فصائل تواصل التقدم في ريف حماة و"المجلس الإسلامي السوري" يدعو لفتح معارك في كافة المحافظات

اعداد عبيدة النبواني | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 مارس، 2017 8:02:28 م تقرير عسكري الجيش السوري الحر

المستجدات الميدانية والمحلية:

أعلنت فصائل عسكرية، مساء اليوم الأربعاء، السيطرة على قرى جديدة خاضعة لقوات النظام في ريف حماة الشمالي، وسط سوريا، حيث قالت "هيئة تحرير الشام" إنها قتلت مجموعة كاملة لقوات النظام بينها ضابط برتبة "عقيد"، أثناء دخولهم إلى مدينة صوران، بينما أعلن "جيش العزة" التابع للجيش السوري الحر، السيطرة على قريتي معزراف وكفر عميم.

وقال المتحدث باسم جيش العزة، محمود المحمود، بتصريح إلى "سمارت"، إنهم قطعوا طريق إمداد النظام في مدينة حماه والواصل إلى سهل الغاب في الريف الشمالي، عقب السيطرة على قريتي الشبير وتسوبين وتلة الصفوح، اللمحاذية لطريق حماه - محردة.

وأفاد ناشطون ان الفصائل سيطرت أيضا على قرية معردس في ريف حماه، عقب عملية انتحارية لـ "هيئة تحرير الفشام"، وسط حركة نزوح من قرى محردة وأصيلة والهوات الخاضعة لسيطرة النظام، باتجاه مدينة مصياف، بسبب اشتداد وتيرة المعارك في المنطقة، واقتراب المعارك من تلك القرى.

في الأثناء أصدر جيش العزة التابع للجيش السوري الحر اليوم، بيانا مصورا موجها إلى أهالي مدينة محردة، ذات الغالبية المسيحية، قال فيه إن المدينة ليست هدفا لعملياتهم، لافتا إلى أن روسيا والنظام، يحاولان المتاجرة بقضية حماية الأقليات، واللعب على وتر الطائفية، وفق تعبير البيان.

من جهته، دعا "المجلس الإسلامي السوري"، اليوم، كافة الفصائل العاملة في المحافظات السورية، إلى فتح معارك متزامنة مع معركة دمشق، خاصة في حوران والجولان وجنوبي العاصمة، داعيا أيضا جميع الفصائل في الغوطة الشرقية، للمشاركة في معركة دمشق، معتبراً أنها "معركة مصيرية" للجميع، مشدداً على ضرورة التحرك تحت "قيادة واحدة".

وفي الأثناء، قتل مدنيان وجرح آخرون، بغارات جوية شنتها طائرات حربية يرجح أنها تابعة للنظام، على أحياء سكنية في بلدة عين ترما ( نحو 12 كم شرق مدينة دمشق)، تلاها قصف صاروخي لقوات النظام، من مواقعها المحيطة، حسب الدفاع المدني في المنطقة، الذي أضاف أن غارات مماثلة استهدفت منذ ساعات الصباح الأولى، الأحياء السكنية في مدينة عربين (7 كم شرق مدينة دمشق).

أما في ريف دمشق الشرقي، فأعلنت "قوات الشهيد أحمد العبدو" التابعة للجيش السوري الحر، اليوم، بدء المرحلة الثانية من عمليات معركة "سرجنا الجياد"، بهدف السيطرة على مواقع تنظيم "الدولة الإسلامية" في البادية السورية، الممتدة بين محافظتي حمص وريف دمشق، وتمكّنت من التوغل في جبال المحسا شرقي حمص، عقب سيطرتها على "مفرق المحسا" في منطقة القلمون الشرقي.

وفي درعا جنوبا، أعلنت فصائل "غرفة عمليات البنيان المرصوص"، اليوم، تدمير "دشمة" عسكرية لقوات النظام في حي المنشية بالمدينة، فيما أفاد ناشطون، أن اشتباكات دارت بين الطرفي في الحي، تزامناً مع قصف مدفعي للنظام، على أحياء درعا البلد، من مواقعه في "كتيبة البانوراما".

إلى ذلك، قطع تنظيم "الدولة" اليوم، طريق إمداد قوات النظام "الوحيد" من محافظة حماة، وسط سوريا، إلى محافظة حلب، شمالها، بعد هجوم على طريق إثريا -خناصر، في ريف مدينة السلمية الشرقي، وفق ما أفاد ناشطون، بينما تسيطر الفصائل العسكرية على الطرق الأخرى المؤدية إلى حلب، من جهتي الجنوب .

وفي إدلب، قتل ستة مدنيين وجرح آخرون، اليوم، بقصف جوي وصاروخي طال مدينة جسر الشغور (48 كم عن مدينة إدلب) وريفها، إذ قتل أربعة مدنيين وجرح آخرون بغارات لطائرات يردح أنها روسية على المدينة، بينما قتل شخصان مجهولا الهوية بغارات مماثلة على قرية الطيبات في ريفها، تزامناً مع قصف مماثل طال مناطق شمال المدينة، وبلدة التمانعة، وقريتي الشغر وترعي، وفق مركز الدفاع المدني.

من جهة اخرى، أعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) اليوم، عن تنفيذ قوات المشاة الأمريكية ووحدات المهام الخاصة في قوات "غضب الفرات"، عملية إنزال جوي في محافظة الرقة، للسيطرة على مدينة الطبقة (55 كم غرب مدينة الرقة)، وقطع الطريق على قوات النظام التي تتقدم باتجاهها، مضيفةً أنه تمت السيطرة على قرى أبو هريرة والمشيرفة والكرين والمحمية، كما قطعت الطريق الدولي "حلب- الرقة- ديرالزور".

إلى ذلك، قتل مدنيان وجرح أربعة آخرون اليوم، بغارات لطائرات حربية يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي، على قرية فخيخة (نحو 5 كم غرب مدينة الرقة من جهة الجسر الجديد)، كما قتل عنصران لتنظيم "الدولة" بغارة لطائرة دون طيار على سيارة لهما في مدينة الطبقة، حسب مصدر محلي.

وفي الحسكة، قتل مدني وجرح آخران، إثر انفجار لغم أرضي بسيارة مدنية على أحد الطرقات في قرية خربة الذيب (25 كم عن مدينة القحطانية) بريف الحسكة، أمس، بالتزامن مع احتفالات عيد "نوروز"، حسب ما أفادت قوات "الأسايش" على حسابها في موقع "فيسبوك"، مشيرة إلى أن إصابة الجريحين خطيرة، ونقلوا إلى مشفى هناك لتلقي العلاج.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 مارس، 2017 8:02:28 م تقرير عسكري الجيش السوري الحر
التقرير السابق
فصائل عسكرية تعلن سيطرتها على قرى ومواقع للنظام في حماة وقصف مطار حميميم ومواقع بالقرداحة في اللاذقية
التقرير التالي
فصائل عسكرية تتقدم في معارك حماه ومحادثات "جنيف 5" تنطلق اليوم لبحث الانتقال السياسي في سوريا