روسيا تنشأ ثكنة عسكرية في مدينة حلب و"الحر" يتقدم شرقها والنظام يصعد في حمص ودمشق وريفها

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 فبراير، 2017 7:32:23 م تقرير عسكريسياسي عدوان روسي

المستجدات الميدانية والمحلية:

 

* أفاد مراسل "سمارت" بمدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام، اليوم الخميس، بوجود ثكنة عسكرية جديدة للقوات الروسية، في حي ميسلون وسط المدينة.

وأضاف المراسل أن الثكنة افتتحت منذ عشرة أيام في إحدى المدارس في حي ميسلون وتحت جسره تحديداً، إذ شوهدت سيارات عسكرية ودبابات وعناصر من رجال ونساء للقوات الروسية فيها.

 

في سياق منفصل، تقدمت فصائل "درع الفرات"، اليوم الخميس، إلى قرى جديدة وتلة استراتيجية بمحيط مدينة الباب بحلب، قاطعة بذلك طريق عام الباب - تادف نارياً، فيما تدور اشتباكات بينها وبين تنظيم "الدولة الإسلامية" بمحيط بلدة بزاعة، وفق ما أفاد مراسل "سمارت".

 

وعلى صعيد آخر، أفادت مصادر أهلية وناشطون محليون في مدينة الأتارب بحلب، أن عناصر من "هيئة تحرير الشام" حاولت، اليوم الخميس، الاستيلاء على فرن في المدينة، وسط احتجاج للأهالي ودعوات للتظاهر ضدها

كما نظم "اتحاد ثوار حلب"، اليوم الخميس، وقفة في مدينة الأتارب بحلب إحياءً لذكرى مجزرة حماة، التي ارتكبها رئيس النظام السابق حافظ الأسد، عام 1982، وراح ضحيتها عشرات الآلاف من المدنيين

 

* وقضى وجرح عدد من المدنيين، اليوم الخميس، بقصف جوي، يرجح أنه روسي، على حي القابون بدمشق، وقصف مدفعي للنظام على بلدة مضايا بريف دمشق، وفق هيئات مدنية، في خرق لاتفاق وقف إطلاق النار

واعتبر المجلس المحلي في حي القابون بدمشق أن التصعيد الأخير الذي تنفذه روسيا على الحي، يهدف إلى تهجير سكانه، وإخراجهم إلى محافطة إدلب، كما حصل في عدة مناطق من ريف العاصمة، بعد أن رفضت الفعاليات المدنية والعسكرية، شروطاً طرحها النظام، منذ نحو شهرين، تقضي بإخراج عناصر "جبهة فتح الشام" من الحي، مقابل تطبيق "المصالحة".

في سياق آخر، أكدت "قوات الشهيد أحمد العبدو"، التابعة للجيش السوري الحر، اليوم الخميس، سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية"، على عدة مواقع لقوات النظام في محيط مطار السين العسكري، بريف دمشق الشرقي

فيما ناشدت اللجنة الإغاثية لشؤون المهجرين في جنوب دمشق، اليوم الخميس، المنظمات الإنسانية الدولية والمحلية، تقديم المساعدات للمهجرين القاطنين في بلدات يلدا، ببيلا، وبيت سحم.

 

كما قتل عدد من مقاتلي الجيش السوري الحر، اليوم الخميس، باشتباكات مع عناصر "جيش خالد بن الوليد"، المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية"، في منطقة حوض اليرموك، غربي درعا، وفق مصادر عسكرية.

 

* جرح سبعة مدنيين، بينهم أربعة أطفال، اليوم الخميس، جراء قصف جوي، يرجّح أنه لطائرات النظام الحربية، استهدف مدينة الرستن بريف حمص الشمالي، وفق مراسل "سمارت".

* كما جرح ثلاثة مدنيين، اليوم الخميس، بغارات جوية على قرية خاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) بريف حمص الشرقي، كما أعدم الأخير خمسة عناصر لقوات النظام في قرية الربيعة، أسرهم سابقاً، وفق ما أفاد ناشطون.

فيما قتل عدد من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية"، اليوم الخميس، بقصف لطائرات يعتقد أنها للتحالف الدولي، على الريف الشرقي لدير الزور، وفق ناشطين

على صعيد منفصل، أحرق تنظيم "الدولة الإسلامية" في ريف الرقة، اليوم الخميس، كميات من دمى الأطفال، كما أمر بتحطيم رؤوس التماثيل التي تستخدم لعرض الملابس في المحلات، وفق ما أفادت مصادر محلية لمراسل "سمارت". 

* اعتبرت "هيئة الدفاع" في "الإدارة الذاتية" الكردية، اليوم الخميس، تشكيل النظام لما يسمى "كتيبة الخنساوات" في مدينة القامشلي بالحسكة، دليلاً على "بدء انتهائه"، في المنطقة.

كما قالت الناطقة باسم حملة "غضب الفرات"، جيهان أحمد، اليوم الخميس، إن "قوات النخبة"، التي شكلها، رئيس تيار "الغد السوري"، أحمد الجربا، حليفة لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

 

* قالت منظمة "رحمة"، اليوم الخميس، إنها أطلقت حملة تحت عنوان "بردان غطيني" لتزويد المخيمات في الداخل السوري على الحدود السورية التركية، بالمساعدات الإنسانية والغذائية والشتوية.

فيما تعاني محافظة الحسكة من عدم توفر المحروقات بأنواعها، وخاصة مادة المازوت، بالتزامن مع موجة البرد التي تضرب المنطقة، والتي تترافق مع تساقط الثلوج في كثير من مناطق المحافظة.

 

المستجدات السياسية والدولية:

 

* قالت وزارة الخارجية الكازاخستانية في بيان، اليوم الخميس، إن روسيا وإيران وتركيا سيجرون محادثات حول الهدنة في سوريا في العاصمة أستانة في السادس من شباط الجاري.

 

* أقر الجيش الأمريكي في بيان، اليوم  الخميس، بمقتل 11 مدنياً في سوريا والعراق خلال الفترة بين 25 تشرين الأول والتاسع من كانون الأول لعام 2016، في غارات للتحالف الدولي

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 فبراير، 2017 7:32:23 م تقرير عسكريسياسي عدوان روسي
التقرير السابق
"الحر" يصد هجوم لتنظيم "الدولة" بريف حلب ويهاجم مناطق سيطرة "جيش خالد" بدرعا
التقرير التالي
عزل الرقة عن ريفها الجنوبي بعد دمار جسرين بقصف جوي وتركيا تجتمع مع المعارضة السورية اليوم