلمية، نتيجة اشتباكات بين قوات النظام وفصائل من الجيش الحر وأخرى إسلامية في المنطقة.

*جنوباً في العاصمة دمشق، قال طبيب في مخيم اليرموك بدمشق، إن حالات سوء التغذية بدأت تظهر بشكل واضح، وتحديداً في فئة المسنين والأطفال دون السنتين، إثر الحصار المفروض، على منطقة الريجة بالمخيم، من قبل الفصائل "الفلسطينية" وتنظيم "الدولة الإسلامية".

وفي ريف دمشق، قتل عدد من عناصر قوات النظام، أمس الخميس، خلال تصدي فصائل من الجيش الحر وأخرى إسلامية، لمحاولتهم التقدم إلى بلدة الديرخبية في ريف دمشق الغربي، وفق ناشطين.

كما خرج 1400 مدني وعسكري، من مدينة قدسيا وبلدة الهامة في ريف دمشق الغربي، أمس الخميس، متجهين إلى إدلب، وذلك ضمن الاتفاق المبرم بين قوات النظام و"لجنة المصالحة"، الذي يقضي بإخراج المقاتلين وعائلاتهم من المنطقتين، وفق ناشطين.

وفي درعا، قتلت طفلة في مدينة نوى بدرعا، أمس الخميس، إثر انفجار لغم من مخلفات قوات النظام في المدينة، وفق مكتب "توثيق الشهداء" في المحافظة، فيما لم تسجيل إصابات بقصف للنظام على مناطق أخرى.

كما اغتال مجهولون، مساء أمس الخميس، قائد "لواء حمص الوليد" التابع للجيش السوري الحر، في بلدة تل شهاب بدرعا، وفق مراسل "سمارت".

*اقتصادياً، ارتفعت أسعار المحروقات واللحوم في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام وتنظيم "الدولة الإسلامية" في ديرالزور، عقب تدمير طائرات النظام والتحالف الدولي لعدة جسور فيها، وفق ما أفاد ناشطون.

 

المستجدات السياسية والدولية:

قال مسؤولون أمريكيون، اليوم الخميس، إنّ الرئيس الأمريكي باراك أوباما، سيجتمع غداً (الجمعة) مع كبار مستشاريه للسياسة الخارجية، لبحث خيارات عسكرية وخيارات أخرى في سوريا.

أكدت المتحدثة باسم رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، أمس الخميس، أن بلادها ليس لديها خطط لتوسيع عملها العسكري في سوريا.

كما تعهد الأمين العام الجديد، للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، أمس الخميس، ببذل أقصى جهوده من أجل "إحلال السلام" في سوريا، مبدياً تعاطفه مع الشعب السوري

من جهتها، دانت دول "مجلس التعاون الخليجي" وتركيا، أمس الخميس، استمرار القصف الجوي للنظام السوري وروسيا على مدينة حلب، مطالبين مجلس الأمن والمجتمع الدولي بالتدخل الفوري لوقف "العدوان"، وذلك في ختام اجتماع مشترك لوزراء خارجية هذه الدول عقد في العاصمة السعودية

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 أكتوبر، 2016 12:00:22 م تقرير عسكريسياسيإغاثي وإنساني تهجير
التقرير السابق
مبادرة لإخراج الجرحى من مدينة حلب والنظام يخرج الدفعة الأولى من مقاتلي الهامة بريف دمشق إلى إدلب
التقرير التالي
مقتل ضباط روس وإيرانيين بعملية لـ"فيلق الشام" بحماة والنظام يسيطر على الدرخبية بريف دمشق