"أحرار الشام" تؤكد أن عناصرها سينسحبون من "باب الهوى" وروسيا تعلن تحديد آليات "تخفيف التصعيد" بالغوطة الشرقية

اعداد عبيدة النبواني | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يوليو، 2017 8:05:36 م تقرير عسكريسياسيإغاثي وإنساني حركة أحرار الشام

المستجدات الميدانية والمحلية:

قال القائد العسكري في حركة "أحرار الشام الإسلامية"، الفاروق أبو بكر، بحديث مع "سمارت"، اليوم السبت، إن عناصر الحركة سيغادرون معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا، ليتوزعوا في ريف حلب الشمالي وسهل الغاب بحماة وعموم محافظة إدلب، دون الإشارة إلى موعد خروجهم، وذلك تنفيذا للاتفاق مع "هيئة تحرير الشام"، القاضي بتسليم المعبر إلى إدارة مدنية.

وكان 12 لواءً وكتيبة أعلنوا انشقاقهم عن الحركة في بيانات منفصلة خلال الـ 72 ساعة الماضية، حيث أعلن بعضها أنه يلتزم الحياد، فيما انضم عدد آخر منها إلى "الهيئة"، في حين انفصلت عن الأخيرة "حركة نور الدين الزنكي" وأعلنت وقوفها على الحياد في الاقتتال الذي دار بين الطرفين.

وفي حلب المجاورة، أعلن "لواء الشمال" التابع للجيش السوري الحر، صده محاولة تسلل لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) إلى قريتي  توخار صغير وقراطة التابعتين لمدينة جرابلس (104 كم شمال شرق حلب)، فيما قال الناطق باسم اللواء، لـ "سمارت"، إن "قسد" تحاول التسلل يوميا على طول نهر الساجور قرب مدينة جرابلس.

في غضون ذلك، أكد رئيس المجلس المحلي لبلدة قباسين (45 كم شمال شرق حلب)، محمد جمال مساط لـ "سمارت"، نجاته من محاولة اغتيال تعرض لها خلال الليل، عبر إطلاق النار عليه من قبل مجهولين أثناء توجهه لمهمة هناك، لافتاً أنهم تلقوا تهديدات سابقة من عناصر يتبعون لتنظيم "الدولة".

وفي دير الزور شرقا، قتل مدني وجرح ابنه أمس، بانفجار لغم أرضي عند ناحية أبو خشب الخاضعة لسيطرة "قسد" ( 70 كم شمال غرب ديرالزور) أثناء محاولتهما النزوح إلى محافظة الحسكة، في حين شنت طائرات حربية يرجح أنها للتحالف غارات على محيط حقل الورد النفطي في بادية البوكمال، تزامنا مع غارات لطائرات لم تحدد هويتها على قرية الجفرة المحاذية للمطار العسكري.

من جهة أخرى، قتل النائب السابق لرئيس بلدية عرسال اللبنانية، أحمد فليطي، والمكلف بالتفاوض مع "هيئة تحرير الشام"، متأثرا بجرح أصيب بها جراء استهداف سيارته بصاروخ موجه عند مفرق العجرم بوادي حميد في جرود البلدة، حيث اتهمت وسائل الإعلام اللبنانية، "الهيئة" باستهداف السيارة، فيما قال ناشطون إن مصدر الصاروخ هو الجيش اللبناني.

وفي السياق ذاته، قال القائد العسكري في "سرايا أهل الشام"، "أبو إبراهيم المعتصم" لـ "سمارت"، إن ميليشيا "حزب الله" اللبناني، سيطرت على نقطة في سهل الرغوة بجرود عرسال، عقب معارك شارك فيها 1500 عنصر من حزب الله وميليشيا "درع القلمون" التابعة للنظام، إضافة لميليشيا "الحزب القومي السوري الإجتماعي".

إلى ذلك، دخلت قافلة مساعدات تتألف من 22 شاحنة تحوي سللا غذائية وطحين وأدوية إضافة لمواد أخرى، مقدمة من منظمة "الصليب الأحمر"، بالتعاون مع "الهلال الأحمر" والأمم المتحدة، إلى ريف حمص الشمالي من معبر الدار الكبيرة، وستوزع على قرى في المنطقة، وفق مراسل "سمارت" هناك.

في سياق آخر، أصدرت "الإدارة المدنية للخدمات" في محافظة إدلب، والتابعة لـ"هيئة تحرير الشام"، قرارا ميمنع تصدير القمح إلى مناطق يسيطر عليها النظام، تحت طائلة المساءلة، إذ قال مدير "الإدارة"، محمد طه الأحمد، لـ "سمارت"، إن القرار جاء للحفاظ على مخزون القمح، وضبط أسعاره في المنطقة.

يأتي ذلك بالتزامن مع انخفاض منسوب مياه نهر العاصي بنسبة 90 بالمئة، في مدينة جسرالشغور (32 كم جنوب غرب إدلب) نتيجة إغلاق النظام "سد الرستن"، وفق ما أفاد لـ "سمارت"، المسؤول الزراعي في المجلس المحلي للمدينة، إبراهيم سليمان، الذي لفت أن مياه النهر حاليا، أغلبها من مخلفات الصرف الصحي، ما أدى لظهور أمراض وأوبئة في المحاصيل، مقدرا خسارة كل دونم بـ 500 دولار أمريكي.

 

المستجدات السياسية والدولية:

قالت وزارة الدفاع الروسية اليوم، أن قيادة قواتها في سوريا، حددت آلية اتفاق "تخفيف التصعيد" في غوطة دمشق الشرقية بوساطة مصرية، وحددت مواقع انتشار قوات الفصل والرقابة، وصلاحياتها، إضافة لخطوط إيصال المساعدات وممرات عبور المدنيين، مشيرة إلى قرارٍ بتسيير أول قافلة إنسانية وإخراج أول دفعة من المصابين اعتبارا من اليوم.

في سياق آخر، قال قائد العمليات الخاصة في الجيش الأمريكي، ريموند توماس، إن "وحدات حماية الشعب" الكردية، غيرت اسمها إلى "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بناء على طلب أمريكي "لطمأنة تركيا"، معتبرا أن إضافة كلمة "الديموقراطية" إلى الإسم كانت إنجازا وفق تعبيره.

كذلك اعتبر توماس في كلمة له خلال مؤتمر "أسبين" الأمني في الولايات المتحدة مساء أمس، أن الأسد ونظامه يشكلان مصدر إلهام للجماعات المتطرفة، قائلا إن وضع الأسد الآن أفضل مما كان عليه قبل عامين، على حد قوله.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبيدة النبواني | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يوليو، 2017 8:05:36 م تقرير عسكريسياسيإغاثي وإنساني حركة أحرار الشام
التقرير السابق
انشقاق 12 لواء وكتيبة عن "أحرار الشام" وأميركا تنهي برنامج "تسليح المعارضة السورية"
التقرير التالي
"فيلق الرحمن" يؤكد أن اتفاق "تخفيف التصعيد" يشمل كامل الغوطة الشرقية في ريف دمشق وقوات النظام تقصفها