عزل الرقة عن ريفها الجنوبي بعد دمار جسرين بقصف جوي وتركيا تجتمع مع المعارضة السورية اليوم

المستجدات الميدانية والمحلية:

*دمّرت طائرات حربية يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي، اليوم الجمعة، جسرين رئيسيين في مدينة الرقة الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية"، ما أدى إلى عزل المدينة عن ريفها الجنوبي، حسب ما أفاد مراسل "سمارت" نقلاً عن مصادر خاصة.

وقتل مسؤولان وعنصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" جراء قصف جوي يرجّح أنه للتحالف الدولي، على منطقة "مزارع العايد" جنوبي مدينة الطبقة في الرقة، وفق ما نقل مراسل "سمارت" عن مصدرين طبي ومحلي.

*طالب "المركز السوري للأعمال المتعلقة بالألغام ومخلفات الحرب" (SMAC) في بيان أهالي المناطق التي انتزعتها فصائل "درع الفرات" مؤخراً من تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، الحذر أثناء العودة لها، لوجود الكثير من الألغام، حيث يحوي بعضها "غاز الكلور السام".

*أطلقت المجالس المحلية ومنظمات في منطقة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي في بيان، نداء استغاثة توجهت فيه للمنظمات الإنسانية من أجل مساعدة المنطقة، "في ظل تراجع الوضع الإنساني فيها وغياب دور المنظمات".

*قضى مدني وجرح آخرون برصاص قناص من قوات النظام وقصف له على بلدتي مضايا وبقين، حسب الهيئة الطبية في مضايا والدفاع المدني.

خدمياً، وصلت مياه نيع عين الفيجة، لأول مرة إلى أحياء شرق العاصمة دمشق، بعد انقطاعها نحو 39 يوماً، حسب ما نقل مراسل "سمارت" عن شهود عيان.

*قضى وجرح عدد من المدنيين، اليوم الجمعة، بقصف مدفعي لقوات النظام على ريف حمص الشرقي، حسب مصدر محلية، فيما وصل قتلى وجرحى لعناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" إلى مشفى بريف حماة، حسب مصدر طبي.

المستجدات السياسية والدولية:

*يلتقي وزير الخارجية الأمريكي الجديد ريكس تيلرسون، اليوم الجمعة، مع المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، في أول لقاء لهما لبحث الأوضاع في سوريا.

*يعتزم وكيل وزارة الخارجية التركية الاجتماع، اليوم الجمعة، مع ممثلين عن المعارضة السورية في العاصمة التركية أنقرة، وفق ما نقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن مصادر في الوزارة.

*قال البيت الأبيض في بيان إن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، والملك الأردني، عبد الله الثاني، ناقشا إمكانية إقامة منطقة آمنة في سوريا.

*أعلن الجيش التركي في بيان، اليوم الجمعة، قصف 135 موقعاً لتنظيم "الدولة الإسلامية"، ومقتل 47 عنصراً للأخير جراء القصف والاشتباكات في ريف حلب الشرقي.

*قال البيت الأبيض إن قرار وزارة الخزانة الأمريكية السماح بإجراء تعاملات محدودة مع روسيا، لا يأتي ضمن تخفيف العقوبات على الأخيرة، إنما هي خطوة روتينية.

الاخبار المتعلقة

التقرير السابق
روسيا تنشأ ثكنة عسكرية في مدينة حلب و"الحر" يتقدم شرقها والنظام يصعد في حمص ودمشق وريفها
التقرير التالي
ضحايا بقصف للنظام على محافظات سورية عدّة وقتلى لـ"تحرير الشام" بغارات للتحالف على إدلب