وفد الفصائل في "الأستانة" يتحفظ على البيان الثلاثي مع انطلاق الجولة الثانية و"جيش المجاهدين" ينضم لـ"أحرار الشام"

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2017 12:00:34 م تقرير دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة

المستجدات السياسية والدولية:

 

* انطلقت، اليوم الثلاثاء، الجولة الثانية، من محادثات مغلقة وغير مباشرة في العاصمة الكازاخية "الأستانة"، بين وفدي النظام و المعارضة السورية، فيما أبدى الأخير تحفظات على مسودة البيان الثلاثي.

وقال مصدر خاص من داخل المحادثات، لـ"سمارت"، إن وفد المعارضة سيصدر غالباً، بياناً يتحفظ فيه على بعض النقاط التي وردت في مسودة البيان الختامي للمحادثات، الذي صاغته كل من تركيا وإيران وروسيا.

وقال رئيس وفد المعارضة السورية إلى مؤتمر "الأستانة"، محمد علوش، أمس الاثنين، إن هناك خلاف بين الدول الحاضرة، حول البيان الختامي للمؤتمر، مشيراً إلى رفض الفصائل العسكرية التوقيع عليه.

وأوضح "علوش"، في حسابه على موقع "تويتر"، أن مسودة البيان، التي سُربت عبر وسائل الإعلام غير صحيحة، وأنه لم يتم الاتفاق على أي بيان ختامي خلال المحادثات.

 

 

المستجدات الميدانية والمحلية:

 

* سيطرت فصائل من "درع الفرات"، أمس الاثنين، على قرية قبر المقري وتلتها، شمال شرقي مدينة الباب بريف حلب الشرقي، وفق ما نقل مراسل "سمارت" عن مقاتلي الفصائل

 

على صعيد آخر، أكد "جيش المجاهدين"، اليوم الثلاثاء، انضمامه بشكل كامل إلى "حركة أحرار الشام الإسلامية" بعد حصار "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً) لمقراته في إدلب وحلب.

وقال "جيش المجاهدين"، أمس الاثنين، إن "جبهة فتح الشام" تحاصر معسكراً له في منطقة معرشورين شرقي مدينة معرة النعمان بريف إدلب، مطالبة إياهم بتسليم السلاح.

كذلك قالت "الجبهة الشامية"، التابعة للجيش الحر، اليوم الثلاثاء، إن عناصر من "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً) يحاصرون مقراتها في ريف حلب الشمالي، بالتزامن مع هجوم تشنه  الأخيرة على "جيش المجاهدين" في ريفي حلب وإدلب.

و خرج العشرات، ليلة الاثنين-الثلاثاء، في ريفي إدلب وحلب، بمظاهرات احتجاجاً على هجوم "جبهة فتح الشام" على مقرات "جيش المجاهدين"، التابع للجيش الحر، في المنطقتين، وفق ما أفاد ناشطون مراسلي "سمارت".

في سياق منفصل، تعرفت عائلة مقاتلين اثنين من بلدة معرتحرمة جنوبي إدلب، أمس الاثنين، على جثتيهما الملقتان في مدينة مورك بريف حماة الشمالي، بعد اختطاف دام خمسة أشهر، وفق ناشطين

فيما أفاد صحفي متعاون مع "سمارت"، أمس الاثنين، أن المزارعين في مدينة بنش بريف إدلب الشمالي، بدأوا بجني محصول البطاطا لهذا العام.

في سياق آخر، أقامت منظمة "اليوم التالي" في مدينة الأتارب بريف حلب الغربي، أمس الاثنين، ندوة بمشاركة المجالس المحلية وبعض المنظمات والهيئات، بهدف تسليط الضوء على موضوع التهجير وشرحح مفهومه، وفق مراسل "سمارت".

 

* كشف مسؤول في "المجلس الوطني الكردي" لـ"سمارت"، أمس الاثنين، عن وجود جناح مسلح تابع للمجلس، متواجد في اقليم كردستان العراق، يضم مجندين أكراد منشقين عن قوات النظام، إضافة لمتطوعين من اللاجئين السوريين (الأكراد) في الإقليم، ولن يدخل سوريا إلا ضمن تفاهم دولي.

 

* جرح عدد من المدنيين، اليوم الاثنين، في قصف لقوات النظام بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون، استهدف بلدتي مضايا وبقين بريف دمشق الغربي، حسب الدفاع المدني

 إلى ذلك، أعلن عناصر الدفاع المدني في حي تشرين بدمشق الإضراب عن العمل، أمس الأثنين، بسبب ما قالوا إنه "تهميش قيادة القطاع في حي برزة لهم".

في سياق آخر، أفاد مراسل "سمارت" في دمشق نقلا عن مصادر قضائية مطلعة، أن دائرة القضاء في دمشق التابعة لوزارة العدل في حكومة النظام، أنجزت تقريرا قضائيا، لم تنشره بعد، يؤكد أن حجم مسروقات الأجهزة الخليوية في العاصمة دمشق بلغ نحو مليار ليرة سورية، عام 2016

 

* قضى وجرح عدد من المدنيين، اليوم الاثنين، بقصف لطائرات يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي على ريف الرقة الغربي، حسب ما أفاد مصدر محلي وآخر طبي لمراسل "سمارت".

 

* أكد عنصر من الشرطة الحرة في مدينة جرابلس بريف حلب، أمس الاثنين،  صحة التسجيل المصور الذي ظهروا فيه يهتفون لتركيا ورئيسها، رجب طيب أردوغان ،معتبراً ذلك بمثابة الشكر لهم.

 

* يستقبل معهد "النور للتربية والتعليم" في حي الوعر المحاصر بحمص، عددا من طلبة المرحلة الابتدائية عقب انتهاء دوامهم المدرسي لتعويض النقص لدى الطلاب الذين حرموا من التعليم

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 24 يناير، 2017 12:00:34 م تقرير دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة
التقرير السابق
وفد الفصائل في "الأستانة" يدعو لانتقال سياسي بدون "الأسد" و"فتح الشام" تفصل "جند الأقصى" من صفوفها
التقرير التالي
البيان الختامي للأستانة ينص على إنشاء آلية لمراقبة الهدنة ووفد المعارضة يتحفظ