"الزنكي" تمنع وفدا تركيا من دخول مقراتها وروسيا تتهم أميركا بمحاولة إفشال اتفاق "تخفيف التصعيد" جنوبي سوريا

اعداد محمود الدرويش| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 11 تشرين الأول، 2017 21:00:43 تقريردوليعسكريسياسيحركة نور الدين زنكي

المستجدات الميدانية والمحلية:

منعت حركة "نور الدين الزنكي"الأربعاء، دخول وفد تركي جديد إلى مقراتها غرب مدينة حلب، شمالي سوريا.

​وقال مصدر خاص لـ"سمارت" إن الحركة منعت الوفد التركي المؤلف من أربع سيارات الدخول إلى مناطق سيطرتها، بسبب مرافقة "هيئة تحرير الشام" للوفد.

وفي العاصمة دمشق، قتل شخص وأصيب ستة آخرونالأربعاء، بثلاث تفجيرات ضربت العاصمة دمشق، اثنان منها استهدفت مقر قيادة الشرطة التابعة للنظام السوري.

وقالت مصادر أهلية لـ"سمارت"، إن "انتحاريين" اثنين هاجما مبنى قيادة الشرطة في شارع خالد بن الوليد وسط العاصمة، وفجرا نفسيهما، تلا ذلك إطلاق نار كثيف في محيط المبنى.

وفي شمالي شرقي البلاد، قال مدير المكتب الإعلامي لـ"قوات سوريا الديمقراطية"(قسد)، إنهم يحضرون لعملية عسكرية بهدف إنهاء وجود تنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة الرقة، شمالي شرقي سوريا.

وقال مدير المكتب الإعلامي لـ"قسد" مصطفى بالي، في تصريح لـ"سمارت" الأربعاء، إن العملية عندما تبدأ ستسغرق نحو عشرة أيام، مشيرا أن "إيجاد ممرات لإجلاء المدنيين وهو التحدي الذي يواجههم".

على صعيد آخر، أكد التحالف الدولي أن"مجلس الرقة المدني" يجري مباحثات حول إخراج المدنيين المحاصرين في المدينة، وتسليم من قاتل في صفوف تنظيم "الدولة الإسلامية" إلى السلطات المحلية.

وجاء في بيان نشرته "قوة المهام المشتركة" التابعة للتحالف واطلعت "سمارت" عليه" الثلاثاء، أن "المجلس المدني" وشيوخ العشائر العربية المحلية يعملان على منع حدوث أزمة إنسانية "مع اقتراب سقوط الرقة"، شمالي شرقي سوريا، مشيرا أن تنظيم "الدولة" يحتجز المدنيين "كدروع بشرية".

 

وفي دير الزور، سيطرت قوات النظام الأربعاء، على قلعة الرحبة قرب مدينة الميادين (45 كم شرق دير الزور) شرقي سوريا، بعد معارك مع تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال ناشطون، إن قوات النظام وميليشيات تابعة لها، سيطرت على كامل قلعة الرحبة الأثرية الواقعة على المدخل الشرقي لمدينة الميادين، لافتين أن دمارا كبيرا طال القلعة نتيجة المعارك فيها.

في ريف دمشق، انتخب الأعضاء الجددفي مجلس محلي بلدة جسرين (18 كم شرق العاصمة دمشق) عادل درويش رئيسا لهم.

وقال مسؤول التواصل في المجلس ويلقب نفسه "محمد أبو الرجاء" في تصريح إلى "سمارت" الأربعاء، إنهم جددوا انتخاب عادل درويش رئيسا للمجلس، خلال اجتماع  أعضاء المجلس المحلي أمس الثلاثاء مع اللجنة الانتخابية، حيث حصل درويش على أكثرية الأصوات.

وفي السياق، منع "مجلس القيادة الثوريةفي دمشق وريفها" الإتجار بمادتي القمح والطحين في الغوطة الشرقية بريف دمشق جنوبي سوريا، تحت طائلة المحاسبة القضائية.

وقال المجلس في بيان، تلقت "سمارت" نسخة منه، ليل الثلاثاء – الأربعاء، إن الجهة الوحيدة المخولة بشراء وبيع القمح والطحين هي مركز الأمن الغذائي (هيئة القمح والأفران بإدارة المهندس سليمان غنيمة).

وفي جنوبي البلاد، منعت مديرية الري والموارد المائيةومجلس محافظة درعا جنوبي سوريا، الأربعاء، حفر الآبار العشوائية، لتناقص مستوى المياه الجوفية في المنطقة الجنوبية.

وطلب مجلس  المحافظة في بيان، تلقت "سمارت" نسخة منه، من أصحاب الحفارات ترخيصها لديه، ومنع حركتها إلا بأمر رسمي منه أو أقرب مركز شرطة، تحت طائلة الحجز التام وفرض غرامة جزائية.

 

المستجدات السياسية والدولية:

اتهمت وزارة الدفاع الروسيةالأربعاء، الولايات المتحدة الأمريكية بمحاولة إفشال اتفاق "تخفيف التصعيد" جنوبي سوريا، والسماح بتسلل عناصر لتنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال المتحدث باسم الدفاع الروسية إيفور كوناشنكوف في بيان، إن نحو 600 عنصر لتنظيم "الدولة" خرجوا على متن سيارات رباعية الدفع وقافلتي معدات طبية من منطقة التنف على الحدود السورية الأردنية باتجاه غرب سوريا، أمام أعين الأمريكيين، حسب وكالة "سبوتنيك".

كما، رصدت الولايات المتحدة الأمريكيةجوائز مالية تصل قيمتها إلى 12 مليون دولار، لتزويدها بمعلومات عن قياديين في ميليشيا "حزب الله" اللبناني الذي تعتبره واشنطن منظمة إرهابية.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية (أ.ف.ب) عن مسؤولين في الإدارة الأمريكية الثلاثاء، أن الخارجية الأمريكية رصدت مبلغ سبعة ملايين دولار لمن يزودها بمعلومات حول تحديد مكان أو اعتقال أو إدانة القيادي طلال حمية، وخمسة ملايين دولار حول القيادي فؤاد شكر.

الاخبار المتعلقة

اعداد محمود الدرويش| تحرير محمد عماد🕔تم النشر بتاريخ : 11 تشرين الأول، 2017 21:00:43 تقريردوليعسكريسياسيحركة نور الدين زنكي
التقرير السابق
قوات النظام تحاول التقدم شرق دمشق وروسيا تتهم أمريكا بـ"تقليص" ضرباتها ضد تنظيم "الدولة"
التقرير التالي
قتلى لـ"تحرير الشام" بقصف وانفجار بإدلب و"الحر" يبدأ معركة ضد "جيش خالد" بدرعا