ضحايا بقصف للنظام شرق دير الزور ومعارضان يدعوان "الشرع" لمؤتمر "الحوار الوطني" في روسيا

تحرير سعيد غزّول🕔تم النشر بتاريخ : 9 كانون الأول، 2017 12:43:34 تقريردوليعسكريسياسيأعمال واقتصادإغاثي وإنسانيجريمة حرب

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل وجرح عدد من المدنيين، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على بلدة في منطقة البوكمال (128 كم شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا، وقال ناشطون إن قوات النظام استهدفت بقذائف مدفعية بلدة الباغوز التابعة لناحية سوسة من مواقعها المحيطة.

في الحسكة القريبة، وصلت شحنة جديدة من الأسلحة مقدمة من التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية،في محافظة الحسكة.

 

جنوبي البلاد، جرح مدنيون بقصف مدفعي وصاروخيلقوات النظام السوري على مدينة وبلدة شرق العاصمة دمشق، وقال الدفاع المدني على صفحته الرسمية في "فيسبوك" إن قوات النظام استهدفت مدينة حرستا (10كم شرق العاصمة دمشق) بـ13 قذيفة مدفعية وصاروخية من مواقعها المحيطة.

في درعا القريبة، عثر الدفاع المدني على جثة عنصر يتبع لـ"هيئة تحرير الشام"ملقاة على طريق قرب بلدة المليحة الغربية (28 كم شرق مدينة درعا)، وقال ناشطون لـ"سمارت" إن الجثة تعود لمنير حسن المسلماني وهو من بلدة نامر، دون تحديد المنصب العسكري الذي يشغله في "تحرير الشام".

كذلك في درعا، ناشد معلمو مدرسة قرية بير الشياح(5 كم جنوب مدينة درعا)، المنظمات الإنسانية والإغاثية لتقديم الدعم والخدمات الأساسية لهم، وقال مدير المدرسة محمد أبازيد لـ"سمارت"، إن المدرسة تحتاج كتب مدرسية وقرطاسيات، ولا يتوفر بها وسائل تدفئة والشبابيك محطمة، إضافة إلى أن دروات المياه غير صالحة للاستخدام، ولا يوجد منح مالية للمدرسين.

 

شمالي البلاد، أطلقت منظمة "عطاء" العاملة في قرية أطمة (43كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا، مشروع "عفاف" لمساعدة مئة شاب عازب للزواج من "أرامل ومطلقات" في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظامالسوريK وقال مدير مشروع "عفاف" أحمد هاشم لـ"سمارت" إن المشروع أنطلق بدعم من فريق "تراحم التطوعي" و"الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية".

في حلب المجاورة، رفض تجمع "الصيادلة العاملين في ريفي حلب الغربي والجنوبي" الجمعة، قرار وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة إعفاء مدير صحة حلب "الحرة"بحجة أنه لا يحمل أسباب.

 

إلى ذلك، أصدرت إدارة الدفاع المدني السوري، تعميما إلى جميع مكاتبها الإعلامية يقضي بمنع التعامل مع وكالة "سمارت" للأنباء بشكل مباشر أو غير مباشر، متهما إياها بـ "المتاجرة بالشعب السوري ومأساته".

 

المستجدات السياسية والدولية:

كشفت عضو الائتلاف الوطني السوري سميرة المسالمة عن ترشيح معارضين لفاروق الشرع النائب الأسبق لرئيس النظام السوري، ليشارك في مؤتمر "الحوار الوطني السوري" الذي تعتزم روسيا إقامته في مدينة سوتشي.

وقالت "المسالمة" في مقال نشرته بصحيفة الحياة، إن نائب رئيس وفد المعارضة إلى مؤتمر "جنيف 8" خالد المحاميد ورئيس تيار "قمح" هيثم مناع اقترحا اسم "الشرع" خلال اجتماع مع نائب وزير الخارجية الروسية غينادي غاتيلوف، ومبعوث وزير الخارجية الروسي للتسوية في الشرق الأوسط، سيرغي فيرشينين، منتصف الشهر الماضي في موسكو.

وأضافت "المسالمة" في مقالها أن اقتراح اسم "الشرع" جاء في "محاولة لاختيار شخصية يمكن الإجماع عليها خلال المرحلة الانتقالية (...) بعد تعذر قدرة المعارضة على فرز شخصية تحظى بإجماع الأطياف كافة".

وقال المتحدث باسم وفد هيئة التفاوض السورية المنبثقة عن مؤتمر "الرياض 2" يحيى العريضي لـ"سمارت" السبت، تعليقا على الموضوع إن "الشرع فضّل الانعزال، وعدم إبداء موقف من الثورة السورية خلال ست سنوات".

وأوضح أن حكومة النظام عملت على تحييد "الشرع" منذ الاجتماع مع المعارضة في دمشق عام 2011، والتي قدم فيها (الشرع) وعودا بإصلاحات دستورية منها إلغاء المادة الثامنة من الدستور التي تنص على أن "حزب البعث هو قائد الدولة والمجتمع".

ويأتي تصريح "العريضي" بعد تأكيد وسائل إعلام روسية عزم موسكو دعوة "الشرع" مع إمكانية ترؤسه للمؤتمر.

* نفى وفد هيئة التفاوض السورية المنبثقة عن مؤتمر "الرياض 2"، ما تناقلته وسائل إعلام حول تعرضه لضغوط من أجل بقاء رئيس النظام بشار الأسد في السلطة خلال المرحلة الانتقالية.

* قالت مصادر أمنية تابعة لوزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، طلب الأخيرة من مسؤولين أمنيين أمريكيين وضع خطط عسكرية لإضعاف النشاطات الإيرانيةفي الدول المجاورة.

* أعلنت وزارة الدفاع الروسية، عن تنفيذ طائراتها الحربية 500 غارة خلال الأسبوع الماضي في سوريا، في حين أعلن التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" الجمعة شن طائراته 18 غارة على مواقع التنظيم قرب مدينة البوكمال(125 كم شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا.

* أصدرت محكمة في العاصمة البريطانية لندن، حكما بالسجن عشر سنوات على مواطن بريطاني متهم بالقتال في صفوف تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا، وقالت وسائل إعلام بريطانية إن محمد عبدالله، الذي يحمل الجنسية الليبية أيضا، ذهب إلى سوريا عام 2014 بمساعدة شقيقه عبدالرؤوف بعد أن أصبح مقعدا نتيجة إصابة سابقة في ليبيا.

* قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، إن المئات من الفرنسيين ما زالوا يحاربون في صفوف تنظيم "الدولة الإسلامية" بسوريا والعراق، وأضاف "لودريان"، في لقاء مع قناة "بي أف أم تي في" الإخبارية الفرنسية، إن عودة العناصر إلى فرنسا بوسائلهم الخاصة "أمر بالغ الصعوبة"، حيث سيقعون في الأسر أو يتبعثرون في أماكن أخرى".

الاخبار المتعلقة

تحرير سعيد غزّول🕔تم النشر بتاريخ : 9 كانون الأول، 2017 12:43:34 تقريردوليعسكريسياسيأعمال واقتصادإغاثي وإنسانيجريمة حرب
التقرير السابق
قتلى وجرحى بإدلب وحماة ومظاهرات في عموم سوريا تنديدا بقرار "ترامب" حول القدس
التقرير التالي
جرحى من الدفاع المدني بقصف للنظام شرق دمشق والعبادي يعلن استعادة كافة الأراضي العراقية من تنظيم "الدولة"