"أحرار الشام" تطلق النار أثناء مظاهرة في ريف دمشق و"الائتلاف" متخوف من حل سياسي لسوريا يتجاوز المعارضة

اعداد سعيد غزّول| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 10 آب، 2017 12:21:01 تقريردوليعسكريسياسيالهيئة العليا للمفاوضات

المستجدات الميدانية والمحلية:

أطلق عناصر من حركة "أحرار الشام الإسلامية"، النارأثناء مظاهرة في مدينة عربين (9 كم شرق العاصمة دمشق).

وقال شهود عيان لـ"سمارت"، إن عناصر الحركة أطلقوا النار بالهواء أثناء المظاهرة، بعدما استفزوا المتظاهرين بحركات نابية، ما دفع المتظاهرين لإلقاء الحجارة على مقر الحركة.

كذلك في دمشق، اتفقت جهات عسكرية جنوب دمشق، على فتح المعبرالواصل بين بلدة يلدا ومخيم اليرموك أمام المدنيين والحالات الإنسانية.

وذكرت الجهات العسكرية في بيان، وصلت "سمارت" نسخة منه، أن المعبر سيفتح أمام المدنيين من الساعة السابعة صباحا وحتى السابعة مساء، ويقتصر ليلا على إدخال الحالات الإنسانية.

شمالي البلاد، قتل شاب، برصاص حرس الحدود التركي "الجندرمة"أثناء محاولته العبور من محافظة إدلب، إلى الأراضي التركية.

وأوضح ناشطون لـ "سمارت"، أن الشاب من مهجري حي الوعر بحمص، وسط البلاد، المقيمين في إدلب، وقتل أثناء محاولته العبور من المنطقة قرب حارم الحدودية (23 كم شمال غرب مدينة إدلب).

كذلك في إدلب، أطلقت مؤسسة "رحمة"، مشروعا خيريا لتوزع الألبسة ومساعدات إنسانيةعلى 14 ألف عائلة بمخيمات في إدلب، على الحدود السورية ــ التركية.

وقال مدير فريق المؤسسة، العاملة في الشمال السوري، محمد الصالح، في تصريح لـ "سمارت"، إن المشروع يستهدف أسر القتلى والمعتقلين والأيتام والنازحين، حيث وزعت على سكان المخيمات مسبقا بطاقات، مسجل عليها اسم المستفيد وعدد أفراد الأسرة مع مراعاة وضع العائلة، لافتا إلى استمرارهم حتى عيد الأضحى.

في حلب المجاورة، حدد المجلس المحلي لمدينة جرابلس وريفها، تعريفة الركوبفي وسائل النقل العامة من مركز المدينة (125 كم شمال شرق مدينة حلب) إلى مخيم "زوغرة" في ريفها.

وجاء في بيان صادر عن المجلس، اطلعت "سمارت" على نسخة منه، أن أجرة الشخص الواحد 250 ليرة سورية، لأهالي جرابلس و200 ليرة لنازحي مخيم "زوغرة"، الذي يضم المهجرين من حي حمص، وسط البلاد.

إلى ذلك، أصيب أشخاص بحالات إغماء وآخرون بـ"ضربة الشمس"، بسبب ارتفاع درجات الحرارة بغالبية المحافظات السورية، ما أدى لمضاعفة معاناة الأهالي والنازحين القاطنين بالمخميات، شمالي ووسط وجنوبي البلاد.

​وتراوحت درجات الحرارة المسجلة، بين 37 إلى 43 درجة مئوية، في ظل انقطاع "شبه كلي" للتيار الكهربائي والمياه، في الأحياء السكنية بمناطق سيطرة الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية في حلب واللاذقية وحمص، إضافة لريف دمشق.

 المستجدات السياسية والدولية:

تخوف عضو الائتلاف الوطني السوري، هادي البحرة، الخميس، من الوصول إلى حل سياسي في سوريا يتجاوز الهيئات المعارضة للنظام السوري، مبديا استعدادهم لـ"مواجهة ذلك"، في حال اتخذ المجتمع الدولي خطوات جدية تجاهه.

وأوضح "البحرة"، وهو عضو الهيئة السياسية في "الائتلاف"، أن هناك توافق جيد بين الهيئة العليا ومنصة "القاهرة" في رؤيتهم حول الأهداف النهائية المرجوة من العملية التفاوضية، إلا أن الهوة أكبر مع منصة "موسكو".

قال مسؤول أممي إن عدد المدنيين المحاصرين داخل مدينة الرقة، شمالي شرقي سوريا، انخفض إلى نحو 25 ألف شخص معظمهم من النساء والأطفال.

وأوضح المتحدث باسم الأمين العام، ستيفان دو جاريك، أن عدد المحاصرين يتراوح بين 10 إلى 25 ألف شخص و"يصعب التحقق من الأرقام بسبب الوضع على الأرض"، وذلك في مؤتمر صحفي نشرت تفاصيله، مساء أمس الأربعاء، على الموقع الرسمي لإذاعة الأمم المتحدة.

يتغيب المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، الدكتور رياض حجاب، عن حضور اجتماعات الهيئة المرتقبة، بسبب المرض.

وقال المتحدث باسم "هيئة التفاوض"، رياض نسعان آغا، بتصريح إلى "سمارت"، اليوم الأربعاء، إن "حجاب" ذهب في رحلة علاج إلى الولايات المتحدة الأمريكية، متوقعا عدم تمكنه من حضور اجتماع منصات "المعارضة" الثلاث أو اجتماع الرياض.

عقد اجتماع أمني طارئ في مقر رئاسة الوزراء التركية في العاصمة أنقرة، لبحث تطورات الأوضاع الميدانية شمالي سوريا، خاصة تحركات "وحدات حماية الشعب" الكردية، وسبل ردعها.

​ونوقش في الاجتماع "التهديدات الأمنية الصادرة من منطقة عفرين السورية المتاخمة للحدود التركية، وسبل ردع تلك المخاطر، والتدابير العسكرية التي تتخذها رئاسة الأركان في المناطق الحدودية مع سوريا"، حسب ما نقلت وسائل إعلام تركية.

أعفت قطر، مواطني ثمانين دولة من تأشيرة الدخول إلى أراضيها، بما فيهم اللبنانيون، بهدف تنشيط السياحة والنقل الجوي في ظل الأزمة مع دول الخليج العربي.

وقال رئيس قطاع تنمية السياحة، حسن الإبراهيم، في مؤتمر صحفي، إن الإعفاء من التأشيرة للجنسيات  سيجعل من قطر الدولة الأكثر انفتاحا في المنطقة" بالنسبة للزوار الأجانب، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية (أ.فب).

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول| تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 10 آب، 2017 12:21:01 تقريردوليعسكريسياسيالهيئة العليا للمفاوضات
التقرير السابق
ضحايا بقصف للنظام على الغوطة الشرقية واجتماع للمعارضة في الرياض لبحث التطورات المتعلقة بسوريا
التقرير التالي
النظام يسيطر على نقاط حدودية مع الأردن والائتلاف ينفي استقالة رياض حجاب من "هيئة المفاوضات"