فصائل وادي بردى تتوعد بإشعال معارك ضد النظام و"الأسد" يزعم أن المنطقة ليست ضمن الهدنة و"قسد" تسيطر على قريتين في الرقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 يناير، 2017 12:02:04 م تقرير عسكريأعمال واقتصادإغاثي وإنساني هدنة

المستجدات الميدانية والمحلية:

* جنوباً إلى ريف دمشق، زعم رئيس النظام، بشار الأسد، اليوم الاثنين، أن منطقة وادي بردى بريف دمشق ليست ضمن اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، بسبب سيطرة "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً) عليها، مبرراً بذلك الحملة العسكرية الشرسة التي تشنها قواته فيها.

فيما، اعتبرت بعض الفصائل العسكرية، أن استمرار حملة النظام العسكرية على منطقة وادي بردى بريف دمشق، ينهي العمل باتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، متوعدين بإشعال معارك ضد النظام.

وأصيب مدني في بلدة مضايا بريف دمشق، برصاص قناصة ميليشيا "حزب الله" اللبناني، حيث تستمر قوات النظام والميليشيات المساندة لها بخرق الهدنة، وفق ناشطين.

فيما شهدت عدة بلدات في منطقة المرج بريف دمشق الشرقي، نزوح عشرات العائلات منها نتيجة قصف النظام المكثف، رغم سريان الهدنة، وفق مجلس محلي المرج.

في السياق، أعلن ناشطون، أنهم وثقوا مقتل 694 شخص بمدينة دوما بريف دمشق خلال العام 2016، نتيجة القصف والاشتباكات.

* إلى حلب شمالاً، أصيب مراسل "سمارت" في ريف حلب الشرقي، بحالة اختناق، جراء قصف بالغازات السامة لتنظيم "الدولة الإسلامية"، على تلة المقري في ريف مدينة الباب شرق حلب، ما أسفر أيضاً عن إصابات بين مقاتلي "درع الفرات".

* أما في إدلب، أعلن "جيش التحرير"، إعادة هيكلته وضم عدة كتائب جديدة وفصائل أخرى، إضافة لتغيير اسمه ليصبح "جيش النخبة"، وذلك عقب مقتل لقائد العام له محمد أحمد الغابي، قبل نحو شهرين.

إغاثياً، وزعت منظمة "هاند إن هاند"، نحو 500 سلة غذائية للعائلات النازحة في طيبة الإمام بريف إدلب، ضمن المشروع الغذائي الرابع للمنظمة، والذي يشمل توزيع 60 ألف سلة إغاثية.

وعلى صعيد الإدارة المحلية، فتح مجلس محافظة إدلب، باب الترشح لعضوية مجلس جديد سيتم تشكيله قريباً، ليكون مسؤولاً عن إدارة الأمور المدنية في المدينة.

* وبحمص وسط البلاد، أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية"، تدميره شركة غاز في ريف حمص، كان إنتاجها اليومي يتجاوز 3 مليون متر مكعب من الغاز.

* بالرقة، أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، السيطرة على قريتي أبو جدي والحسيني بريف الرقة الغربي بعد اشتباكات مع تنظيم "دولة الإسلامية"، ومقتل عناصر للأخير في قرية ثلث خنيز بالريف الشمالي.

* وفي درعا، قال رئيس محكمة "دار العدل في حوران"، عصمت العبسي، إن المحكمة ألقت القبض على عدد من تجار المخدرات في درعا وضبطت كميات منها معهم، ضمن حملة أطلقتها بما يخص هذا الشأن.

* إلى ديرالزور، أفاد ناشطون، أن قوات خاصة للتحالف الدولي نفذت عملية إنزال من طائرات مروحية وحربية بين قرية الكبر وبلدة الجزرة بريف دير الزور الغربي، أمس الأحد، تمكنت خلالها من قتل أسر عناصر لتنظيم "الدولة الإسلامية".

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 9 يناير، 2017 12:02:04 م تقرير عسكريأعمال واقتصادإغاثي وإنساني هدنة
التقرير السابق
فصائل تتقدم في ريفي حلب ودمشق وأخرى ترفض عرضاً روسياً حول منطقة وادي بردى
التقرير التالي
حقوقيون يؤكدون تنفيذ إنزال جوي في ديرالزور وفصائل جنوب دمشق ترفض شروط النظام لـ"المصالحة"