قتلى مدنيون بقصف يرجح أنه للتحالف ورصاص تنظيم "الدولة" و"تحرير الشام" تعتقل ناشطين مهجرين من مضايا

المستجدات الميدانية والمحلية:

قتل أربعة مدنيين وجرح آخرون بقصف جوي يرجح أنهللتحالف الدولي ورصاص قناصة تنظيم "الدولة الإسلامية" في مدينة هجين (95 كم شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا.

وقتل أربعة عناصر لقوات النظام السوري السبت، خلال مواجهات مع تنظيم "الدولة الإسلامية" في محيط مدينة البوكمال (120 كم جنوب شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا.

في الحسكة، تسعى "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بدعم من التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"لتشكيل "حرس لحدودها" مع تركيا والعراق.

وقال مصدر مطلع لـ"سمارت" السبت، إن قيادات من قوات التحالف الدولي و"قسد" و"وحدات حماية الشعب" الكردية عقدت عدة اجتماعات  بذاك الهدف، كان آخرها في مدينة عين عيسى (48 كم شمال الرقة) شمالي شرقي سوريا.

وتوفي طفل السبت، في مخيم "مبروكة" غربي مدينة رأس العين (68 كم غرب مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا، اختناقا بدخان المدفأة.

وقال عضو إدارة المخيم أحمد جميل في تصريح إلى "سمارت"، إن الطفل عمره عامان توفي اختناقا إثر استنشاقه الغازات المنبعثة من مدفأة الكاز، مشيرا لإصابته بسوء التغذية.

إلى ذلك، أعاد "مجلس الرقة المدني" تأهيل محطة ضخ مياه قرية الأسدية (7 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا، ليستفيد منها نحو خمس عشرة ألف نسمة.

وأوضح المجلس المدني للمدينة عبر وسائل إعلامه، أنهم نفذوا مشروع المضخة بعد توقفها عن العمل لمدة سنة لتخفيف معاناة الأهالي نتيجة صعوبة تأمين مياه الشرب واستغلال أصحاب الصهاريج لهم، حيث يصل سعر خزان المياه (متر مكعب واحد) إلى 500 ليرة سورية.

جنوبي البلاد،قتل عناصرلتنظيم "الدولة" وفصائل أخرى جنوب العاصمة دمشق، باشتباكات متقطعة وقنص متبادل، وفق ما أعلنت على معرفاتها الرسمية أو عبر وسائل إعلام موالية لها.

وأعلن "جيش الإسلام" صباح اليوم، قنصه أحد عناصر تنظيم "الدولة" في منطقة البساتين الفاصلة بين حي الحجر الأسود وبلدة يلدا، جنوب دمشق، بينما أعلن التنظيم قنصه عنصرا من "هيئة تحرير الشام" أمس في مخيم اليرموك.

ونفى "اتحاد قوات جبل الشيخ" الذي يضم كتائب إسلامية وأخرى من الجيش السوري الحرما أوردته وسائل إعلام موالية للنظام حول تقدم قواته إلىمنطقة المنبج القريبة من مزرعة بيت جن، غرب العاصمة دمشق.

وأعلنت حركة "أحرار الشام الإسلامية"إعطاب عربة "بي أم بي" لقوات النظام السوري، داخل إدارة المركبات في مدينة حرستا شرق العاصمة دمشق، وسط اشتباكات بين الطرفين.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت" إن قوات النظام تحاول اقتحام نقاط تسيطر عليها "أحرار الشام" في المنطقة، وسط قصف مدفعي على أحياء مدينة حرستا، خلّف أضرار مادية كبيرة.

شمالي البلاد،أكد مسؤول العلاقات العامة في الحكومة السورية المؤقتة السبت، إطلاق سراح ثلاثة من موظفي الحكومة كانوا مختطفين في محافظة إدلب شمالي سوريا.

ورفض المسؤول ياسر الحجي خلال تصريح إلى "سمارت" الكشف عن الجهة الخاطفة أو مكان الاحتجاز.

في وقت اعتقلت"هيئة تحرير الشام" في مدينة إدلب شمالي سوريا، الفريق الإعلامي الذي وثق حصار قوات النظام السوري وميليشيا "حزب الله" اللبناني لبلدة مضايا غرب دمشق.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" السبت، إن "تحرير الشام" اعتقلت كل من الشاب حسن يونس أحد أعضاء الفريق الإعلامي وهو عنصر في منظمة الدفاع المدني أيضا وأخاه بكر، إضافة إلى الناشطين أمجد المالح وحسام محمود، في حي القصور وسط إدلب.

في حلب، نظم "ملتقى الإعلاميين" في مدينة الأتارب (30 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا، معرضا للتصوير الضوئي السبت، ولمدة ثلاثة أيام بمناسبة مرور عام على تهجير سكان الأحياء الشرقية في مدينة حلب.

وسط البلاد، أحصى قسم "شرطة الرستن الحرة"في منطقة الرستن (20 كم شمال مدينة حمص) وسط البلاد، نحو عشرين حالة سرقة خلال الشهرين الماضيين، ترواحت بين سرقة الدراجات النارية وحقائب النساء والهواتف الجّوالة.

المستجدات السياسية والدولية:

*قال رئيس وفدروسيا إلى محادثات "أستانة 8" ألكسندر لافرينتيف، إن الحديث عن رئاسة فاروق الشرع (النائب الأسبق لرئيس النظام في سوريا بشار الأسد) لـ "مؤتمر الحوار السوري" (سوتشي)، مجرد "شائعات".

وأوضح "لافرينتيف" في حديثه لوكالة "نوفوستي" الروسية السبت، أنه لا توجد أية أسماء حتى الآن لرئاسة مؤتمر "سوتشي" المزمع عقده نهاية شهر كانون الثاني من العام القادم في مدينة سوتشي الروسية، وأن الحديث عن "الشرع" ليس إلّا "شائعات".

الاخبار المتعلقة

التقرير السابق
قتلى للنظام بتفجير نفق شرق دمشق و"هيئة التفاوض" تجتمع لتقييم ممفاوضات "جنيف 8"
التقرير التالي
قتلى وأسرى لقوات النظام شرق دمشق وخروج منشأت حيوية عن الخدمة نتيجة القصف