"الحر" يسيطر على جبل استراتيجي بمنطقة عفرين وفصائل تشن هجوما على "إدارة المركبات" بريف دمشق

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يناير، 2018 9:03:03 م تقرير عسكريسياسي معركة عفرين

المستجدات الميدانية والمحلية:

انطلاقا من حلب شمالي سوريا، أعلنت فصائل الجيش السوري الحر المشاركة في عملية "غصن الزيتون" الأحد، سيطرتها مع القوات التركية على كامل جبل برصايا شرق عفرين (43 كم شمال مدينة حلب)، بعد اشتباكات مع "قوات سوريا الديموقراطية" أسفرت عن مقتل وأسر عدد من عناصر الأخير

من جهة أخرى قتل وجرح عدد من المدنيين الأحد بقصف مدفعي وغارات لطائرات حربية تركية على قرى في ناحيتي شيرا وراجو بريف عفرين.

وقال مصدر من "وحدات حماية الشعب" الكردية لـ "سمارت" الطائرات الحربية استهدفت قرية  كوبالة التابعة لناحية شيرا بريف عفرين، ما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين بينهم طفل، وجرح سبعة آخرين في حصيلة أولية.

في سياق آخر، هاجم مسلحون الأحد، اجتماع لهيئات مدنية و"ثورية" من مختلف المحافظات السورية في مدينة الأتارب غرب مدينة حلب، رفضا لمؤتمر "الحوار الوطني السوري" المزمع عقد في مدينة سوتشي الروسية نهاية كانون الثاني الجاري.

وقال ناشطون لـ"سمارت" إن "مجموعة من المسلحين هاجموا مقر الاجتماع وشتموا الحضور وطردوهم من المكان وأطلقوا النار بالهواء"، محملين المجلس المحلي و"المجلس الثوري" في مدينة الأتارب المسؤولية الكاملة للإهانات والشتائم وإطلاق النار الذي تعرضت له الحضور.

أما في محافظة إدلب، قتل وجرح عشرات المدنيين الأحد، بقصف جوي لطائرات حربية ومروحية تتبع لروسيا والنظام على مدن سراقب ومعرة النعمان وكفرنبل بمحافظة إدلب شمالي البلاد.

وفي سياق منفصل، أعلن أبناء العشائر وكتائب عسكرية الأحد، عن تشكيل ما يسمى بـ "تجمع  أبناء العشائر" في ريفي إدلب شمالي سوريا و حماة وسط البلاد.

وقال القائد العسكري في تجمع أبناء العشائر أحمد رجب الحسين في تصريح إلى "سمارت"، إن التجمع يضم عدد من "الكتائب والألوية" وتعداده 300 مقاتل من أبناء قبيلة الموالي وقبيلة بني خالد،  بهدف الدفاع عن قراهم التي تقدمت فيها قوات النظام في ظل إبرام اتفاقيات جنيف وسوتشي التي اعتبرها "حلولا إستسلامية".

من جهة أخرى نشرت وسائل إعلام تابعة لـ "هيئة تحرير الشام" مقطعا مصورا لقائد "الهيئة" أبو محمد الجولاني، خلال لقاء مع عدد من عناصره في منطقة لم تحددها، قال خلاله إنه ليس مهما إذا خسروا قرية أو سيطروا عليها، أن أهدافهم أكبر من ذلك.

وقال "الجولاني" خلال كلمة وجهها لعناصره إنه "ليس من المهم إن ذهبت قرية أو رجعت قرية"، مضيفا أن أهدافهم أكبر من ذلك بكثير، وأن الفرق بين المهزوم والمنتصر هو بالأفكار وليس بعدد القتلى.

جنوبي البلاد، شنّت فصائل معركة "بأنهم ظلموا" السبت، هجوما جديدا على "إدارة المركبات" في مدينة حرستا (10 كم شرق العاصمة السورية دمشق)، بعد خرق قوات النظام السوري لـ "الهدنة" المقترحة خلال محادثات فيينا الأخيرة.

ميدانيا قتل خمسة مدنيين الأحد، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على مدينة دوما (10 كم شرق العاصمة دمشق).

أما وسط البلاد في حماة، قتلت امرأة الأحد، بقصف جوي يرجح أنه روسي على مدينة كفرزيتا (30 كم شمال مدينة حماة) وسط سوريا.

وفي الحسكة شمالي شرقي البلاد، حددت "بلدية الشعب" في مدينة الحسكة، التابعة لـ"الإدارة الذاتية" الكردية ، سعر الرحلات من إلى محافظة دير الزور شرقي البلاد، وذلك للمسافة المقدرة بين 500 ــ 600 كيلو متر.

وقالت البلدية في بيان اطلعت "سمارت" على نسخة منه الأحد، إن الطريق من الحسكة إلى دير الزور عبر الطبقة والرصافة والسخنة والرجوع إلى مدينة دير الزور، تحدد تسعيرته بـ 8,400 ليرة سورية.

المستجدات السياسية والدولية:

أعلن أعضاء بالمجلس الوطني الكردي انسحابهم منه ومن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية احتجاجا على العملية العسكرية التركية في منطقة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب).

في سياق آخر، ​أعلن "جيش الإسلام" في بيان الأحد، مقاطعته مؤتمر "الحوار الوطني السوري"(سوتشي) المزمع عقده يومي 29 و30 كانون الثاني الجاري في مدينة سوتشي الروسية.

​وقال "جيش الإسلام" في البيان الذي نشرته هيئته السياسية في المعرفات الرسمية، إنه اتخذ قرار المقاطعة بعد التوافق مع "كافة الأطياف الثورية" بسبب مخالفة المؤتمر لـ"تطلعات الشعب السوري وأهداف ثورته المباركة".

من جانبه أعلن "تيار الغد السوري" الأحد، موافقته على حضور مؤتمر "الحوار الوطني السوري" المزمع عقده في مدينة "سوتشي" الروسية.

وقال "التيار" في بيان نشره على موقعه الرسمي، إنه "انطلاقا من حرصه على العمل من أجل الحل السياسي بحسب ما جاء في بيان جنيف وقرار مجلس الأمن 2254، وإيمانا بضرورة إجراء حوار سوري ــ سوري بين مختلف الأطياف السياسية والأهلية لإخراج البلد من الحرب، يشجع الأعضاء الذين وجهت لهم الدعوة على الحضور".

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 يناير، 2018 9:03:03 م تقرير عسكريسياسي معركة عفرين
التقرير السابق
"الحر" يتقدم في منطقة عفرين بحلب و"هيئة التفاوض" ترفض المشاركة بمؤتمر "سوتشي" والأمم المتحدة توافق
التقرير التالي
ضحايا وإصابة مراسلي "سمارت" بقصف مكثف على إدلب وانفجار مفخخة بحاجز لـ"تحرير الشام" في درعا