قتلى للنظام باشتباكات مع "تحرير الشام" جنوب حلب وأمريكا تضع خطة غير عسكرية لمواجهة إيران

اعداد بدر محمد| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 12 أيلول، 2017 20:04:44 تقريردوليعسكريسياسيإغاثي وإنسانيهيئة تحرير الشام

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل وجرح عشرون عنصرا لقوات النظام، باشتباكات مع "هيئة تحرير الشام" في منطقة "جورة جحيش" بريف حلب الجنوبي، شمالي سوريا.

وقال القائد في "تحرير الشام"، ويلقب نفسه "أبو حسن العسكري"، لـ "سمارت" إن "قوات النخبة"، التابعة للأخيرة اقتحمت أماكن تمركز قوات النظام في المنطقة، قرب "كفر إبيش" الليلة الماضية، حيث دارت اشتباكات بين الطرفين لمدة خمس ساعات، أسفرت عن مقتل 13 عنصرا وجرح سبعة آخرين للنظام.

وفي سياق آخرشكلت مديرية التربية والمجلس المحلي لمدينة الباب(38 كم شرق مدينة حلب) وريفها، شمالي سوريا، نقابة للمعلمين خلال مؤتمر تأسيسي.

وقال المشرف على سير العملية الانتخابية، أحمد علي كرز، لـ "سمارت"، إن النقابة تهدف إلى الدفاع عن حقوق المعلمين، في حال تعرض للظلم في عمليات النقل أو التعيين وغيرها، موضحا أنه تم ترشيح سبعة أعضاء لمكتب تنفيذي، بينهم امرأتان، سيجتمعون لاحقا لتوزيع المكاتب والمناصب.

وفي إدلب تظاهر العشرات في قرية كفرومة(33 كم جنوب مدينة إدلب)، شمالي سوريا، لمطالبة "هيئة تحرير الشام" بتخفيف حكم الإعدام عن شاب متهم بـ "سب الرسول".

وطالب نحو مئتي متظاهر في القرية بتخفيف الحكم عن الشاب "سليمان الزيدان"، المقرر تنفيذه الخميس القادم، ورفعوا لافتات كتب في بعضها "أخواننا في تحرير الشام نلتمس منكم العفو والتخفيف والرحمة"، "نطالب الأخوة في تحرير الشام تعزير سليمان الزيدان من حكم القصاص...لأنه لا يعلم الحكم".

وفي سياق آخرقتل شاب وأصيبت فتاة، برصاص حرس الحدود التركي، خلال محاولتهما العبور إلى تركيا من محافظة إدلب بطريقة غير قانونية.

وأفاد ناشطون، أن الشاب جمال الجنيد من مدينة العشارة (65 كم شرق مدينة دير الزور)، شرقي سوريا، توفي متأثرا بإصابته برصاص "الجندرمة"، كما أصيبت فتاة من بلدة دركوش (23 غرب مدينة إدلب)، شمالي البلاد، خلال محاولتهما عبور الحدود السورية التركية.

وفي حمص وصل جميع نازحي مخيم حدلات (الرويشد)في البادية السورية على الحدود مع الأردن شرق العاصمة دمشق، إلى مخيم الركبان قرب الحدود السورية - الأردنية شرق حمص، بعد العمل على إخلائهم لاقتراب قوات النظام السوري من المنطقة.

وأكد رئيس مجلس عشائر تدمر والبادية السورية، محمد خضر المحيا، في تصريح لـ "سمارت"، وصول جميع نازحي حدلات إلى الركبان، مضيفا، أنه لم يدخل إلى مخيم الركبان، منذ أكثر من ثمانية أيام، أي مواد غذائية أو طبية.

وفي حماة منعت مديرية كهرباء حماة والتي تغذي شبكتها محافظتي حلب وإدلب  إنشاء أي مشاريع كهربائية جديدة، دون الرجوع إليها، تحت طائلة المسؤولية.

كذلك منعت المديرية في بيان لها، حصلت "سمارت" على نسخة منه، زراعة أبراج توتر 20 k.v.a    ، أو تركيب محولات كهربائية.

كما نفى رئيس المجلس المحلي لناحية عقيربات(68 كم شرق مدينة حماة)، وسط سوريا، مزاعم وزارة الدفاع الروسية، عن تدمير 180 موقعا لتنظيم "الدولة الإسلامية" في قصف جوي.

وكان رئيس أركان القوات الروسية في سوريا الجنرال ألكسندر لابين، قال في تصريح للصحفيين، الثلاثاء، إن الطائرات الحربية الروسية دمرت نحو 180 موقعا لتنظيم "الدولة" بينها نقاط ومناطق محصنة، ومخابئ تحت الأرض ومراكز قيادة ووحدات منفردة، ومواقع للمدفعية ومستودعات ذخيرة ووقود.

وفي ريف دمشقأعرب "جيش الإسلام"،عن خشيته على مصير الغوطة الشرقية في ريف دمشق، وأن تسيطر عليها قوات النظام، كما فعلت في مدينة حلب.

وقال الناطق باسم هيئة أركان "جيش الإسلام"، حمزة بيرقدار، لـ "سمارت"، إن "جبهة النصرة" (هيئة تحرير الشام حالياً)، هي السبب في سقوط مدينة حلب وتهجير أهلها، على حد قوله.

 وفي سياق آخر كثّفت قوات النظام السوري قصفها الصاروخي، على حي جوبر (4 كم شرقي العاصمة دمشق)، تزامنا مع نشوب حريق في منطقة الزبلطاني المجاورة، والخاضعة لسيطرة النظام.

وقال ناشطون لـ "سمارت"، إن قوات النظام استهدفت بصواريخ "أرض أرض" وقذائف "هاون"، حي جوبر، دون ورود أنباء عن إصابات، وسط طائرات استطلاع تابعة للنظام ما تزال تحلق في سماء المنطقة.

وفي السويداء أفرجت قوات النظام السوري، عن باقي عناصر المجموعة المسلحة التي اختطفت عنصرين للنظام، قبل أيام، في بلدة عريقة (30 كم غرب السويداء)، جنوبي سوريا. بعد أن أطلقت المجموعة سراح العنصرين.

وقال مصدر محلي لـ "سمارت"، إن قوات النظام أفرجت عن العناصر الثلاثة من المجموعة المسلحة، أمس الاثنين، بعد إطلاق المجموعة سراح العنصرين اللذين اختطفتهما، الأمر الذي أثار غضب أهالي بلدة عريقة، لإفراج النظام عمّن أسموهم أفراد "عصابة خطف وسرقة".

وفي القنيطرة اشتكى نازحون في مخيم بلدة بريقة(10 كم جنوب مدينة القنيطرة) ضيق الحال الاقتصادي وعدم توزيع المساعدات الإنسانية عليهم منذ سبعة أشهر.

وقال أحد قاطني مخيم بريقة، يلقب نفسه "أبو قاسم"، إن مجلس محافظة القنيطرة والمنظمات لا توزع للمخيم شيء، مشددا على أنهم بحاجة إلى دعم مع قدوم فصل الشتاء، وخاصة أن المخيم غير مخدم طبيا.

وفي ديرالزور تقدمت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)  باتجاه اللواء "113" شمال مدينة دير الزور، شرقي سوريا، ضمن معركة "عاصفة الجزيرة" ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال قائد "المجلس العسكري لديرالزور"، المنضوي ضمن "قسد" والذي يقود المعركة، أحمد خبيل، لـ"سمارت"، إنهم سيطروا على أطراف اللواء "113" فقط، مشيرا أنهم يتجهون للسيطرة على كتيبة النيران ومحطة "ساتكوب" وأطراف سوق الأغنام.

أعادت إدارة مخيم قانا جنوب الحسكة، شمالي شرقي سوريا، استقبال النازحين الفارين من المعارك الدائرة بمناطق سيطرة تنظيم "الدولة الاسلامية"، في محافظتي دير الزور.

وقال مسؤول شؤون النازحين في المخيم زاهر غربي، بتصريح إلى "سمارت"، إن إعادة استقبال الوافدين الجدد جاءت عقب مغادرة أعداد كبيرة من قاطنيه الذين حصلوا على "كفالات وزارية" من "الإدارة الذاتية" للخروج إلى مناطق سيطرة الفصائل العسكرية شمالي سوريا.

المستجدات السياسية:

يدرس الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، خطة تدعو إلى ردود أميركية "أشد صرامة" ضد إيران وميليشياتها في سوريا والعراق، باستثناء التصعيد العسكري ضدها في الدولتين، حسب ما ذكر مسؤولون أمريكيون.

وكشفت وكالة "رويترز" للأنباء، أن هذة الخطة أعدها كل من وزير الدفاع الأميركي، جيم ماتيس، ووزير الخارجية، ريكس تيلرسون، ومستشار الأمن القومي، اتش آر مكماستر، ومسؤولون كبار آخرون، وقدموها لـ "ترامت"، خلال اجتماع لمجلس الأمن القومي، يوم الجمعة الفائت.

في سياق منفصل، وقعت حكومة النظام السوري، عقودا ومذكرة تفاهم مع إيرانتعطيها الحق بإنشاء وصيانة محطات كهرباء في سوريا، كما تعهدت بتقديم تسهيلات للشركات الإيرانية في مرحلة إعادة الإعمار.

وقالت وسائل إعلام النظام، إن وزير الكهرباء في حكومة النظام، محمد خربوطلي، تعهد للمستشار في الرئاسة الإيرانية، سعيد أوحدي، بتقديم تسهيلات وحل جميع المشكلات التي تعيق استثمار الشركات الإيرانية في سوريا، خلال مرحلة "إعادة الإعمار".

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد| تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ 12 أيلول، 2017 20:04:44 تقريردوليعسكريسياسيإغاثي وإنسانيهيئة تحرير الشام
التقرير السابق
ضحايا بقصف جوي على مخيم للنازحين بدير الزور و"إسرائيل" تقول على "الأسد" إخراج إيران من سوريا ليبقى حيا
التقرير التالي
"قسد" تسيطر على حي وسط الرقة وتنظيم "الدولة" ينتزع قرية من النظام شرق حماة