الفصائل تمهل روسيا ساعات لوضع حد لخرق النظام السوري للهدنة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 ديسمبر، 2016 8:00:08 م تقرير عسكريسياسي هدنة

المستجدات الميدانية والمحلية:

 

*أمهلت الفصائل العسكرية الموقعة على اتفاق وقف إطلاق النار، روسيا، حتى الساعة الثامنة من مساء اليوم الجمعة، لوقف خروقات النظام للهدنة وإيقاف العمليات العسكرية التي يشنها بمساندة ميليشيات إيرانية على قرى وادي بردى بريف دمشق والمناطق الأخرى.

وكانت فصائل الجيش السوري الحر هددت في بيان مشترك، إنها ستعتبر اتفاق وقف إطلاق النار "لاغياً"، في حال استمر النظام في ارتكاب الخروقات، بالقصف ومحاولات اقتحامه للمناطق الواقعة تحت سيطرتها

وقال "تجمع فاستقم كما أمرت"، في وقت سابق اليوم، إن الفصائل العسكرية ملتزمة باتفاق وقف إطلاق النار رغم خروقات النظام المتعددة له لاسيما في منطقة وادي بردى بريف دمشق

وكشفت الفصائل العسكرية الموقعة على اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، بنود الاتفاق الذي يعتبر بداية للحل السياسي الشامل في سوريا، وفق بيان "جنيف1" وقرار مجلس الأمن رقم 2254، بضمانة روسيا وتركيا بما يحفظ وحدة وسيادة الأراضي السورية.

ولاحقاً كشف عضو المكتب السياسي لـ"تجمع فاستقم كما أمرت"، زكريا ملاحفجي، لـ"سمارت"، عن نقاط الاختلاف في وثائق اتفاق وقف إطلاق النار الموقعة بين الفصائل العسكرية والنظام برعاية روسية تركية، مستبعداً أن تكون ناتجة عن فروق اللغة والترجمة

وفي خرق للهدنة، جرح ستة مدنيين، اليوم السبت، بمواصلة خرق قوات النظام للهدنة بيومها الثاني، في منطقة وادي بردى بريف دمشق، إذ قصفت بالمدفعية والصواريخ بلدة عين الفيجة، حسب ما أفاد مصدر عسكري لمراسل "سمارت".

كما أصيبت امرأة، اليوم السبت، جراء قصف بالرشاشات الثقيلة لقوات النظام استهدفت حي الوعر في حمص من الجزيرة التاسعة، في خرق للهدنة لليوم الثاني على التوالي، بحسب مراسل "سمارت".

 

*شرقاً، قضى مدني وجرحت زوجته، اليوم السبت، جراء قصف طائرات التحالف الدولي على منطقة الرشيد شمال غربي الرقة، حسب مصادر محلية لمراسل "سمارت".

كما قضى مدنيان وجرح خمسة آخرون، اليوم السبت، بقصف جوي على قرية السويدية الصغيرة في ريف الرقة، فيما قتل عنصران من تنظيم "الدولة الإسلامية" شمال الرقة، حسب ما أفاد مصدر طبي لمراسل "سمارت".

على صعيد آخر، أسر تنظيم "الدولة الإسلامية"، اليوم السبت، خمسة عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد) خلال المعارك معها بريف الرقة الغربي، حسب مراسل "سمارت". 

*وسط البلاد، قضى مدني وجرح آخرين، اليوم السبت، بقصف جوي روسي على ريف حمص الشرقي، بينما قتل عناصر باشتباكات مع قوات النظام بالقرب من مطار التيفور العسكري بالمنطقة

 

*جنوباً، سيطر الجيش الحر، اليوم الخميس، على تل مكحول في منطقة البادية شرق مدينة الضمير بريف دمشق، عقب معارك مع تنظيم "الدولة الإسلامية"، حسب ما أفاد المكتب الإعلامي لـ "جيش أسود الشرقية".

أما في السويداء، فـ جرت عملية تبادل مختطفين ومعتقلين بين "مجموعة مسلحة" في درعا و"الأمن العسكري" التابع لقوات النظام في السويداء

 

*تشهد منطقة الحولة بريف حمص الشمالي، غياب عمل المنظمات الإنسانية والإغاثية، فيما تقتصر المشاريع الإغاثية والطبية على الجمعيات الخيرية

 

المستجدات السياسية والدولية:

 

*ناقش وزير الخارجية في حكومة النظام، وليد المعلم، ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم السبت، آخر المستجدات في الملف السوري، خلال زيارة قام بها "المعلم" إلى العاصمة الإيرانية طهران برفة علي مملوك، رئيس ما يسمى "مكتب الأمن الوطني".

كما بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع نظيره الإيراني حسن روحاني خلال اتصال هاتفي، اليوم السبت، الهدنة في سوريا، والتحضيرات الجارية لمفاوضات "الأستانة"، حسب وكالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء.

*قال وزير الدفاع التركي، فكري إشيق، اليوم السبت، إنه لم يقع أي خرق من شأنه أن "يقوض" اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا

 

*قتل قيادي من تنظيم "الدولة الإسلامية"، بقصف جوي تركي على مدينة الباب بريف حلب الشرقي، حسب ما أفادت بيان للجيش التركي، اليوم السبت.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 31 ديسمبر، 2016 8:00:08 م تقرير عسكريسياسي هدنة
التقرير السابق
"فتح الشام" ترفض الهدنة وتتمسك "بالحل العسكري" والنظام يخرقها بدرعا ويقتل مقاتلاً من "الحر"
التقرير التالي
النظام يخرق الهدنة في عدة مناطق بالبلاد وقتلى بقصف للتحالف على الرقة