النظام و"قسد" يتقدمان في حلب والرقة وأمريكا تلوح بوقف الدعم عن "الحر"

اعداد هبة دباس | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 نوفمبر، 2016 12:00:26 م تقرير دوليعسكري معركة الغضب لحلب

 

المستجدات المحلية والميدانية:

*شمال البلاد في حلب، استعادت قوات النظام والميليشيات الموالية لها، مساء يوم الجمعة، السيطرة على قرية منيان الاستراتيجية غربي حلب بعد اشتباكات وُصفت بالعنيفة مع "جيش الفتح".

وخرج مشفى "بيوتي" التابع لمنظمة "أنصار انترناشيونال" عن العمل، نتيجة غارة شنتها طائرات حربية روسية استهدفت المشفى ببلدة كفر ناها بريف حلب الغربي.

فيما أعلنت "مديرية التربية والتعليم في محافظة حلب الحرة"، إيقاف الدوام في المدارس لثلاثة أيام في الريف الغربي جراء القصف الروسي.

وفي إدلب، قال رئيس المجلس المحلي لبلدة التح بريف إدلب، اليوم السبت، إن الفرن الآلي الوحيد في البلدة بدأ العمل عن طريق شراء مادة الطحين "الحر"، من عائدات الفرن، عقب عمله مدة 14 يوماً بدعم من منظمة "أفاد".

فيما قضى أربعة مدنيين، وأصيب خمسة آخرين، نتيجة إلقاء طائرات النظام المروحية براميل متفجرة على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.

*شرقاً في الرقة، سيطرت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، على قرية الهيشة الاستراتجية شمالي الرقة، ضمن حملة "غضب الفرات" بعد انسحاب عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" منها، بعد اشتباكات دامت لستة أيام، حسب مراسل "سمارت".

*جنوب البلاد في بريف دمشق، أصدر "جيش الإسلام"، اليوم السبت، بياناً جديداً بما يخص الخلافات التي ما تزال مستمرة بينه وبين "فيلق الرحمن"، على خلفية مقتل عناصر للأخير.

المستجدات السياسية والدولية:

*قال الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترامب، إن من المرجح تخلى بلاده عن دعم "المعارضة المعتدلة" في سوريا، مضيفاً "ليس لدينا أدنى فكرة من هؤلاء".

ونقلت صحيفة "واشنطن بوست"، عن مسؤولين أمريكيين، أن الرئيس، باراك أوباما، أمر وزارة الدفاع الأمريكية بملاحقة قادات "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً) في سوريا والقضاء عليهم.

وفي الشأن الأمريكي، قالت هيئة "الشرطة" في مدينة بورتلاند بولاية "أوريغون" الأمريكية، أمس الجمعة، إنها أُجبرتْ إلى استخدام الرصاص "المطاطي" لتفريق المظاهرات  المناهضة للرئيس الأمريكي الجديد "دونالد ترامب".

من جانبها، حذّرت الخارجية الروسية، اليوم السبت، من أن قرار منظمة حظر الأسلحة الكيماوية، الذي يتهم النظام باستخدام الكيماوي، سيتسبب في "تعقيد الوضع"، متهمةً المنظمة بأن أداءها "مسيّساً".

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، أمس الجمعة، أنها تنتظر من الولايات المتحدة الأمريكية نتائج التحقيق، الذي وعدت الأخيرة بإجرائه، بخصوص مقتل مدنيين بقصف للتحالف الدولي على مناطق في سوريا والعراق.

في سياق آخر، أبدت بريطانيا ترحيبها بقرار منظمة "حظر الأسلحة الكيماوية"، الذي يؤكد استخدام النظام السوري وتنظيم "الدولة الإسلامية"، مواد سامة محظورة، مضيفة أن هناك "تصميما دوليا على محاسبة مستخدميها".

*في ملف اللاجئيين، قتل لاجئ سوري، اليوم السبت، في مخيم الطلياني بمنطقة بر الياس التابعة لقضاء زحلة بالبقاع في لبنان، جراء تعرضه لطعنات عدة بالسكاكين.

كما قال "اتحاد المنظمات الإغاثية" في لبنان، إن الجيش اللبناني أصدر قراراً بإخلاء مخيم يقطنه 320 عائلة سورية لاجئة في منطقة عكار شمالي لبنان.

*في العراق، سيطرتالقوات العراقية، على حي جديد شرقي مدينة الموصل، بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة الإسلامية".

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 نوفمبر، 2016 12:00:26 م تقرير دوليعسكري معركة الغضب لحلب
التقرير السابق
"قسد" تتقدم في معركة "غضب الفرات" بالرقة وقتلى لتنظيم "الدولة" بمعركة "درع الفرات" في حلب
التقرير التالي
نابالم النظام يقتل ويصيب مدنيين بإدلب والفصائل تسيطر على قرى شمال الباب وتخسر ضاحية غرب حلب