"الحر" يفجر مفخخة في تجمعات لـ"قسد" شمال حلب وتأجيل محادثات "الأستانة 2" إلى الغد

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 فبراير، 2017 12:01:40 م تقرير دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة

المستجدات الميدانية والمحلية:

* فجّر الجيش السوري الحر، ليلة الثلاثاء - الأربعاء، سيارة مفخخة "مسيّرة عن بعد" في تجمعات لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، جنوبي مدينة اعزاز الحدودية مع تركيا في ريف حلب الشمالي، حسب مراسل "سمارت".

من جهة أخرى، أصدرت المؤسسة الأمنية في مدينة جرابلس وريفها شمال شرق حلب، تعميماً يقضي بمنع اعتقال أي شخص، إلا بموجب كتاب من المؤسسة أو المحكمة المركزية في المدينة، مضيفةً في تعميمها، أنه في حال المخالفة يتم التعرض للمساءلة الأمنية والقضائية، دون الإشارة إلى ماهية هذه المساءلة.

ووصل إلى مشفى مدينة عين العرب "كوباني" في ريف حلب، قتلى وجرحى لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، سقطوا بانفجار ألغام زرعها تنظيم "الدولة الإسلامية" في منطقة السويدية الكبيرة بريف الرقة الغربي، وفق ما نقل مراسل "سمارت" عن مصدر خاص متواجد في مدينة تل أبيض شمالي الرقة.

إلى ذلك، كرّمت مدرسة "فجر الحرية"، في مخيم "السلامة" للنازحين على الحدود السورية التركية بمدينة إعزاز شمال حلب، عدداً من طالباتها المتفوقات، خلال عملية توزع "الوثائق" مع نهاية الفصل الدراسي الأول، حسب ما صرّح لـ"سمارت"، مدير المدرسة، نضال قدرو.

* جنوباً، قتل قيادي في "جيش أحرار العشائر" التابع للجيش السوري الحر، اليوم الاربعاء، إضافةً لثلاثة من مرافقيه بانفجار "عبوة ناسفة" على طريق جدل - الشياح في منطقة اللجاة شرقي درعا، حسب ما أعلن "الجيش" على صفحته الرسمية في "فيس بوك".

كذلك، قتل 15 مدنياً ومقاتلاً من الفصائل العسكرية، جراء قصف واشتباكات بين قوات النظام والفصائل في مدينة درعا وريفها، جنوبي البلاد، وفق ما ذكر "مكتب توثيق الشهداء في درعا" على صفحته في "فيس بوك".

من جهة أخرى، قال المجلس المحلي لمدينة درعا، إن عدد النازحين من أحياء المدينة الخارجة عن سيطرة النظام، وصل إلى 2,400 عائلة، خلال الأيام الثلاثة الماضية.

* في ريف دمشق، نظمت فعاليات مدنية وأهلية، في مدينة دوما بالغوطة الشرقية، وقفة تضامنية دعماً للغوطة، وذلك ضمن حملة إعلامية تحمل اسم "مع الغوطة"، رفعوا خلالها "علم الثورة"، ولافتات طالبوا فيها الفصائل العسكرية بفك الحصار عن الغوطة، وأكدوا على إسقاط "النظام".

* شرقاً، أفاد مصدر طبي في "المشفى الوطني" بمدينة الطبقة بريف الرقة، لمراسل "سمارت"، أن 21 قتيلاً وجريحاً مدنياً، من محيط مدينة الباب في ريف حلب الشرقي، تعرضوا لقصفٍ مدفعي وجوي تركي، وصلوا إلى المشفي.

*قال ناشطون، إن عنصراً من ميليشيا "الدفاع الوطني" (الشبيحة) التابعة للنظام قتل، برصاص قوات "الأسايش" التابعة لـ"الإدارة الذاتية" الكردية، في مدينة القامشلي بريف الحسكة، مضيفين أن العنصر انشق عن الإدارة قبل أشهر.

إنسانياً، وصلت عشرات العوائل السورية والعراقية يبلغ عدد أفرادها 142 شخصاً، إلى مخيم بلدة الهول الذي تديره "الإدارة الذاتية" الكردية في الريف الجنوبي، وذلك هرباً من الاشتباكات والقصف الذي تتعرض له مناطق سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية".

المستجدات السياسية والدولية:

* قال مصدر من الوفد الروسي إلى مؤتمر "الأستانة"، اليوم الأربعاء، إن الاجتماعات سوف تطرح ملف الدستور السوري، وآلية مراقبة اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، موضحاً في تصريحات لوكالة "إنترفاكس" الروسية، أن الاجتماعات تأجلت بسبب تأخر وصول وفدي المعارضة السورية وتركيا.

وكانت وزارة الخارجية الكازاخستانية أعلنت، في وقتٍ سابق اليوم، تأجيل موعد الاجتماعات التي كان من المزمع عقدها بين وفدي النظام والمعارضة السورية، في عاصمتها، الأستانة، اليوم، حتى يوم غد الخميس، دون التطرق للأسباب، حسب وكالة "رويترز" للأنباء.

* في شأن آخر، قال المتحدث الرسمي باسم الهيئة العليا للمفاوضات، سالم المسلط، أمس الثلاثاء، إن تقرير منظمة "هيومن رايتس ووتش"، يؤكد "بشكل قطعي" انتهاك نظام "الأسد" مجدداً لقرارات مجلس الأمن الدولي حول منع استخدام السلاح الكيماوي، مطالبةً المجتمع الدولي بـ"محاسبته".

وفي سياق متصل، وصفت وزارة الدفاع الروسية، تقرير منظمة "هيومن رايتس ووتش" الذي يؤكد استخدام النظام للأسلحة الكيماوية في سوريا، بأنه "غير مهني ويسيئ إلى سمعة المنظمة"، مضيفةً أن "من يعد هذه التقارير هواة، يستندون إلى المعطيات الواردة من مواقع التواصل الاجتماعي، وروايات عبر الهاتف من شهود عيان".

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 فبراير، 2017 12:01:40 م تقرير دوليعسكريسياسي محادثات الأستانة
التقرير السابق
فصائل تواصل تقدمها في مدينة درعا وضحايا بقصف على مناطق سورية متفرقة
التقرير التالي
"لواء الأقصى" يعدم العشرات من مقاتلي "الحر" وتأجيل مفاوضات "الأستانة2" إلى غد الخميس