إفشال محاولة تقدم لقوات النظام شرق دمشق والمغرب يعالج وضع سوريين عالقين على حدودها

اعداد عبيدة النبواني | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يونيو، 2017 8:22:13 م تقرير دوليعسكريإغاثي وإنساني قوات النظام السوري

المستجدات الميدانية والمحلية:

تصدى مقاتلوا فيلق الرحمن اليوم، لمحاولة قوات النظام التقدم باتجاه حي جوبر شرقي العاصمة دمشق، من الجهتين الشرقية والشمالية، لليوم السابع على التوالي، ما أسفر عن مقتل وجرح العديد من عناصر النظام دون تحديد عددهم بدقة.

في الغضون جرح طفل وأمه بقصف مدفعي لقوات النظام على منازل المدنيين عند اطراف مدينة دوما (14 كم شرق العاصمة دمشق) من مواقعها في الجبال المحيطة، فيما أصيب أفقراد عائلة مكونة من أب وأم وابنتهم بقصف جوي لطائرات حربةي ةيرجح أنها للنظام على  بلدة عين ترما (7 كم شرق العاصمة دمشق).

كذلك جرحت طالبة بقصف مدفعي مجهول المصدر على كلية الهندسة الكهربائية والميكانيكية "الهمك" بالعاصمة دمشق، بينما سقطت عدة قذائف هاون على أحياء المزة والبرامكة والمالكي ومنطقة ضاحية الاسد، الخاضعة لسيطرة النظام، عدا عن سقوط رصاص متفجر على أحياء  دمشق القديمة والعباسيين والكباس ودويلعة والدخانية وجرمانا، دون التسبب بإصابات.

أما في حلب شمالا، فجرح عدد من المدنيين بينهم طفلان، ليل أمس، نتيجة اقتتال بين ميليشيات الشبيحة الموالية للنظام بالمدينة، وفق ما نقل مراسل "سمارت" عن شهود عيان.

من جهة أخرى، أوضحت "مديرية الصحة الحرة" في حلب، أن قرار وقف عمل "منظومة إسعاف مدينة حلب" كان نتيجة انتهاء مدة المشروع الموقع مع الداعم، مضيفة أنها أبلغت منظومة "صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا" بقرارها في آذار الفائت، بينما قالت الأخيرة إنها لم تبلغ بذلك حتى الشهر الحالي.

وفي سياق مواز، افتتحت فعاليات مدنية ومتطوعون اليوم، أول نقطة طبية في قرية بياعيّة الدنش التابعة لناحية البويدر بريف حلب الجنوبي، لتخدم 36 ألف شخص متوزعين على أكثر من ستين قرية، وفق ما قال مسؤول في المكتب الطبي بـ "مديرية صحة حلب الحرة"، خيرو الخيرو، لـ "سمارت"، لافتا أن هذه النقطة تعمل حاليا دون سيارة إسعاف.

 

وفي الرقة شرقا، تقدمت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) جنوب مدينة الرقة، على حساب تنظيم "الدولة الإسلامية"، ووصلت إلى معسكر الطلائع بعد غارات لطائرات التحالف على المعسكر الواقع غرب الجسر الجديد جنوب مدينة الرقة.

إلى ذلك، أفاد ناشطون اليوم عن جرح عدد من المدنيين بينهم أطفال، بقصف لطائرات حربية يرجح أنها روسية، على منازل المدنيين في قرى الجنينة والحصان والبغيلية، الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية"، غرب ديرالزور.

وفي ريف حمص، قتل مدني وأصيب خمسة آخرون بغارات لطائرات حربية يرجح أنها للنظام على الأحياء السكنية في مدينة كفرلاها (25 كم شمال مدينة حمص)، وفق ما أفاد ناشطون لـ "سمارت".

 

محليا، بدأت منظمة "الهيئة الإنسانية"، مشروع تأهيل الصرف الصحي والري والمدارس وحملات للنظافة، في سبع قرى تابعة لمنطقة أريحا (13 كم جنوب إدلب)، وفق ما قال مشرف المشروع، المهندس أحمد شحادة لـ "سمارت"، مشيرا أن المشروع مستمر لعدة أشهر في قرى "مصيبين، ومحليا، ومعربليت، ومعرطبعي، ومعرزاف، ومدورة، وكفرلاتة".

إلى ذلك، قال المجلس المحلي في مدينة اعزاز (27 كم شمال حلب)، إنه بدأ بمنح رخص لفتح مشاريع استثمارية، تدعم اقتصاد المدينة، وتزيد من فرص العمل، وتطوير البنى التحتية، وتشمل المشاريع الأراضي المملوكة للدولة، والحدائق العامة لمدة عشرة سنوات، وفق مدير المكتب الخدمي في المجلس المحلي، محمد حج عمر.

وفي ريف حلب الغربي، قام مشروع "دعم المرأة" في مدينة الأتارب، بإقامة معرض للمنتجات اليدوية، ضمن المشروع الهادف لتأمين فرص عمل لـ 40 امرأة، والذي يضم  أقسام محو الأمية، الدعم النفسي، وتأمين فرص للنساء العاطلات عن العمل والنازحات، وفق ما قالت مشرفة المشروع، حنان عرابي، في تصريح لمراسل "سمارت".

 

المستجدات السياسية والدولية:

أعلنت المملكة المغربية، ليل أمس، المباشرة الفورية  لمعالجة وضع ثلاث عشرة أسرة سورية عالقة منذ عدة أسابيع على الحدود الجزائرية – المغربية، لاعتبارات إنسانية وبصفة استثنائية، وفق ما نقلت "وكالة المغرب العربي للأنباء"، فيما تناقلت وسائل إعلام صورا للعوائل السورية وهي تغادر الحدود باتجاه المغرب.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 يونيو، 2017 8:22:13 م تقرير دوليعسكريإغاثي وإنساني قوات النظام السوري
التقرير السابق
قتلى وجرحى بقصف جوي على بلدة بدير الزور والأمم المتحدة تدعو روسيا والولايات المتحدة للتهدئة
التقرير التالي
عشرات القتلى والجرحى بقصف التحالف و"قسد" على مسجد في الرقة وضحايا آخرون بانفجار عبوة ناسفة بإدلب