"تحرير الشام" تسيطر على أربع قرى شمال حماة و"حجاب" يلتقي الرئيس الفرنسي في نيويورك لاستعراض آخر المستجدات في سوريا

اعداد بدر محمد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2017 8:25:46 م تقرير دوليعسكريسياسيإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام

المستجدات الميدانية والمحلية:

سيطرت "هيئة تحرير الشام" الثلاثاء، على أربع قرى شمال مدينة حماة، وسط سوريا، بعد مواجهات مع قوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها، في اليوم الأول من معركة "يا عباد الله أثبتوا".

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" أن "تحرير الشام" سيطرت على قرى الطليسية، والقاهرة، وتلة السودة، والشعثة شمال مدينة حماة، عقب تمهيد مدفعي وصاروخي على المنطقة، واشتباكات مع قوات النظام، قتل فيها عدد من عناصر الأخيرة.

إلى ذلك قتل ممرضان من "منظومة شامنا" الطبية ، بقصف جوي لطائرات حربية يرجح أنها لقوات النظام السوري على قرية عطشان شمال مدينة حماة، وسط سوريا.

وقال ناشطون لـ"سمارت" أن طائرات حربية استهدفت سيارة إسعاف تابعة للمنظومة قرب القرية (31كم شمال مدينة حماة)، ما أدى لمقتل الممرضين كانا بداخلها.

في سياق آخربدأت منظمة محلية تنفيذ مشروعا للقضاء على نبتة "زهرة النيل" في سهل الغاب بريف حماة الغربي، وسط البلاد، التي تعيق جريان المياه والعمل الزراعي، ضمن مشروع "المال مقابل العمل".

وقال المتحدث باسم منظمة "إحسان للإغاثة والتنمية" القائمة على المشروع، بكور الحسين، في تصريح لـ"سمارت"، إن المشروع يشمل عشرة قرى في ناحيتي الزيارة وقلعة المضيق، في مساحة تقدر بـ35 كم مربع، من قنوات المياه المعاد تأهيلها.

في حمص تظاهر العشرات من أهالي مدينة تلبيسة شمال مدينة حمص، وسط سوريا ، مطالبين بتشكيل لجنة رقابة وتفتيش على عمل المنظمات الإنسانية في المدينة.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" أن المتظاهرين طالبوا أن تعمل المنظمات بـ"عدل"، وبتشكيل هيئة مراقبة وتفتيش على عمل  المنظمات في المدينة (13كم شمال مدينة حمص)، كما طالبوا ببحث أمور الموظفين الذين يشغلون أكثر من وظيفة.

في إدلب قتل خمسة مدنيين بينهم نساء وجرح آخرون بقصف لطائرت حربية تابعة للنظام وروسيا بالصواريخ الفراغية والمظلية استهدف مراكز حيوية جنوب إدلب، شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت"، إن ممرضة وعاملة نظافة قتلتا، وجرح آخرون بينهم مدير مشفى "التوليد" في قرية التح جنوب إدلب، جراء قصفها بغارة من طائرات يرجح أنها لقوات النظام السوري.

في السياق أوقفت "مديرية التربية الحرة" التابعة للحكومة السورية المؤقتة ، دوام ثلاثة مجمعات تربوية في ثلاثة مناطق جنوب مدينة إدلب، شمالي سوريا، لـ24 ساعة، عقب القصف الجوي والمدفعي لقوات النظام السوري وروسيا.

وقال مدير التربية في مدينة إدلب ياسين على ياسين، في تصريح إلى "سمارت" إنهم أصدروا تعميم على مجمعات التربية في مناطق معرة النعمان وكفرنيل وخان شيخون، التي تضم 450 بوقف الدوام لمدة 24 ساعة مبدئيا.

وفي حلب أنشأ مجموعة من شبان دير الزور، شرقي سوريا، نزلا مجانيا للنازحين من المحافظة، والمتواجدين حاليا في مدينة أعزاز (48 كم شمال مدينة حلب)، شمالي سوريا.

وقال مدير النزل، أنس الراوي، في حديث إلى "سمارت"، الثلاثاء، إن الفكرة جاءت نتيجة الضغط السكاني في مدينة أعزاز، كونها منطقة عبور، في ظل نقص السكن فيها وارتفاع أجور الفنادق.

في ريف دمشق ارتفعت أسعار مشتقات الحليب، إلى الضعف تقريبا، وأسعار البيض نحو ضعفين، في الغوطة الشرقية بريف دمشق، جنوبي سوريا، بسبب إغلاق قوات النظام السوري للمعابر وتوقف معامل الألبان والأجبان التي تمد المنطقة.

وقال أحد أصحاب المحال التجارية لبيع الأجبان والألبان في بلدة مسرابا، يلقب نفسه "أبو أحمد"، في حديث مع "سمارت"، إن سعر صحن البيض (30 بيضة) ارتفع من 2400 إلى أكثر من 7500 ليرة، مشيرا أن البيض لايوجد في الغوطة إلا نادرا، حيث تباع البيضة الواحدة بـ 250 ليرة، مع صعوبة الحصول عليها.

في القنيطرة أعلنت اسرائيل إسقاط طائرة استطلاع إيرانية بصاروخ "باتريوت" فوق هضبة الجولان المحتلة، في محافظة القنيطرة، جنوبي سوريا.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيخاي ادرعي، على حسابه في "تويتر" إن الطائرة تسيرها ميليشيا "حزب الله" اللبناني من مطار دمشق الدولي، وسقطت في قرية الأحمدية وسط الجولان.

في ديرالزور قتل ثلاثة مدنيين، بقصف جوي ورصاص قناصة قوات النظام السوري في قرية الحسينية وبلدة الطيبة شمال وشرق مدينة دير الزور، شرقي سوريا.

وقال ناشطون لـ "سمارت"، إن رجلا وابنه قتلا جراء غارات لطائرات حربية، مجهولة الهوية، على بلدة الطيبة شرق دير الزور، كما قتل طفل في قرية الحسينية (4 كم شمال دير الزور)، إثر استهدافه برصاص قناص قوات النظام، المتمركز عند نهر الفرات.

إلى ذلك أفاد "مجلس دير الزور العسكري" التابع لـ"قوات سوريا الديمقراطية" ، أن  ستة كيلو مترات تفصلهم عن الوصول إلى نهر الفرات في دير الزور، شرقي سوريا.

وقال قائد المجلس، أحمد خبيل، في تصريح لـ "سمارت"، إن عناصرهم يتمركزون في معملي السكر والنسيج، موضحا أنهم فتحوا خط اشتباك جديد مع تنظيم "الدولة الإسلامية" نحو مدينة صور شرق دير الزور، وذلك بعد أن قصفتهم طائرات النظام السوري وروسيا.

وفي الحسكة قتل عدد من المدنيين وعناصر من "وحدات حماية الشعب" الكردية،  بهجوم لتنظيم "الدولة الإسلامية" على مدينة الشدادي (51 كم جنوب مدينة الحسكة)، شمالي شرقي سوريا.

وقال ناشطون لـ"سمارت"، إن عناصر من تنظيم "الدولة" تسللوا إلى معمل الغاز شرق المدينة، حيث دخل "انغماسيان" إلى المعمل وفجرا نفسيهما، ما أسفر عن مقتل ثلاثة عاملين وعنصرين من "الوحدات الكردية"، إضافة إلى فقد أربعة عمال آخرين.

وفي سياق آخر وصلت 192 عائلة سورية نازحة وعراقية لاجئة، إلى المخيم الهول (70 كم جنوب مدينة الحسكة)، شمالي شرقي سوريا، قادمين من مناطق خاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" في البلدين، خلال أربعة أيام.

وقالت مديرة المخيم التابع لـ"الإدارة الذاتية" الكردية، سلاف محمد شيخو، لـ "سمارت"،، إن 161 عائلة عراقية لاجئة تتألف من 544 شخصا، و 31 عائلة نازحة تتألف من 82 شخصا جلهم من محافظة دير الزور، وصلوا إلى المخيم عبر حاجز "رجم الصليبي" التابع لـ"قوات سوريا الديمقراطية"، وقدمت لهم المساعدات الأساسية.

المستجدات السياسية:

التقى المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، بالرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، على هامش أعمال اجتماع الأمانة العامة للأمم المتحدة في مدينة نيويورك الأمريكية، لاستعراض المستجدات السياسية والميدانية المتعلقة بسوريا.

وذكر المكتب الإعلامي  لـ "حجاب" في بيان نشره على الغرفة الإعلامية للائتلاف الوطني في تطبيق "واتساب"، أن الأخير أثنى خلال اللقاء الذي جرى، مساء أمس الاثنين، على المواقف الرسمية الأخيرة لـ فرنسا،  بشأن مغادرة "الأسد"، ومبادرة "ماكرون" بتشكيل لجنة اتصال من الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، معتبرا أنها ستكسر محاولات القوى الحليفة للنظام السوري احتكار صياغة الحل السياسي.

دعت حكومة قطر، "مجلس الأمن الدولي" لتقديم الدعم إلى الآلية الدولية بهدف المساعدة في التحقيق بجرائم الحرب المرتكبة في سوريا.

وقال المندوب الدائم لقطر لدى الأمم المتحدة في جنيف، علي المنصوري، خلال حوار مع لجنة التحقيق الدولية بشأن سوريا في مجلس حقوق الإنسان، أمس الاثنين، إنه من الضروري أن تحقق جميع الاتفاقيات التي يتم التوصل إليها، وقف شامل لإطلاق النار، والسماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى جميع مناطق سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2017 8:25:46 م تقرير دوليعسكريسياسيإغاثي وإنساني هيئة تحرير الشام
التقرير السابق
"الحر" وكتائب إسلامية يطلقون معركة شمال حماة وممثلة الإدعاء بالأمم المتحدة تتهم النظام بارتكاب جرائم حرب
التقرير التالي
ضحايا بقصف جوي لروسيا على إدلب و"إسرائيل" تقول إنها لن تسمح لإيران بإقامة قواعد لها في سوريا