تنظيم "الدولة" يبدأ التداول بعملته الخاصة في الرقة والدفعة الأخيرة من حي برزة الدمشقي تتجهز للخروج

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مايو، 2017 8:12:35 م تقرير دوليعسكريأعمال واقتصاد تنظيم الدولة الإسلامية

المستجدات الميدانية والمحلية:

قال صحفي متعاون مع "سمارت"، اليوم الأحد، إن الدفعة الرابعة والأخيرة من مهجري حي برزة في العاصمة دمشق ستنطلق إلى محافظة إدلب، شمالي سوريا، يوم غدٍ الاثنين.

في شمال شرقي سوريا، أعلن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، اليوم الأحد، بدأ تداول عملته الخاصة "الدينار والدرهم والفلس" بين الأهالي في مدينة الرقة، إذ نشرت وسائل إعلام التنظيم صورا لتداولات العملة الخاصة به بين المدنيين في المدينة، وأخرى للبضائع والمواد الغذائية مسعرة بعملته، فيما لم يوضح التنظيم قيمة عملته أمام الدولار.

أما على الصعيد العسكري، فأفاد مصدر محلي لـ "سمارت"، أن "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) سيطرت على شركة "سادكوب" لتخزين وتوزيع المواد البترولية، وقرية جعيدين، التابعة لناحية المنصورة (26 كم جنوب غرب مدينة الرقة)، بعد اشتباكات مع تنظيم "الدولة"، لتحاصر قرية هنيدة من الجنوب والشرق، بالتزامن مع حركة نزوح كبيرة نحو ريف الرقة الجنوبي.

وفي السياق،  قتل تسعة عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، وجرح 16 آخرون، جراء هجوم لتنظيم الدولة على مواقع لهم قرب  مزرعة الأسدية (27 كم غرب الرقة)، باستخدام عربة مفخخة، ما أسفر أيضا عن تدمير ست عربات لـ"قسد"، ومقتل خمسة عناصر من التنظيم إضافة لجرح ثمانية آخرين.

واستهدفت "قسد" أحياء الأكراد، والرميلة، والمشلب، وحاجز الفروسية في مدينة الرقة، بقذائف المدفعية ليرد التنظيم بقصف مماثل على منطقتي الشنينة والكجلة من مواقعه في الفرقة 17.

إلى ذلك، قتل 17 مدنيا، ليل أمس، إثر قصف  لطائرات يرجح أنها للتحالف على حافلات نقل عام، تقل مدنيين في قريتي الكسرات ورطلة (9 كم  جنوب الرقة)، كما استهدفت المدفعية الأمريكية في منطقة الجلبية، أحياء الرقة بعشرات القذائف، فيما شنت طائرات حربية يرجح أنها للتحالف غارات أدت لمقتل مدني وجرح 17 آخرين، وفق ما أفاد ناشطون.

وفي حلب، أصيب مدنيان جراء قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة أورم الكبرى (18 كم غرب حلب)، من مقراتها في حي جمعية الزهراء بمدينة حلب، كما طال قصف مماثل بلدة الزربة وقرية زيتان في الريف الجنوبي، من مقراتها في سد شغيدلة، دون ورود أنباء عن إصابات، بحسب الناشطين.

أما في حماه، قتل أربعة مدنيين وجرح آخران، بغارات لطائرات يرجح أنها روسية على قرى جروح، العلباوي، ودكيلة، التابعة لناحية عقيربات (130 كم شرق مدينة حماة)، مساء أمس،  كما قتل ثلاثة مدنيين وجرح أربعة آخرين بينهم نساء وأطفال، بقصف مماثل على قرية القسطل الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة".

كذلك قتل مدني وجرح ثلاثة آخرون بينهم امرأة، بغارات لطائرات يرجح أنها روسية على على منازل المدنيين في بلدة عقيربات، وسط تخوف الأهالي في القرى الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة" شرق حماة من هجوم قوات النظام في مدينة سلمية، حسب مصدر محلي.

 

في سياق آخر، دعت المؤسسة العامة للكهرباء التابعة لهيئة إدارة الخدمات، التي تديرها حركة "أحرار الشام" الإسلامية، في محافظة إدلب، المجالس المحلية للتعاقد من أجل توصيل الكهرباء من "الخط الإنساني" للقرى والمدن خلال شهر رمضان، وفق ما قال لـ "سمارت"، مدير المكتب الإعلامي لإدارة الخدمات، "أبو المنذر".

وأوضح "أبو المنذر" أن قيمة 1 أمبير كهرباء لمدة تشغيل 6 ساعات هي ألف ليرة سورية شهريا، 60 بالمئة منها لصاحب المولدة الذي سيشرف على توزيع الكهرباء، و40 بالمئة لمؤسسة الكهرباء لتغطية مصاريف إصلاح وتأهيل الشبكة، كما ستقدم الكهرباء مجانا للمرافق الخدمية العامة.

المستجدات السياسية والدولية:

قررت ألمانيا تمديد مهمة جيشها ضمن بعثة الأمم المتحدة في لبنان، حتى 30 حزيران 2018، لأسباب عدة من أبرزها تأثيرات القضية السورية التي "تفاقم" الوضع بشكل أكبر، قائلة أن من أسباب تمديد المهمة، حماية الحدود البحرية للبنان، إضافةً لتوتر العلاقات بين لبنان وإسرائيل.

ولفت الخارجية الألمانية أنها كانت ثاني دولة في تقديم المساعدات للبنان، في ظل استقبال الأخير نحو مليون ومئة ألف لاجئ سوري، إضافةً لـ 42 ألف لاجيء فلسطيني، حسب إحصائيات المفوضية السامية لشؤون اللاجئين للأمم المتحدة.

من جهة أخرى، طالب ناشطون سوريون شركة "زين للاتصالات" بسحب إعلان ترويجي مصور نشرته مع حلول شهر رمضان، تظهر فيه لقطة لطفل يحمل صورة الطفل عمران الذي أصيب بقصف للنظام على حي القاطرجي في مدينة حلب، ويدعي أنه أصيب بتفجير لتنظيم الدولة، حيث توعد الناشطون بمتابعة القضية بشكل قانوني إذا لم يكن هناك استجابة.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 مايو، 2017 8:12:35 م تقرير دوليعسكريأعمال واقتصاد تنظيم الدولة الإسلامية
التقرير السابق
قتلى للنظام باشتباكات مع "جيش الإسلام" بريف دمشق وروسيا وتركيا وإيران يبحثون تطبيق مناطق "تخفيف التصعيد" في سوريا
التقرير التالي
قتلى للنظام بهجوم لـ"داعش" على طريق "خناصر - إثريا" والتحالف يحذر النظام من الاقتراب إلى معبر التنف