فصائل شيشانية تعلن "التزام الحياد" باقتتال إدلب ولبنان تقول إنها لن تنتظر حلا سياسيا لإعادة اللاجئين

اعداد سعيد غزّول| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 5 آب، 2017 12:06:02 تقريردوليعسكريسياسيقصف

المستجدات الميدانية والمحلية:

أعلنت ثلاثة فصائل شيشانية مسلحة عاملة في شمالي وغربي سوريا، "التزام الحياد" في الاقتتال الحاصل  بين "هيئة تحرير الشام" وحركة "أحرار الشام الإسلامية"، فيما عرضت "التعاون مع أي فصيل يعتزم قتال قوات النظام السوري وحلفاءه".

جاء ذلك في تسجيل مصور باللغة الشيشانية مترجم للعربية نشر على موقوع "يوتيوب"، ظهر فيه قائد "أجناد القوقاز" عبد الحكيم الشيشاني، و"جنود الشام" مسلم الشيشاني، و"جيش العسر" صلاح الدين الشيشاني".

في إدلب، قالت مصادر محلية لمراسل "سمارت"، إن عنصرين من حركة "أحرار الشام الإسلامية" قتلا وجرح اثنان آخران، جراء تجدد الاقتتال مع "هيئة تحرير الشام" في قريتين جنوب مدينة إدلب.

وأوضحت المصادر، أن عنصرا من "أحرار الشام" قتل، وجرح اثنان، عقب اقتحام "تحرير الشام"، مقرا لـ"جيش الفاتحين" التابع للأولى في قرية تحتايا جنوب إدلب، حيث اندلعت اشتباكات بين الطرفين، لافتين أن الأخيرة داهمت المقر بهدف اعتقال أحد عناصر "لواء صقور الشام".

على صعيد آخر، يهدد ازدياد عدد الآبار الجوفية في بلدات وقرى ريف إدلب الجنوبي، منسوب المياه الجوفية في المنطقة، وسط عجز المجالس المحلي عن منع الأهالي من حفر آبار جديدة.

وقال مدير مكتب الخدمات بالمجلس المحلي في بلدة الهبيط، عارف الغضبان، في تصريح إلى "سمارت"، أنه عدد الآبار التي حفرت منذ عام 2016، ارتفع بشكل كبير، إذ كان عدد الآبار في البلدة قرابة سبعة، ووصل الآن إلى أكثر من 15.

 

جنوبي البلاد، تعرضت أطراف حي جوبر (5كم شرقي العاصمة السورية دمشق) وبلدة عين ترما (9 كم شرق المدينة) لقصف صاروخي مكثف من قبل قوات النظام، ما أسفر عن خسائر بالممتلكات في البلدة.

وقال الدفاع المدني في البلدة، على صفحته في "فيسبوك"، إن أطراف عين ترما تعرضت لقصف بعشرة صواريخ "أرض - أرض" شديدة الانفجار، أسفرت عن أضرار مادية كبيرة، في حين لفت ناشطون أن القصف من مقرات النظام المحيطة، فيما ارتفعت حصيلة الصواريخ إلى 15.

كذلك في الغوطة الشرقية، أصلح المجلس المحلي في بلدة مسرابا، 70 بالمئة من مضخات المياه والشبكات الأرضية في البلدة (11 كم شمال شرق العاصمة دمشق)، بحسب مدير المشروع.

وقال المدير، ويدعى أبو محمد، في حديث لـ "سمارت" إن المياه وصلت لأغلب الأهالي بعد إصلاح معظم الشبكات الأرضية، فيما تنقل المياه بالصهاريج لمن تبقى، ريثما ينتهي المجلس من إصلاح كافة المضخات.

على الحدود السورية – اللبنانية في ريف دمشق، قال الأمين العام لميليشيا "حزب الله" اللبناني، حسن نصر الله، إن المعركة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، المتواجد في بعض جرود لبنان، ستنطلق خلال أيام، مضيفا أن سيطرة "الحزب" على جرود عرسال، شرقي لبنان، كانت "بسبب الدعم الإيراني السخي".

وأضاف "نصر الله"، أن هناك قرار حاسم بالمعركة ضد تنظيم "الدولة "، لافتا إلى وجود جثث أسير أو أسيرين لدى الأخير قتلوا في معركة البادية السورية، وكذلك مفقودين، ويعمل الحزب على متابعة هذا الملف، بحسب وسائل إعلام لبنانية.

في السويداء، استعاد"جيش أحرار العشائر"، قريتين شرق السويداء، تقدمت لهما  قوات النظام السوري صباحا، موقعا عددا من القتلى في صفوفها.

وقال مدير المكتب الإعلامي لـ"أحرار العشائر"، التابع للجيش السوري الحر، محمد عدنان، إنهم استعادوا السيطرة على قريتي تل الصدى والشعاب  قرب الحدود السورية ــ الأردنية، بهجوم معاكس بعد تقدم قوات النظام إليها، في ظل استمرار المعارك.

 

وسط البلاد، أقامت روسيا، نقاط تفتيش لقواتها  شمالي محافظة حمص، ضمن اتفاق "تخفيف التصعيد" الذي أعلنت عنه، أمس، في المحافظة، حسب وسائل إعلام روسية.

وقال موقع قناة "روسيا اليوم"، إنه "أقيمت نقاط تفتيش على طول خط الاتصال لمنطقة خفض التصعيد الثالثة شمال مدينة حمص،  وتشرف عليها الشرطة العسكرية الروسية".

 

إلى الرقة، قال ناشطون، إن عددا من المدنيين قتلوا وجرحوا، إثر قصف جوي يرجح أنه لقوات التحالف الدولي على أحياء مدينة الرقة، الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأوضح الناشطون، أن القصف طال أحياء وسط المدينة، ما أسفر عن مقتل ستة مدنيين وجرح آخرين، دون توفر تفاصيل أخرى.

في دير الزور القريبة، قال ناشطون، إن مجهولين أحرقوا سيارة تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية"، في مدينة الميادين (45 كم شرق مدينة ديرالزور).

وأوضح الناشطون أن المجهولين أحرقوا السيارة، خلف شركة الكهرباء، وهي تابعة لما يسمى جهاز "الحسبة" التابع لتنظيم "الدولة"، لافتين أن التنظيم توعد الفاعلين بمعاقبتهم بـ"الحرق" في ساحة المدينة.

 

إلى ذلك، وثّق المركز السوري للحريات الصحفية في رابطة الصحفيين السوريين، 11 انتهاكا بحق الإعلام في سوريا خلال شهر تموز الماضي،  قائلا إن "هيئة تحرير الشام" تصدرت القائمة.

وبحسب تقرير صادر عن المركز، اطلعت عليه "سمارت"، اليوم الجمعة، فإن "تحرير الشام" ارتكبت خمسة انتهاكات في محافظة إدلب، شمالي البلاد، بينما ارتكبت قوات النظام السوري ثلاثة، أما تنظيم "الدولة الإسلامية" ارتكب انتهاكين ، في حين سجل واحد لـ "حزب الاتحاد الديمقراطي" (PYD).

 

المستجدات السياسية والدولية:

رجح مسؤول أمريكي، وجود ألفي عنصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة الرقة (360 كم شمال غرب مدينة دمشق)، معتبرا أن العناصر المتبقون في المدينة "يقاتلون من أجل بقائهم".

وقال المبعوث الأمريكي الخاص لدى التحالف الدولي، بريت مكجورك، خلال مؤتمرٍ صحفي بواشنطن، ليل الجمعة السبت، أن "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) سيطرت على نحو 45 في المئة من المدينة.

استنكر "المجلس الإسلامي السوري"، استمرار قصف قوات النظام السوري لبلدات غوطة دمشق الشرقية وحي جوبر شرقي العاصمة السورية دمشق، كما حمّل الدول الراعية لاتفاق "تخفيف التصعيد، مسؤولية مقتل وجرح المدنيين.

وقال "المجلس الإسلامي"في بيان، اطلعت "سمارت" على نسخة منه، " إن قوات النظام  قصفت، أمس الخميس، بلدة عين ترما (9 كم شرق دمشق) وحي جوبر بأكثر من 40 صاروخ أرض أرض وعشرات قذائف الهاون والمدفعية، ما أدى لقتلى وجرحى من المدنيين، "في سياق استمرارها لخرق الهدنة".

حملت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الجمعة، النظام السوري مسؤولية مقتل الناشط والمبرمج الفلسطيني السوري، باسل خرطبيل الصفدي.

وقالت المتحدثة باسم وزارة  الخارجية الأمريكية، هذر نوريت، في بيان، نشرته السفارة الأمريكية في سوريا، على حسابها في موقع "تويتر"، "تعرب الولايات المتحدة عن حزنها العميق إزاء نبأ إعدام خرطبيل من قبل نظام الأسد وتتقدم بخالص التعازي لأسرته وأصدقائه ومحبيه".

قال وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، إن بلاده لن تنتظر قرارا أمميا أو حلا سياسيا لإعادة اللاجئين من لبنان إلى سوريا، مطالبا "رفع الصوت" حيال الأمر ولو تطلب ذلك تنسيقا مع النظام السوري.

وأضاف "باسيل"،أن السياسة الدولية القائمة على مساعدة اللاجئين في لبنان، "يجب أن تكون لمساعدتهم على العودة إلى بلادهم"، معتبرا أن الطريقة التي جرى اعتمادها أدت، بعد ست  سنوات، إلى "كوارث اقتصادية وإنسانية وأمنية في لبنان"، بحسب وسائل إعلام لبنانية.

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 5 آب، 2017 12:06:02 تقريردوليعسكريسياسيقصف
التقرير السابق
قتلى بقصف جوي على دير الزور ومظاهرات ضد "قسد" و"تحرير الشام" في حلب وإدلب
التقرير التالي
"الحر" يتصدى لقوات النظام شرق دمشق والمفوضية الأوروبية تأمل إيصال مساعدات إلى مليون سوري في تركيا