قتلى بقصف للنظام وروسيا على إدلب والنظام يهدد الطائرات التركية وروسيا تمدد هدنة حلب

اعداد بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أكتوبر، 2016 12:00:57 م تقرير دوليعسكريسياسيأعمال واقتصادإغاثي وإنساني جريمة حرب

المستجدات الميدانية والمدنية

* قضى وجرح عدد من المدنيين بينهم أطفال، اليوم الجمعة، بقصف لطائرات النظام الحربية على قرية  قريتي النقير وترعي في ريف إدلب الجنوبي، وفق مراسل "سمارت".

كما قضى سبعة مدنيين بينهم أطفال وجرح آخرون، ليل الخميس ــ الجمعة، بقصف روسي على مدينة جسر الشغور بإدلب، فيما جرح آخرون بقصف مدفعي للنظام على المخيمات الحدودية في ريفها، بحسب الدفاع المدني. 

فيما قتل وجرح عدد من المدنيين بينهم أطفال، مساء الخميس، بقصف لطائرات النظام الحربية على ريف إدلب، وانفجار قنبلة عنقودية من مخلفات القصف، وفق مراسل "سمارت". 

في إدلب إيضاً، قتل عنصر من الدفاع المدني وجرح خمسة آخرون، الخميس، جراء قصف لطائرات النظام الحربية على مركز للدفاع المدني، في مدينة معرة النعمان بريف إدلب.

وفي شآن آخر، قال المجلس المحلي لبلدة تفتناز في الريف الإدلبي، إنه ينشئ مكب نفايات جديد، بعيداً عن المناطق المأهولة بالسكان، بتكلفة 13 ألف دولار أميركي. 

في الشمال أيضاً، قصف الجيش التركي 40 هدفاً لتنظيم "الدولة الإسلامية"، وستة لـ"حزب الاتحاد الديمقراطي"(بي يي دي) شمالي سوريا، ضمن عملية "درع الفرات". فيما هددت مصادر في النظام بإسقاط الطائرات الحربية التركية، في حال اخترقت الأجواء السورية مجدداً.
إلى ذلك، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، تمديد الهدنة الإنسانية المؤقتة في حلب، والتي تنتهي الخميس، مدة يوم واحد. الوزارة الروسية، زعمت أيضاً، أن ثلاثة ضباط روس أصيبوا بجروح، نتيجة تعرضهم لإطلاق نار "متعمد" من قبل "مسلحين" قرب معبر إنساني في حي المشارقة في مدينة حلب. 

من جانب آخر، قضى ثلاثة مدنيين بينهم امرأة، نتيجة انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم "الدولة الإسلامية" في قرية كفرة بريف حلب الشمالي، حسب مراسل "سمارت".

كما تظاهر العشرات في حي الشعار المحاصر للتعبير عن رفضهم خروج المقاتلين من الأحياء الشرقية المحاصرة، بحسب مراسل "سمارت". 

وفي شأن آخر، أنهت "هيئة إدارة الخدمات"، مشروع إصلاح طريقين رئيسيين في ريفي إدلب الشمالي والجنوبي الغربي، تضررا نتيجة القصف والحركة المرورية الكبيرة عليهما، وفق مراسل "سمارت".

 

* في الرقة، أكدت مصادر من تنظيم "الدولة الإسلامية" لمراسل "سمارت"، يوم الخميس، أن مسؤول تسليح التنظيم في العراق، الملقب "أبو بلال المصري"، زار الرقة، الثلاثاء الفائت، وغادرها في اليوم التالي، تزامناً مع معركة الموصل. 

 

* شرقاً، في ريف الحسكة، اختطف مجهولون، يوم الخميس، رئيس المجلس المحلي التابع لـ"المجلس الوطني الكردي"، في مدينة المالكية، وفق مراسل "سمارت". وقالت زوجة المختطف في حديث إلى "سمارت"، إن رئيس المجلس علي إيراهيم، خرج من منزله صباحاً، ليتبين لاحقا أنه خطف.

إلى ذلك، نفت وزارة الدفاع الأمريكية، ما تداولته وسائل إعلام تنظيم "الدولة الإسلامية"، يوم الخميس، حول إسقاط الأخير، لطائرة أمريكية في ريف الحسكة.

في شأن آخر، خرج العشرات من النساء في مدينة القامشلي بالحسكة، في اعتصام دعت له منظمات نسائية كردية، للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين في سجون "حزب الاتحاد الديمقراطي" (PYD) وقوات النظام، وفق مراسل "سمارت".

بدأت "لإدارة الذاتية" الكردية، اليوم الجمعة، بتنفيذ المرحلة الأخيرة من مشروع إحصاء سكاني في مدينة القامشلي وريفها بريف الحسكة، حسب ما أفاد مراسل "سمارت". 

اقتصادياً، ارتفعت أسعار العقارات وإيجارات المنازل في مدينة المالكية خلال الأشهر الماضية، ثلاثة أضعاف، رغم تحديد "الإدارة الذاتية" الكردية لأسعار الإيجار، وفق ما رصدت مراسلة "سمارت".

وفي دير الزور، اعتقل تنظيم "الدولة الإسلامية"، يوم الخميس، أكثر من 15 شخصاً بينهم نساء في الريفين الغربي والشرقي، وفق ناشطين.

وأكد ناشطون ومصدر داخل دير الزور، لـ"سمارت"، أن تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، ينقل الراغبين من عناصره المتواجدين في المنطقة، إلى العراق للمشاركة في معركة الموصل.

 

* وسط البلاد، دخلت قافلة مساعدات إنسانية  تابعة للصليب الأحمر، يوم الخميس، إلى منطقة الحولة في ريف حمص الشمالي، برفقة الهلال الأحمر السوري، وفق مراسل"سمارت".

 

* جنوباً، أعلن المجلس المحلي في بلدة تل شهاب بريف درعا، يوم الخميس، توقيع "مذكرة تفاهم" مع "المجلس النرويجي للاجئين" (NRC)، لإعادة تأهيل المباني السكنية في منطقة المشتل الزراعي التي يسكنها نازحون. 


المستجدات السياسية والدولية

أعرب وزير الخارجية الأمريكية، جون كيري، عن أمله في "إزالة المعاناة" عن مدينة حلب، كما ناقش مع نظيره السعودي عادل الجبير، محادثات جنيف المرتقبة حول الملف السوري.

* طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، اليوم الجمعة، جميع الدول بالتعاون والاضطلاع وتحمل مسؤولياتها لإنهاء "الحرب" في سوريا التي اقتربت من عامها السادس. 

* رفضت إيطاليا، فرض عقوبات أوروبية على روسيا بسبب قصفها لمدينة حلب، حيث تريد كل من بريطانيا وألمانيا وفرنسا، ممارسة ضغوط أكبر على الروس لوقف هجماتهم على الأحياء الشرقية من المدينة.

* ندد الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، اليوم الأربعاء، بسقوط ضحايا مدنيين بالقصف الجوي على دير الزور، مُحذّراً من "مأساة كبيرة" قد تلحق بالمدنيين في المحافظة. 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 أكتوبر، 2016 12:00:57 م تقرير دوليعسكريسياسيأعمال واقتصادإغاثي وإنساني جريمة حرب
التقرير السابق
روسيا تمدد هدنة حلب لتصبح 44 ساعة وضحايا بقصف روسي وللنظام على إدلب وريف دمشق
التقرير التالي
مظاهرات تنادي بإنقاذ الغوطة الشرقية وتوحد فصائلها و"فيلق الرحمن" يتقدم في حي جوبر بدمشق