فصائل عدة تنضم لـ"أحرار الشام" وترامب يتحدث عن مناطق آمنة في سوريا

المستجدات الميدانية والمحلية

* شمال البلاد، أعلنت فصائل عسكرية عدة، اليوم الخميس، عن انضمامها لـ"حركة أحرار الشام الإسلامية" في إدلب، وذلك "استجابة لنداءات أهل العلم وتأكيداَ على الالتزام بمبادئ الثورة"، بحسب ما ورد في بيان الانضمام.

قال مصدر عسكري في ريف حلب الغربي، يوم الأربعاء، إن الفصائل هناك رفعت أعلام "حركة أحرار الشام الإسلامية"، تجنبا للقتال مع "جبهة فتح الشام". 

أصدرت "فعاليات ثورية ومدنية" في بلدات عدة بريف إدلب، بيانات منفصلة أعلنت فيها تحيد البلدات عن الاقتتال الحاصل بين "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً) وفصائل عسكرية، مؤكدة عدم السماح للأرتال العسكرية بالمرور عبرها.

أعلنت "الجبهة الشامية"، التابعة للجيش السوري الحر، إنها تتعرض لما أسمته "عدوان غادر" من قبل عناصر "جبهة فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً)، بعد قطع الأخيرة خطوط الإمدادات لمقاتليها مع النظام بريف حلب الشمالي.

توصلت "جبهة فتح الشام" و"صقور الشام"، مساء أمس إلى اتفاق حول السجن المركزي غربي مدينة إدلب، والذي كانت تحاصره الأولى.

رفضت "جبهة فتح الشام"، تصنيف "المجلس الإسلامي السوري" لها على أنها فئة "تعتدي على المسلمين"، مؤكداً في الوقت نفسه عدم اعترافه بما يصدر عنه لأن "معظم أعضاءه خارج سوريا، أو لهم حسابات سابقة معهم". 

اتهمت "صقور الشام" في بيان، يوم الأربعاء، "جبهة فتح الشام" بإرسال تهديدات لبعض قياداتها، بسبب مشاركتها في مؤتمر "الأستانة"، ليتطور الأمر إلى هجوم عناصرها على مقرات الفصائل العسكرية.

أعلنت "حركة نور الزنكي" التابعة للجيش السوري الحر، في بيان لها، أن القتال الدائر بين الفصائل العسكرية هو استنزاف للقوى العسكرية، ويصب في مصلحة قوات النظام، كما استنكرت الاتهامات الموجهة لها أنها تدعم طرف معين.

طالبت "مديرية التربية الحرة" في إدلب، الفصائل العسكرية ، بتحييد المدارس والمنشآت التعليمية عن الاقتتال الدائر بينها في ريفي إدلب الشمالي والجنوبي.

قضت امرأة مسنة، جراء اندلاع حريق في خيمتها داخل مخيم "شهداء سوريا" بريف جسر الشغور بإدلب، حسب الدفاع المدني.

وزعت مديرية التربية الحرة في إدلب، حقائب مدرسية ومواد قرطاسية على مدارس في بلدة حيش بريف إدلب الجنوبي، شملت طلاب المرحلة الابتدائية والإعدادية والثانوية.

في حلب، تمكنت فصائل "درع الفرات"، يوم الأربعاء، من صد محاولة تنظيم "الدولة الإسلامية"، استعادة السيطرة على قرية السفلانية الاستراتيجية قرب مدينة الباب بريف حلب الشرقي، فيما أعلنت تركيا مقتل جندي لها وجرح آخرين في المنطقة. 

شرقاً، رفض "المجلس التأسيسي للفدرالية الديمقراطية" لشمالي سوريا، ما وصفه "إصرار النظام السوري ومقاومته تجاه التغيير الديمقراطي" معتبرا آراء سفيرة النظام في الأمم المتحدة بشأن إعلان الفيدرالية بأنها "مرفوضة، وهي الجنون بذاته". 

استمر تدفق اللاجئين العراقيين، إلى مخيم الهول للاجئين، الذي تديره "الإدارة الذاتية" الكردية، في ريف مدينة الحسكة هرباً من مناطق تنظيم "الدولة الإسلامية". 

* وسط البلاد، قال مصدر طبي في حي الوعر المحاصر بحمص، اليوم الخميس، إن قوات النظام سمحت لعشرين مريضاً بالخروج من الحي بعد وساطة من "الصليب الأحمر الدولي"، فيما ينتظر عشرات آخرون السماح لهم بالخروج للعلاج.

*جنوباً، انفجرت عبوة ناسفة، اليوم الخميس، بسيارة رئيس المحكمة المالية، التابعة لمحكمة "دار العدل في حوران"، في بلدة الطيبة، شرقي درعا، فيما جرح مقاتلان من الجيش الحر، بانفجار أخرى، في المنطقة نفسها بحسب ما نقل مراسل "سمارت" عن ناشطين.

جرح مقاتل من "قوات شباب السنة"، التابعة للجيش السوري الحر، يوم الأربعاء، جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارتهم، على الطريق الواصل بين بلدتي الغارية الشرقية والغارية الغربية بدرعا.

نفى مجلس محافظة درعا الحرة، اليوم الخميس، حصار الفصائل العسكرية لمنطقة حوض اليرموك، غربي درعا، والتي يسيطر عليها "جيش خالد بن الوليد"، المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية".

شكل أهالي في محافظة السويداء، "فصائل"، مهمتها حفظ الأمن ومنع سرقة السيارات في المنطقة، بعد تزايدها في الفترة الأخيرة، وفق مراسل "سمارت".


المستجدات السياسية والدولية

قال الرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب، إنه يريد إنشاء مناطق آمنة شمالي سوريا، لحماية المدنيين الهاربين من ما أسماه "العنف".

قال المستشار القانوني للجيش الحر، أسامة أبو زيد، إن "الفصائل لم تناقش في محادثات الأستانة أي ملف خارج تثبيت الهدنة ووقف إطلاق النار وإخراج المعتقلات من سجون النظام، وإعادة تشغيل نبع عين الفيجة".

وافقت المفوضية الأوروبية، على تمديد جديد مدته ثلاثة أشهر، لإجراءات الرقابة على بعض الحدود الداخلية في الدول المنضوية بمعاهدة "شنغن"، والتي عاودت خمس دول العمل بها عام 2015 في ظل تدفق اللاجئين.

 

الاخبار المتعلقة

التقرير السابق
"جيش الفتح" يجنب مناطقه اقتتال الفصائل مع "فتح الشام" وقتلى بقصف للنظام و"داعش" على دير الزور
التقرير التالي
"الحر" يسيطر على قرى شرق حلب و"داعش" يتقدم جنوبها والنظام يواصل خرق الهدنة بريف دمشق