30 قتيلاً مدنياً بغارات للتحالف على الرقة و"ترامب" يفوز بالرئاسة الأمريكية

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2016 12:02:28 م تقرير دوليعسكريسياسي التحالف الدولي في سوريا والعراق

المستجدات المحلية والميدانية:

* في الرقة، أفاد مصدر طبي، فجر اليوم الأربعاء، لـ"سمارت" عن ارتفاع حصيلة القتلى قصف التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" على مدينة الرقة وقرية الهيشة بريفها إلى قرابة 30 شخصاً بينهم نساء وأطفال.

كما أفادت مصادر محلية لـ"سمارت"، اليوم الثلاثاء، أن "قوات سوريا الديمقراطية" نقلت نحو ألف مدني من قرى في شمال الرقة إلى مخيمات مجهزة مسبقا في بلدة السلوك، كما اعتقلت تسعة من أهالي قرية "لقطة" بتهمة "الانتماء لتنظيم الدولة الإسلامية"، فيما رصد مراسل "سمارت" عملية نقل مماثلة من قرية "الحدريات" إلى بلدة عين عيسى.

عسكرياً، سيطرت "قوات سورية الديمقراطية" (قسد)، أمس الثلاثاء، على قرية الحدريات شرق بلدة عين عيسى بريف الرقة، إثر اشتباكات مع تنظيم "الدولة الإسلامية"، ضمن حملة "غضب الفرات"، حسب ناشطين.

* شمال البلاد، وفي جرابلس بحلب، أكد قائد عسكري في عملية "درع الفرات"، لـ"سمارت"، أمس الثلاثاء، أن الخلاف الذي وقع بين اللجنة الأمنية التابعة لـ"فيلق الشام" و"لواء سليمان شاه"، أدى لمقتل عنصر من الأخيرة وجرح آخر، في حين حل الخلاف بعد تدخل فصائل عسكرية.

وفي إدلب، قضى مدني وجرح ثمانية آخرون، اليوم الأربعاء، إثر قصف جوي للنظام على قرية مشمشان بإدلب، وفق ما نقل مراسل "سمارت" عن ناشطين.

* وسط البلاد وفي حمص، نجا قيادي في "حركة أحرار الشام الإسلامية"، مساء أمس الثلاثاء، من محاولة اغتيال نفذها مجهولون، في مدينة تلدو بمنطقة الحولة في ريف حمص الشمالي، وفق مراسل "سمارت" هناك.

وفي حماة، قال "جيش العزة" التابع للجيش السوري الحر، في تصريح إلى "سمارت"، أمس الثلاثاء، مقتل ضباط روس إثر استهداف اجتماعاً لهم داخل "مفرزة الأمن العسكري" بمدينة السقيلبية بريف حماة.

* جنوب البلاد، نفى المجلس الطبي في الغوطة الغربية بريف دمشق، أمس الثلاثاء، ما تناقله ناشطون عن ما سماه "سقوط المنطقة" وإيقاف عمل مشفى "زياد بقاعي" في مخيم خان الشيح، مؤكداً استمرار العمل "رغم شح الإمكانيات".

وفي الغوطة الشرقية لريف دمشق، قتل قيادي في "جيش الإسلام"، أمس الثلاثاء، في القصف الجوي الذي طال مدينة دوما، في حين ارتفعت حصيلة ضحايا قصف النظام على مدن وبلدات في الغوطة الشرقية إلى 14 قتيلاً وعشرات الجرحى، حسب ما صرح "الدفاع المدني" لـ"سمارت".

وفي دير الزور، شن تنظيم "الدولة الإسلامية"، أمس الثلاثاء، هجوماً على مواقع لقوات النظام في تل الرواد بدير الزور، فيما قصفت الأخيرة بقذائف هاون أحياء خاضعة لسيطرة التنظيم من الجبل المطل على المدينة، حسب ما أفاد ناشطون.

وفي استطلاع للرأي أجرته "سمارت"، تنوعت آراء الشارع السوري، داخل البلاد وفي دول المهجر، حول الانتخابات الرئاسية الأمريكية، التي بدأت، أمس الثلاثاء، وتأثيرها المتوقع على مجريات الأحداث في سوريا، بين مؤيد لفوز المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون على منافسها الجمهوري دونالد ترامب، وبين غير مهتم بها، فيما أكد البعض أن النتيجة لن تغير في السياسة الأميركية اتجاه ما يجري في البلاد.

 

المستجدات الدولية والسياسية:

* في الولايات المتحدة الأمريكية، أعلن المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب فوزه بكرسي الرئاسة بعد حصوله على غالبية أصوات المجمع الانتخابي في الولايات الأمريكية، وقال "ترامب"، اليوم الأربعاء، إن المرشحة "هيلاري كلينتون" اتصلت لتهنئته.

كما اهتزت أسواق المال والنفط العالمية والأمريكية، قبيل فوزالمرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب بكرسي الرئاسة بعد حصوله على غالبية أصوات المجمع الانتخابي، كما ارتفع سعر الذهب خمسة بالمئة.

وفي السياق، قتل رجل وأصيبت امرأتان، أمس الثلاثاء، بإطلاق نار قرب أحد المراكز الانتخابية في ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأميركية، التي تشهد انتخابات رئاسية، حسب وكالة "رويترز".

* واتهمت وزارة الخارجية الروسية، أمس الثلاثاء، "مجلس محافظة حلب الحرة" و"محلي المدينة"، بإعاقة الهدنة التي أعلنتها روسيا في مدينة حلب، والعمل "بإمرة" الفصائل العسكرية فيها، فيما أكد "محلي حلب" أن التصريحات الروسية "تلفيقا إعلاميا لتشويه صورة المجالس التي تشكل خطرا على النظام".

* وفي ألمانيا، رفض وزير الخارجية الألمانية، فرانك شتاينماير، اتهامات نظيره التركي، مولود جاويش أوغلو، لألمانيا بدعم "الإرهابيين"، مؤكداً أن "حزب العمال الكردستاني" مصنف على لائحة الإرهاب في ألمانيا و"ملاحق جنائياً".

بدورها، أعلنت سويسرا، أمس الثلاثاء، إدراج عشر شخصيات سورية جديدة إلى قائمة العقوبات المفروضة ضد النظام، بسبب "تدهور الوضع الإنساني في سوريا".

في فرنسا، كشفت التحقيقات الفرنسية عن هوية أحد المخططين لهجمات بروكسل وباريس، التي تبناها تنظيم "الدولة الإسلامية"، حيث أكدت أن الشخص من أصل مغربي متواجد حاليا في سوريا.

كما كشف نائب وزير الخارجية الإيراني، عن طلب الاتحاد الأوروبي من بلاده عقد اجتماع ثلاثي بمشاركة مبعوث الأمم المتحدة والنظام السوري، بهدف "تنسيق العمل حول ايصال المساعدات الإنسانية الى المناطق المنكوبة في سوريا".

من جانبها، قالت مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، في بيان، إنه يراقب بقلق كبير الوضع الإنساني في الرقة، مع استمرار العمليات العسكرية التي أطلقتها "قوات سوريا الديمقراطية" بغطاء من التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" فيها.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 نوفمبر، 2016 12:02:28 م تقرير دوليعسكريسياسي التحالف الدولي في سوريا والعراق
التقرير السابق
النظام يسيطر على مشروع "1070 شقة" جنوبي حلب وروسيا تعلن استعداد بوارجها قصف الفصائل
التقرير التالي
النظام يسيطر على مدرسة "الحكمة" بحلب ويمنع دخول مساعدات لوادي بردى والفصائل تطلق معركة بريف دمشق