استمرار تقدم الفصائل في معارك حماة وبدء اللقاءات التمهيدية في محادثات "جنيف 5"

اعداد عبيدة النبواني | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 مارس، 2017 8:03:11 م تقرير دوليعسكريسياسي مفاوضات

المستجدات الميدانية والمحلية:

 

أكد القائد العسكري في "جيش العزة" الملازم أول محمود المحمود، في تصريحٍ إلى "سمارت" اليوم، أنَّ قوات النظام حاولت شن هجوم معاكس من أكثر من محور، على بلدتي معردس وخطاب في ريف حماة، إلا ان جميع هذه المحاولات باءت بالفشل وتكبد النظام خلالها خسائر بالعتاد والارواح.

وأضاف المحمود أن "جيش العزة" يوسع حالياً جبهة المواجهات باتجاه الغرب والشرق، كي لا تقع القوات "الصديقة" بجيب ناري بالنسبة لقوات النظام، نافيا نية الفصائل محاصرة مدينة محردة أو دخولها.

وأعلنت "هيئة تحرير الشام" اليوم، سيطرتها على قرى الاسكندرية وكوكب إضافة لتل بزام في إطار معركة "وقل اعملوا"، بينما أعلن "جيش العزة" سيطرته على قريتي شيزر وشليوط وحواجزها العسكرية، شمال مدينة محردة، وعلى أجزاء واسعة من طريق محردة – السقيلبية، ضمن معركة "في سبيل الله نمضي".

 

وفي دمشق، جرح طفلان وأمهما اليوم، إثر قصف بقذائف المدفعية والهاون والدبابات للنظام على بلدتي مضايا وبقين (26 كم شمال غرب مدينة دمشق)، من حاجز "قلعة التل"، وسط إطلاق نار "كثيف" بالرشاشات الثقيلة.

في الغضون، قالت مصادر أهلية لـ "سمارت"، إن مدنياً قتل اليوم، نتيجة سقوط ست قذائف هاون "مجهولة المصدر"، على حي القصور في العاصمة دمشق، كما سقطت عدة قذائف أخرى على أحياء الروضة والعباسيين وشارع فارس الخوري، دون تسجيل إصابات.

إلى ذلك، نظم ناشطون بمدينة دوما في ريف دمشق الشرقي، وقفة تضامنية دعماً للفصائل العسكرية التي تخوض معارك على مشارف العاصمة دمشق وبريف حماة، ورفعوا لافتات كتب على بعضها "اللهم بارك في شامنا...جايينك يا شام"، "الثورة مستمرة رغم أنف الاحتلال وأعوانه"، "الغوطة نادت للمجد، حشدت للنصر على الوغد، ستزلزل عرش الطغيان، وتعيد الدرب إلى الرشد".

وفي حلب، قال مصدر طبي لمراسل "سمارت"، اليوم ، إن ثلاثة أطفال قتلوا وجرح خمسة آخرون، جراء سقوط صواريخ "مجهولة المصدر" على مدرسة "عبد الفتاح" في حي الحمدانية الخاضع لسيطرة النظام في مدينة حلب، إذ اتهمت وسائل إعلام النظام الفصائل المتواجدة في حي الراشدين غربي المدينة، بقصف المدرسة، بينما تحاول "سمارت" التواصل مع الفصائل للوقوف على الأمر.

وقال ناشطون إن امرأة قتلت وجرحت طفلة، إثر قصف مدفعي لقوات النظام على قرية هوبر في منطقة جبل الحص بريف حلب الجنوبي، من مقراتها في جبل الأربعين، بينما طالت غارات بالقنابل العنقودية لطائرات يرجح أنها روسية، قرى جزرايا وطلافح وتل ذيل التابعة لناحية تل الضمان (45 كم جنوب مدينة حلب)، دون تسجيل إصابات.

من جهة أخرى، قتل وجرح عدد من مقاتلي الجيش السوري الحر و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، جراء اشتباكات بين الطرفين في محيط قرية "عين دقنة" جنوب مدينة اعزاز (43كم شمال مدينة حلب) خلال الليلة الماضية، إضافة لاشتباكات مماثلة في قرية تويس جنوب مدينة مارع (35 كم شمال مدينة حلب) أسفرت عن مقتل ثلاثة من مقاتلي الفصائل وجرح أربعة آخرين، وفق ما قال قائد المجلس العسكري لمدينة تل رفعت، عبد المنعم قرندل، لـ "سمارت".

وفي إدلب، قتل رجل وامرأة وجرح أكثر من سبعة مدنيين اليوم، إثر غارات لطائرات حربية يرجح أنها روسية استهدفت مبان سكنية في مدينتي معرة النعمان (45 كم جنوب مدينة إدلب)، وخان شيخون (70 كم جنوب مدينة إدلب)، كما طالت غارات مماثلة قرية كسريا ومحيط بلدتي الهبيط وبداما والأراضي الزراعية الواصلة بين بلدتي كنصفرة وكفرنبل، دون تسجيل إصابات.

أما في الرقة، قتلت امرأة وطفلها وجرح مدني اليوم، إثر قصف جوي يرجح أنه للتحالف الدولي على قرية حمرة بويتية في ريف الرقة الشرقي، فيما طالت غارات مماثلة قرية حمرة بلاسم ومزرعة مضر وبلدة حمرة، دون تسجيل إصابات، كما استهدفت غارات أخرى مواقع تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) في "الفرقة 17"، دون معرفة خسائر الضربات، بحسب مصدر محلي.

وفي غضون ذلك، نزحت نحو سبعين عائلة من مدينة الطبقة (53كم غرب مدينة الرقة)، شمالي سوريا، باتجاه قرى وبلدات هنيدة والمنصورة والصفصاف والهورة، بالريف الغربي للمحافظة، على خلفية القصف الجوي الذي تعرضت له خلال اليومين السابقين، حسب ما أفاد مصدر محلي لمراسل "سمارت".

إلى ذلك، قالت مصادر محلية لـ "سمارت" اليوم، إن تنظيم "الدولة"، أعدم شابين من مدينة دير حافر (52 كم شمال مدينة حلب)، "ذبحاً بالسكين"، وسط حشود من المدنيين، في قرية هنيدة غرب الرقة، بتهمة التعامل مع التحالف الدولي، بعد ان كان اعتقلهما قبل عشرين يوماً من أحد محال "الانترنت" في القرية، ليصدر حكم الإعدام بحقهما اليوم.

 

المستجدات السياسية والدولية:

* بدأ نائب المبعوث الأممي إلى سوريا، رمزي عز الدين رمزي، اليوم الخميس، لقاءات تمهيدية مع الأطراف المدعوة إلى المفاوضات في مؤتمر "جنيف 5"، عقب وصول كافة المشاركين، مشيرا إلى ان المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان ديميستورا" سيصل مساء اليوم إلى جنيف، مضيفا انه عقد اجتماعا مع وفد حكومة النظام، وسيلتقي وفوداً أخرى لاحقاً لبدء المشاورات يوم غدٍ الجمعة، حسب موقع "روسيا اليوم".

* حذر مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سوريا، يان إيغلاند، اليوم، من حدوث "مجاعة وشيكة" في حال لم تدخل المساعدات الإنسانية لنحو ثلاثمئة ألف شخص حول العاصمة دمشق، جنوبي البلاد، لافتا إلى ضرورة وقف القتال من وقت لآخر للسماح لقوافل المساعدات بالدخول، وفق وكالة رويترز.

* تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية"، اليوم، الهجوم على البرلمان البريطاني في العاصمة لندن، والذي أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وجرح ما لا يقل عن 40 آخرين، حسب وسائل إعلام التنظيم، فيما قال قائد شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية، مارك راولي، خلال تصريح أمام مقر شرطة "سكوتلانديارد"، إنهم يرجحون فرضية "الإرهاب الإسلامي"، مضيفا أن الشرطة تعتقد أنها تعلم هوية المهاجم، إلا انه امتنع عن إعطاء مزيد من التفاصيل.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 مارس، 2017 8:03:11 م تقرير دوليعسكريسياسي مفاوضات
التقرير السابق
فصائل عسكرية تتقدم في معارك حماه ومحادثات "جنيف 5" تنطلق اليوم لبحث الانتقال السياسي في سوريا
التقرير التالي
فصائل عسكرية تطلق معركة جديدة ضد النظام في حماة ووفد المعارضة في جنيف يؤكد تمسكه بالانتقال السياسي